المحليات
طالبن بتحقيق المزيد من المكتسبات في 2022 .. مواطنات لـ الراية:

قطر مكنت المرأة من جميع حقوقها

إقرار تشريعات تصب في صالح استقرار الأسرة القطرية

ضمان حق المرأة في الصحة والتعليم والعمل وحرية الرأي والمشاركة السياسية

المرأة أثبتت أنها جديرة بالمسؤولية وقادرة على مواجهة مختلف الظروف

تحقيق المرأة نجاحات كبيرة في العديد من المناصب القيادية

قطر قطعت شوطًا كبيرًا في المساواة بين الرجل والمرأة

الدوحة- جنان الصباغ:

أكّدت مواطناتٌ أنَّ المرأة القطرية حققت الكثير من المكتسبات بفضل التشريعات التي تم إقرارها وتصب في صالح استقرار الأسرة القطرية، مشيرات إلى أن المرأة القطرية جديرة بالمسؤولية وأثبتت قدرتها في التعامل باحترافية مع مختلف الظروف وواجهت التحديات وشغلت العديد من المناصب القياديّة التي حققت فيها نجاحات كبيرة وساهمت في دفع عجلة التنمية الشاملة في البلاد.

ونوهت المواطنات، في تصريحات لـ الراية، بالجهود المقدرة التي بذلتها الدولة لتمكين المرأة من ممارسة كافة حقوقها وضمان تكريس ذلك من خلال الدستور والتشريعات والاتفاقيات والمواثيق الدولية والإقليمية، باعتبارها من العوامل التي لا غنى عنها لتحقيق التنمية المستدامة الشاملة ومن الركائز الأساسية والمحورية لإنجاح رؤية قطر الوطنية 2030، مشيرات إلى أن قطر قطعت شوطًا كبيرًا في المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة.

وأضفن: إن قطر رسخت تشريعات وقواعد عامة لحماية حقوق المرأة ولحفظ مكانتها بالمجتمع بما يتوافق مع الشريعة الإسلاميّة، ولم يفرّق الدستور بين الرجل والمرأة وساوى بينهما في الحقوق والواجبات، كما ضمن حق المرأة في الصحة والتعليم والعمل وحرية الرأي والإرث والمشاركة السياسيّة وفي تولي المناصب القياديّة، لكنهنّ قلن إنه على الرغم مما حصلت عليه المرأة القطرية من مكاسب في 2021 لا تزال تحتاج في العام 2022 إلى تعديل أو سنّ قوانين جديدة تضمن حصولها على حقوقها بسرعة وانسيابية أكبر وتدعم دورها في الأسرة كأم وزوجة.

نعيمة المطاوعة: الدوام الجزئي للمرأة من أهم المكتسبات

قالتْ نعيمة عبدالوهاب المطاوعة، وزيرُ مفوض في المكتب الإعلامي بوزارة الخارجية: إن المرأة القطرية تحظى في المجتمع بالكثير من الاهتمام، وقد تبوأت أعلى المناصب، وشاركت الرجل في مسيرة التنمية وقدمت الكثير من المبادرات المفيدة التي أثرت في المجتمع وحققت الإنجازات في مجال الاستدامة والمكتسبات الاقتصادية والاجتماعيّة، مشيرة إلى أن من أهم المكتسبات التي تحققت للمرأة نظام الدوام الجزئي بما يناسب ظروفها لرعاية أسرتها أو والديها، ما يعمل على دعم الأسرة ويزيد التماسك وتربية الأجيال.

واعتبرت أن أهم حدث للمرأة في عام 2021 كان مشاركتها الإيجابية في أول انتخابات لمجلس الشورى في البلاد كمرشحة وناخبة، حيث أثبتت المرأة قدرتها على تناول القضايا التي تلامس اهتمامات أفراد المجتمع وعرضت البرامج الانتخابيّة التي تنمّ عن وعي وثقافة وإدراك لمتطلبات المواطنين، كما أن اختيار سيدتين لعضوية المجلس يؤكد اهتمام القيادة الرشيدة بالمرأة وإيمانها بقدراتها وإمكاناتها، وطالبت بسنّ تشريعات لتوفير المزيد من الرعاية والاهتمام لأبناء القطرية المتزوجة من غير قطري والذين يعيشون معها تحت سماء هذا الوطن، فضلًا عن العمل على زيادة إجازة الأمومة للمرأة العاملة.

