fbpx
الراية الرياضية
تعديل مرتقب على الرزنامة الكروية لمواكبة التغييرات

الآسيوي يحل مشكلة أنديتنا في دوري الأبطال

QSL بصدد الإعلان عن التغييرات بناء على ما جاء في آخر اجتماع

متابعة- حسام نبوي:
جاءَ إعلانُ الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، عن قيامِه بتعديل مواعيد مُباريات دوري أبطال آسيا للعام الجاري، ليحل أزمة مشاركة أنديتنا بدوري الأبطال بسبب تعارض المواعيد مع استراتيجية دوري النجوم، التي تقتضي تفريغ اللاعبين الدوليين من أول أبريل، في حين أن الموعد القديم لدور المجموعات للبطولة سيكون بنظام الذهاب والإياب خلال الفترة من 10 إلى 26 مايو 2022، وبالتالي أعلنَ نادي السد أنّه من الصعب عليه المشاركة بدون اللاعبين الدوليين، لاسيما أن السد يمدّ المنتخب بأكثر من 12 لاعبًا، إلا أن المواعيد الجديدة ستكون هي الحل لتلك الأزمة، خاصة أن مؤسسة دوري نجوم قطر في آخر اجتماع لها مع مسؤولي الأندية أكدت أنه سيكون هناك تغييرات على رزنامة الموسم الكروي بعد الإعلان عن تغييرات رزنامة الاتحاد الآسيوي مع الأخذ بعين الاعتبار خُطة إعداد المنتخب الوطني، والمواعيد الجديدة لدوري أبطال آسيا، وعلى ضوء ذلك سيتم تعديل رزنامة الموسم الحالي في إطار العمل المشترك، خاصة هذا الموسم الذي يعد استثنائيًا، نظرًا لأنه الموسم الذي يشهد إقامة كأس العالم FIFA قطر 2022، بالإضافة إلى خُطة إعداد المنتخب الوطنيّ.

نظام التجمع

 

الاتحادُ القاريُّ، أكدَ في بيان له أمس الأول أنَّ هذا التعديل جاء نتيجة صعوبة إجراءات السفر في قارة آسيا وتنامي قيود وبروتوكولات السفر الجديدة التي اعتمدها العديد من الدول للحدّ من انتشار الفيروس، فضلًا عن تسهيل استعدادات منتخبات القارة المتوقع تأهلها إلى كأس العالم «‏FIFA قطر 2022»‏، وإتاحة الفرصة لها لوضع برامج إعداد مكثفة من أجل منافسة حقيقية في أكبر تظاهرة كُروية في العالم.
وذكرَ أنَّ لجنة المسابقات في الاتحاد الآسيويّ لكرة القدم صادقت، بالنظر لما سبق، على تغيير مواعيد بطولة دوري الأبطال مع مُواصلة العمل بإقامة المُباريات بنظام التجمع، مع إعادة توزيع مواعيد المباريات خلال هذا العام وعام 2023 من أجل ضمان تنظيم مُسابقة ناجحة.

 

الحلّ الأمثل

 

وكشفَ الاتحادُ الآسيويُّ أن أندية منطقة غرب آسيا سوف تتنافس، بحسب المواعيد الجديدة، بنظام التجمع، حيث سيبدأ دور المجموعات الذي سيقام عبر دوري مجزَّأ من مرحلتَي ذهاب وإياب، في السابع من أبريل 2022 ويستمر حتى 27 من الشهر نفسه، وبالتالي من المتوقع أن يتم التعديل في استراتيجية دوري النجوم بتأجيل تفرغ اللاعبين الدوليين إلى أول شهر مايو بدلًا من أول شهر أبريل ليتناسب مع موعد انتهاء دور المجموعات من البطولة القارية، وأيضًا لتكون هناك فرصة لانتهاء الموسم الكروي بشكل مريح، خاصة أن الفترة الأخيرة شهدت تأجيلات لعديد من المباريات في الدوري بسبب انتشار فيروس كورونا، وهناك ارتباطات ببطولات محلية أخرى، وفي حالة تعديل الرزنامة بالتأجيل لمدة شهر لن تكون هناك مشكلة أمام أنديتنا في المشاركة بدور المجموعات من دوري أبطال آسيا ومن بعدها تفرغ اللاعبين للانضمام للمنتخب، خاصة أن دوري دور الستة عشرة من البطولة سيقام في الثالث والرابع من فبراير 2023 (مباراة إقصائية من مرحلة واحدة تقام بنظام التجمع)، ثم سيُقام دور الثمانية في السابع من فبراير 2023 (مباراة إقصائية من مرحلة واحدة تقام بنظام التجمع)، قبل تنظيم الدور قبل النهائي في العاشر من فبراير 2023 (مباراة إقصائية من مرحلة واحدة تقام بنظام التجمع).

أندية الشرق

 

من جانبها، ستتنافسُ أنديةُ شرق آسيا بنظام التجمع، حيث تقرر أن يبدأ دور المجموعات يوم 15 أبريل ويستمر حتى الأول من مايو 2022 (منافسة بنظام التجمع عبر دوري مجزَّأ من مرحلتَي ذهاب وإياب)، بينما سيُجرى دور الستة عشرة يومي 18 و19 أغسطس 2022 (مباراة إقصائية من مرحلة واحدة تقام بنظام التجمع)، أمّا دور الثمانية فسيُجرى يوم 22 أغسطس 2022 (مباراة إقصائية من مرحلة واحدة تقام بنظام التجمع)، على أن يقام الدور قبل النهائي يوم 25 أغسطس 2022 (مباراة إقصائية من مرحلة واحدة تقام بنظام التجمع). ونوّه الاتحادُ إلى أنَّ دور نهائي دوري أبطال آسيا سيُقام يومي 19 و26 فبراير 2023 من مباراتَي ذهاب وإياب، على أن تقام مباراة الذهاب في منطقة الغرب ومباراة الإياب في منطقة الشرق، مُشيرًا إلى أنه سيتم قريبًا فتح باب الترشّح لاستضافة مُباريات هذه المسابقة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X