fbpx
فنون وثقافة
مشاركة مميزة لدار التقويم القطري في معرض الدوحة للكتاب

مجسم فلكي ومخطوطات للشيخ عبدالله الأنصاري

الدوحة – الراية:

تشاركُ دارُ التقويم القطريّ هذا العام في معرض الدوحة للكتاب ببرامج متنوّعة، ومجسم فلكي يشرح ظواهر فلكية عديدة مثل دوران الأرض حول القمر ودورانهما معًا حول الشّمس، كما يشرح أيضًا ظاهرة أطوار القمر وظاهرة الفصول الأربعة. وأوضحَ د. بشير مرزوق الخبير الفلكي بدار التقويم القطري لـ الراية أنَّ المجسم الفلكي الذي تُشارك به دارُ التقويم هو الوحيد من نوعه في قطر، مُضيفًا: إنَّ الجناح سيقدّم ورشة للتعرف على علم الفلك والأجرام السماوية وحركة الشمس ودورها في تحديد مواقيت الصلاة وحركة الأرض ودورها في تحديد الفصول الفلكية الأربعة، وحركة القمر ودورها في تحديد بداية ونهاية الأشهر الهجرية. كما كشف عن تقديم فعالية الرصد الفلكي المجاني لزوّار المعرض من خلال التليسكوبات الفلكيّة لرؤية القمر وكوكب المشتري، بالإضافة إلى تقديم برامج مُمتعة للأطفال للتعرّف من قرب على عالم الفلك.

كما يخصص جناح دار التقويم القطري جزءًا لمكتبة الشّيخ عبدالله الأنصاري والتي تقدّم كتبًا مختصة بعلم الشريعة وعلم الفلك، بالإضافة إلى عرض بعض مخطوطات المكتبة وإثراء المُحتوى التاريخيّ لها. كما تقدّم المكتبة أرشيفَ التقويم، الذي يتم من خلاله التعريف بصناعة التقويم القطري ابتداءً من أول تقويم مطبوع إلى آخر مطبوعات مكتبة الشيخ عبدالله الأنصاري، إلى جانب عرض المطبوعات والكتب التي ألّفتها دارُ التقويم القطري وستكون متاحة لزوّار معرض الدوحة للكتاب هذا العام.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X