fbpx
المحليات
يقدمها مركز الامتياز للتدريب والاستشارات بمعهد الدوحة للدراسات العليا

إطلاق النسخة الثانية من مبادرة «من قطر إلى كل العالم»

الدوحة – الراية:

أطلق مركز الامتياز للتدريب والاستشارات في معهد الدوحة للدراسات العليا، وللسنة الثانية على التوالي مبادرة «من قطر إلى كل العالم»، والتي اشتملت على 4 دورات تدريبية، قدّمها مجموعة من الخبراء والمدربين الدوليين، بمشاركة 240 متدربًا من 17 دولة عربية وأجنبية، وذلك في إطار تحقيق أهداف المركز التنموية، وبناء خريطة طريق لتجاوز التحديات والمتغيرات التي تصاحب الأزمات الوبائية. انطلقت المبادرة مع دورة «كيف نواجه أوميكرون؟» مع المدربة منى بابتي، استعرضت فيها أحدث الممارسات الدولية في مواجهة أوميكرون وكيفية تطبيق مبدأ المواجهة المضادة في تحويل التحديات إلى فرص للتطوير. ثم قام الدكتور والخبير الدولي سمير حمدي من تونس بتقديم دورة «فلسفة كايزن ومعادلة النجاح في ظل المتغيرات» وتطرق فيها إلى كيفية تحويل جائحة «كوفيد-19» إلى فرصة لابتكار طرق جديدة في التسيير واستيعاب التكنولوجيا الرقمية وتطوير منظوماتنا الصحية والتعليمية والتنظيمية باعتماد فلسفة كايزن. وقدّم المستشار الدولي محمد الهلال من المغرب دورة بعنوان: «تعرف إلى قدراتك الذاتية وكيفية تطويرها في زمن الأوبئة» محاولًا تدريب المشاركين على أحدث التقنيات للتعرف على الملكات والقدرات، والإمكانات، والوظائف المعرفية، والتنفيذية، والإدراكية، والتواصلية التي يتوافر عليها الإنسان بناء على خصائصه الجينية، والعصبية المعرفية، والنفسية الاجتماعية، والكشف عن كيفية تطويرها بإجراء عدد من الاختبارات التشخيصية، والبرامج العلاجية المعززة سلوكيًا لتحفيز القدرات الذاتية في زمن الأوبئة. واختتم البرنامج مع الخبير الدولي من فرنسا الدكتور محمد مخلوف، بدورة حول «إدارة التفوق في العمل الإداري».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X