الراية الرياضية
تنطلق 24 فبراير المقبل برعاية البنك التجاري

مشاركة كبيرة في بطولة الشقب الدولية للفروسية

العطية: البطولة أصبحت حدثًا سنويًّا مهمًّا ينتظره الجمهور بشغف

الدوحة- الراية:
سيكونُ ميدانُ لونجين في الشّقب، عضو مؤسّسة قطر، على موعدٍ مع أبهى مُنافسات الفروسيّة العالميّة، حين يحتضن النسخة التاسعة من بطولة البنك التجاري الدوليّة للفروسيّة- الشقب برعاية لونجين، التي ستنطلق فعاليّاتُها في هذا الميدان ذي المواصفات العالميّة، في الفترة من 24 إلى 26 فبراير.
وكعادتها فإنّ بطولة الشقب الدوليّة للفروسيّة ستستقطب أفضل الفرسان وأقوى الخيول على مستوى العالم، ليقدّموا على مدار ثلاثة أيام أفضل ما لديهم في منافسات قفز الحواجز، والترويض، والترويض لذوي الاحتياجات الخاصّة.

10

تتوفّر تذاكر بطولة الشقب الدوليّة للفروسيّة عبر المواقع الإلكترونيّة التاليّة www.alshaqab.com و www.q-tickets.com. وممّا لا شكّ فيه، أنّ عُشّاق الفروسيّة يتطلّعون لحضور بطولة حماسيّة كسابقتها، التي اختُتمت بفوز مثير للفارس الألماني كريستيان ألمان، على الجواد «دومينيتور 2000 زد»، الذي تمكّن من الفوز بالمركز الأول ضمن الجائزة الكبرى لمنافسات قفز الحواجز، متقدمًا على جميع منافسيه، بينما تمكّن الفارس النمساويّ أوليفر روبرت على الجواد «فيفالدي دي مينو» من إحراز المركز الثاني، في حين استطاع الفارس البلجيكي نيلز بروينسيل على الجواد «ديلوكس فان تي آند أل» تحقيقَ المركز الثالث. وقد قامت صاحبة السموّ الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسّسة قطر للتربيّة والعلوم وتنمية المجتمع، بتتويج الفائزين وتسليم كأس البطولة للبطل الألمانيّ. بطولة الشقب الدوليّة للفروسيّة هي إحدى بطولات الفروسيّة الدوليّة الخمس التي تقام كلّ عام، وتُعدّ هذه البطولة حدثًا فريدًا من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وآسيا، بينما تُقام بطولات الفروسيّة الدوليّة الأربع الأخرى في ألمانيا، وسويسرا، وكندا، وهولندا. من جانبه، صرّح خليفة بن محمد العطية، نائب رئيس اللجنة المنظّمة العليا لبطولة البنك التجاري الدوليّة للفروسيّة – الشقب برعاية لونجين، المدير التنفيذي للشقب، قائلًا: «سيكون الفرسان والجمهور وجميع الضيوف على موعد مع المتعة والإثارة خلال هذه البطولة الحماسيّة، وما يصاحبها من أجواء عائليّة رائعة». وتابع: «يفخر الشقب بأن تكون بطولة الشقب الدوليّة للفروسيّة حدثًا سنويًّا ينتظره الجمهور بشغف. يحظى العالم العربي بتاريخ حافل مرتبط بحبّ الفروسيّة، ومن خلال تنظيم مثل هذه البطولات فإنّ الشقب يواصل التزامه بالحفاظ على هذا الموروث العريق الذي يعكس تقاليد وثقافة الشعب القطريّ». وأضاف: «وممّا يبرهن أيضًا على النجاح المُتزايد لهذه البطولة هو استمرار الرعاة والشركاء في تقديم الدعم لها، شاكرين لهم إسهامَهم الكبيرَ تجاه رياضة الفروسيّة في قطر».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X