fbpx
فنون وثقافة

100 إصدار ورقي ومكتبة إلكترونية في جناح «الثقافة»

الدوحة – الراية:

تقدمُ وزارةُ الثّقافة هذا العام في معرض الدوحة الدولي للكتاب مشاركةً متميزة بتضمينها فعاليات منوّعة لكافة شرائح المجتمع، فضلًا عن احتواء الجناح الخاص بها عددًا كبيرًا من الإصدارات في مجالات متنوّعة. وبدوره، قال الأستاذ محمد حسن الكواري مدير إدارة الإصدارات والترجمة بوزارة الثقافة: إنَّ معرض الدوحة للكتاب يمر بمراحل تطور كل عام، لافتًا إلى أنّ هذا العام تأتي مشاركة الوزارة بجناح خاص بها على نطاق أوسع بالتعاون مع مركز وجدان الحضاري، حيث يشارك الجناح بحوالي 100 إصدار ورقيّ، كان للمؤلفين القطريين منها نصيب الأسد، وكذلك للناشرين المدعومين من وزارة الثقافة، إضافة إلى ما يقارب أكثر من 300 إصدار إلكترونيّ. وأضاف: إن جناح وزارة الثقافة يعتبر أحد أهم الأجنحة المشاركة في المعرض، حيث يبدو من منتصف الجناح إلى نهايته، «الديجتال بوكس»، الذي يتم من خلاله عرض إصدارات وزارة الثقافة، ما يعني أن عرض هذه الإصدارات يكون عبر طريقتَين، الأولى هي عرض الكتب عبر الأرفف التقليديّة، بينما تكمن الطريقة الثانية في عرضها من خلال «الديجتال»، لتنقل زوّار المعرض من عنوان إلى آخر، عبر شاشات عرض لإصدارات الكتب.

وأكّدَ الكواري عبر تصريحات لـ الراية أنَّ جميعَ الكتب المعروضة في الجناح تحمل رمز الباركود، الذي يمكن الزائر من التجوّل عبر مكتبة إلكترونية متكاملة على هاتفه الجوال ليُحلّق من خلالها في بستان كبير من معالم المعرفة.

وتابع: إنَّ جناح الثقافة يقدّم هذا العام فعاليات منوّعة لكافة الشرائح، فهناك فعاليات الأطفال، والنّدوات الثقافية وتدشين الكتب، وأشار إلى أنَّ المشاركة تشمل إدارة العلاقات العامة والاتصال، وإدارة الإصدارات والترجمة، وإدارة المكتبات، والوجدان الحضاري، وشؤون الموسيقى، والفنون البصريّة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X