الراية الرياضية
اليوم في المرحلة الثانية والعشرين بالدوري الإنجليزي

قمة ثقيلة تشبك تشيلسي بالسيتي

لندن- (أ ف ب):
يريد تشيلسي ضربَ عصفورَين بحجر واحد عندما يحلّ اليوم ضيفًا على مانشستر سيتي المحلّق في الصدارة وذلك في قمّة المرحلة الثانية والعشرين من بطولة إنجلترا في كرة القدم. ويتمثل الهدف الأول بإلحاق الهزيمة بمانشستر سيتي بعد سلسلة من 11 انتصارًا تواليًا، والثاني في تقليص الفارق إلى 7 نقاط بينهما. ومثَّل تشيلسي منذ تسلّم المدرب الألماني توماس توخل إدارته الفنية، عقدة بالنسبة إلى مانشستر سيتي، حيث نجح الفريق اللندني في تحقيق ثلاثة انتصارات الموسم الماضي على كتيبة الإسباني بيب جوارديولا بينها نهائي دوري أبطال أوروبا، لكن ال «سيتيزنز» نجح في ردّ الاعتبار من خلال إلحاق الهزيمة بالفريق اللندني في ملعبه «ستامفورد بريدج» في سبتمبر الماضي صفر-1، حيث شكّل الانتصار نقطة تحول لحامل اللقب الذي كان يتخلف بفارق 3 نقاط عن منافسه حينها.

وبخلاف السجل النّظيف لسيتي في الآونة الأخيرة، تعثر تشيلسي في فترتي عيدي الميلاد ورأس السنة، وأهدر الكثير من النقاط لا سيما على أرضه وفاز مرة واحدة في خمس مباريات خاضها في تلك الفترة علمًا بأن صفوفه تعرضت لإصابات عدة بفيروس «كوفيد-19» وأخرى بدنية.
بيد أن تشيلسي استعاد نتائجه الإيجابية ونجح في تحقيق فوز مزدوج على جاره توتنهام في نصف نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة (2-صفر ذهابًا، و1-صفر إيابًا) ليبلغ النهائي.
واعتبر قائد تشيلسي الإسباني سيسار اسبيليكويتا أنّ فريقه لا يميز بين الألقاب بقوله: «هنا في تشيلسي لا نختار أي مسابقة للتركيز عليها بل ننافس على جميعها».
وأضاف: «بطبيعة الحال، المسابقات الكبرى لها أثر أكبر، لكن ما نريده هو أن نحتفل مع أنصارنا بالألقاب في نهاية الموسم».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X