اخر الاخبار

الصحة العالمية لا تستبعد إصابة “نصف سكان أوروبا” بـ”أوميكرون” خلال شهرين

جنيف – قنا:

حذرت منظمة الصحة العالمية، اليوم، من أن أكثر من نصف سكان أوروبا قد يصابون بالمتحور /أوميكرون/ من فيروس كورونا /كوفيد – 19/ خلال شهرين، إذا استمرت وتيرة الإصابات الحالية.
وقال السيد هانس كلوغه مدير منطقة أوروبا في المنظمة، خلال مؤتمر صحفي، إن /أوميكرون/ يمثل “موجة مد جديدة من الغرب إلى الشرق تجتاح” المنطقة الأوروبية.
وأضاف “بهذه الوتيرة، يتوقع معهد القياسات الصحية أن يصاب أكثر من 50 في المئة من السكان في المنطقة ب/أوميكرون/ في الأسابيع الستة إلى الثمانية المقبلة”.
ويستند هذا التوقّع إلى ظهور سبعة ملايين حالة إصابة جديدة أبلغ عنها في جميع أنحاء أوروبا في الأسبوع الأول من عام 2022. وقد زاد عدد الإصابات أكثر من الضعف في فترة أسبوعين.
وأوضح كلوغه، في إشارة إلى بيانات جمعت خلال الأسابيع القليلة الماضية، أن /أوميكرون/ أثبت أنه أكثر قابلية للانتقال و”قد مكّنته الطفرات من الالتصاق بالخلايا البشرية بسهولة أكبر، ويمكن أن يصيب حتى الأشخاص الذين أصيبوا سابقاً بالعدوى أو تلقوا اللقاح”.
ورغم ذلك، شدد كلوغه على أن “اللقاحات المعتمدة تستمر في توفير حماية جيدة ضد الأشكال الحادة من الوباء وخطر الوفاة”.
وتشير دراسات حديثة إلى أن /أوميكرون/ أقل خطراً من المتحورات الأخرى لـ/كوفيد- 19/ في تعريض الناس للإصابة بأعراض قاسية. لكن لا يزال هذا المتحور شديد العدوى، ويمكن أن يصيب الأشخاص حتى لو تلقوا التطعيمات المطلوبة بالكامل.
وأدى العدد القياسي للأشخاص الذين أصيبوا به إلى تعرض النظم الصحية لإجهاد شديد.
وفي سياق ذي صلة، دعت المنظمة الدولية، إلى إجراء مزيد من الأبحاث لمعرفة ما إذا كانت لقاحات /كوفيد-19/ الحالية توفر حماية كافية ضد سلالة /أوميكرون/ المتحورة والشديدة العدوى، حتى مع قيام الشركات المصنعة بتطوير لقاحات من الجيل التالي.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X