fbpx
الراية الإقتصادية
الأوقية عند 1790.9 دولار

الذهب يتجه لخسارة أسبوعية

عواصم – رويترز:
استقر الذهب أمس قبيل بيانات وظائف أمريكيّة من المقرّر أن تصدر اليوم، لكن المعدن الأصفر يتجه لتسجيل أكبر تراجع أسبوعي منذ أواخر نوفمبر تحت ضغط ارتفاع عوائد السندات، بينما يتأهب المتعاملون لرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي أسعار الفائدة في وقت أقرب، وارتفع الذهب في التعاملات الفورية 0.1 بالمئة إلى 1790.90 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0341 بتوقيت جرينتش، بعد تراجع لجلستين، وقلص بذلك هبوطه الأسبوعي إلى نحو اثنين بالمئة. وصعدت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.2 بالمئة إلى 1792.60 دولار. وقال كايل رودا المحلل لدى آي.جي ماركتس: «من الواضح أن احتمال محاولة (مجلس الاحتياطي) الاتحادي السيطرة على ارتفاع التضخم يرفع العوائد»، مضيفًا: إن المعدن النفيس يخسر بعض الإقبال على هذا الأساس. وزادت عوائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل عشر سنوات إلى أعلى مستوى منذ مارس 2021 وهو ما يرفع تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب. ويعتبر الذهب تحوطًا في مواجهة التضخم ولكنه سريع التأثر بارتفاع أسعار الفائدة الأمريكية التي تزيد تكلفة الفرصة البديلة لحائزي المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدًا. ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، لم تشهد الفضة تغيرًا يُذكر في المعاملات الفورية لتستقر عند 22.14 دولار للأوقية. وارتفع البلاتين 0.2 بالمئة إلى 966.50 دولار للأوقية، في حين هبط البلاديوم 0.6 بالمئة إلى 1872.02 دولار للأوقية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X