ناهد القحطاني: الدستور ساوى بين الرجل والمرأة في الحقوق والواجبات

قالتْ ناهد القحطاني، مديرُ إدارة التّخطيط والتطوير الإداري بمكتب نائب رئيس جامعة قطر للشّؤون الإدارية والماليّة: إن قطر رسخت تشريعات وقواعد عامة لحماية حقوق المرأة ولحفظ مكانتها بالمجتمع بما يتوافق مع شريعتنا الإسلاميّة، ولم يفرق الدستور بين الرجل والمرأة وساوى بينهما في الحقوق والواجبات، كما ضمن حق المرأة في الصحة والتعليم والعمل وحرية الرأي والمشاركة السياسيّة وفي تولي المناصب القياديّة. وأضافت: إن قطر انضمت لاتفاقية القضاء على أشكال التمييز ضد المرأة، ما ساعد على الاهتمام بها وأدّى إلى تبوؤ المرأة القطرية مكانة كبيرة محليًا ودوليًا. وقالت: على الرغم مما حصلت عليه المرأة القطريّة من مكتسبات في 2021، لا تزال هناك حاجة في 2022 إلى سنّ تشريعات تضمن حصولها على حقوقها بسرعة وانسيابية أكبر وتدعم دورها في الأسرة كأم وزوجة. وأعربت عن أملها في أن تلعب المرأة القطرية دورًا أكبر في 2022 على الصعيدين السياسي والتشريعي وأن تكون شريكًا في اتخاذ القرارات التي تخصّ المرأة والأسرة، مشيرة إلى أن المرأة القطرية أثبتت كفاءتها وقدرتها على النجاح والتميّز في جميع القطاعات.

عائشة الجاسم: تحديد ساعات الدوام الجزئي وفقًا لظروف كل امرأة

قالتْ عائشة همام الجاسم: إنَّ المرأة القطرية تبوأت مراكز قياديّة في 2021، لكنها أعربت عن أملها في تحقيق المزيد في 2022، وذلك من خلال سنّ قوانين تخدم المرأة والأسرة القطريّة.

وأضافت: إن المرأة حصلت على العديد من المكتسبات، كان في مقدمتها الدوام الجزئي، غير أنها رأت أن هذه الخطوة تحتاج إلى المزيد من الخطوات في سبيل تمكين المرأة. كما دعت إلى تعزيز حماية المرأة من العنف الأسري، وأعربت عن أملها في معاملة أبناء القطرية من غير القطري معاملة المواطنين.

وطالبت بإتاحة الفرصة للمرأة بتحديد ساعات العمل التي تناسبها فيما يتعلق بالدوام الجزئي بما يتوافق مع ظروفها، فضلًا عن عمل دراسات وأبحاث دوريّة لمعرفة احتياجات المرأة والعمل على تحقيق متطلباتها.

د. خلود الكواري: دور هام للمرأة في مواجهة جائحة كورونا

أعربت الدكتورةُ خلود سلطان الكواري، طبيبة، عن أملها في أن يكون 2022 عام خير على الجميع عمومًا وعلى المرأة القطرية على وجه الخصوص، منوّهة بما تحقق للمرأة من مكاسب كثيرة. وأكدت أن المرأة القطرية أثبتت جدارتها في أماكن صنع القرار في جميع القطاعات وفي العديد من المناصب.

ودعت إلى تقييم وتطوير التعليم والإدارات العامة، ومناقشة مخرجاته من أجل تحقيق الأفضل، مشيرة إلى زيادة عدد النساء الخريجات وحاملات الشهادات العليا. كما نوّهت بجهود المرأة ودورها البارز والهام في مواجهة جائحة كورونا «كوفيد-19» كطبيبة ومعلمة وأم وغيرهن من النساء في جميع القطاعات اللائي ساهمن في دعم جهود الدولة للحدّ من انتشار الفيروس.

موزة آل إسحاق: نجاحات المرأة القطرية رفعت سقف طموحاتها

أعربت الكاتبةُ والإعلاميةُ موزة آل إسحاق عن أملها في أن يكون لها بصمة حقيقيّة بالمجتمع في 2022 من خلال قلمها، وأن تقدم عملًا حقيقيًا من خلال إسهاماتها الإعلامية والثقافية والتطوعيّة تكون إضافة للمجتمع وتساهم في إحداث تغيير، لتردّ بذلك جزءًا من الجميل للوطن الغالي.

وتناولت قرار العمل الجزئي وأبعاده النفسية والاجتماعية على المرأة القطرية في ظل حرص الدول على دعم المرأة وضمان حقوقها الاجتماعيّة والاقتصاديّة، إضافة إلى بروز المرأة في كل المجالات وارتفاع سقف طموحاتها.

وأضافت: إن التطور الثقافي والتكنولوجي والاقتصادي وتقلد المرأة المناصب القيادية في شتى القطاعات رفع سقف طموحاتها، وجعلها تطمح في المزيد من النجاحات وكذلك المزيد من المُكتسبات.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X