fbpx
أخبار عربية
استهداف رتل لقوات التحالف في المثنى

العراق: إحباط هجوم بمسيّرتين على «عين الأسد»

بغداد – وكالات:

أعلنت خلية الإعلام الأمني في العراق، أمس، عن إحباط استهداف قاعدة «عين الأسد» بطائرتين مسيرتين. وذكرت الخلية في بيان، أن «قاعدة عين الأسد الجوية في محافظة الأنبار غربي العراق، تعرضت إلى استهداف بطائرتين مسيرتين»، مشيرة إلى أنه «تم إسقاطهما خارج محيط القاعدة، من دون وقوع خسائر». وفي السياق، أفادت مصادر أمنية أن القوات الأمنية العراقية بدأت تحركًا حول القاعدة، تحسبًا من هجمات أخرى فيما دوت صافرات الإنذار بداخلها. يأتي ذلك بعد يوم واحد من إحباط الجيش العراقي هجومًا بطائرتين مسيرتين على قاعدة «فكتوريا»‏ بمطار بغداد الدولي. ومن جانب آخر، أعلنت مصادر أمنية عراقية تعرض رتل ثانٍ للدعم اللوجستي تابع لقوات التحالف الدولي، أمس لانفجار بعبوة ناسفة على طريق المرور السريع في ناحية اليوسفية جنوبي بغداد. وقالت المصادر: إن الانفجار لم يسفر عن إصابات. وكانت مصادر أمنية عراقية أفادت بأن رتلًا للدعم اللوجستي لقوات التحالف الدولي تعرض فجر أمس لانفجار بعبوة ناسفة على طريق المرور السريع قرب محافظة المثنى (300 كلم جنوب بغداد) دون خسائر أو إصابات. وكان اللواء يحيى رسول، المتحدث الرسمي باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية، وصف الهجمات على قوات التحالف الدولي بأنها «غير مبررة وليست من مصلحة الجميع وغير مُجدية، خاصة أن قوات التحالف الدولي أكملت انسحابها من العراق قبل يوم 31 ديسمبر الماضي، ولا توجد أي قوات أجنبية ذات مهام قتالية على أرض العراق، وإنما يوجد مدربون ومُستشارون».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X