fbpx
اخر الاخبار

الكونغرس الأمريكي يطالب بفتح تحقيق في اغتيال الرئيس الهايتي

واشنطن – قنا:

طالب الكونغرس الأمريكي بفتح تحقيق في اغتيال الرئيس الهايتي جوفينيل مويز، الذي اغتيل في يوليو الماضي.
وصوت مجلس الشيوخ الأمريكي، بالإجماع، على تكليف وزارة الخارجية بإصدار تقرير، في غضون 180 يوما، يقدم “وصفا تفصيليا” للظروف المحيطة بمقتل مويز.
وكلف المجلس الوزارة بأن تسلط الضوء في التقرير، الذي سبق أن أذن مجلس النواب في إصداره، على ما إذا كان هناك تدخل في التحقيق الرسمي، وما إذا كان أي من الضالعين في الاغتيال قد عمل لحساب حكومة الولايات المتحدة الأمريكية.
كما طالب الكونغرس وزارة الخارجية الأمريكية بتقديم تقرير عن حقوق الإنسان واستخدام المساعدات منذ الزلزال الذي ضرب هايتي عام 2010، وإجراء تحقيق والضغط من أجل المساءلة بشأن المجزرة التي وقعت في حي /لا سالين/ الفقير في بورت أو برنس عام 2018 وأودت بحياة عشرات الأشخاص.
واتهم مدعون أمريكيون في وقت سابق من يناير الجاري عسكريا كولومبيا سابقا يدعى ماريو بالاسيوس، بالضلوع في مؤامرة لخطف أو قتل الرئيس الهايتي، وقد قتل العسكري المذكور مع ثلاثة مرتزقة كولومبيين أثناء عملية اغتيال الرئيس مويز، كما اعتقل آخرون.
وقالت الشرطة الكولومبية في وقت سابق إن العناصر المحتجزين لديها زعموا أنهم كانوا يخططون للقبض على جوفينيل مويز، وتسليمه إلى إدارة مكافحة المخدرات الأمريكية.
وقتل الرئيس الهايتي جوفينيل مويس، في السابع من يوليو الماضي، على أيدي مسلحين مجهولين اقتحموا منزله في العاصمة بورت أو برنس.
وتولى مويس السلطة في هايتي عام 2017، وواجه اتهامات بالفساد، ومظاهرات شعبية واسعة احتجاجا على طريقة تسييره للبلاد.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X