fbpx
الراية الرياضية
اكتسح الشمال واستعاد صدارة دوري نجوم QNB

السد يعود للملاعب بقوة ويضرب بالخمسة

الشمال يبادر بالتسجيل والهجوم السداوي يرد بمهرجان أهداف

متابعة – حسام نبوي:
استعاد السد صدارة جدول ترتيب دوري النجوم بفوزه على الشمال بخمسة أهداف مقابل هدف في المباراة التي جمعت بينهما مساء أمس باستاد ثاني بن جاسم بنادي الغرافة ضمن مباريات الجولة ال 15 من دوري النجوم، ليحقق الزعيم السداوي عودة قوية للمشاركة في الدوري من جديد بعد توقف عن المشاركة في آخر جولتين بسبب إصابة لاعبيه بفيروس كورونا، بفوز الزعيم أمس على الشمال رفع رصيده إلى 34 نقطة في صدارة جدول الترتيب بفارق نقطة عن الدحيل صاحب المركز الثاني برصيد 33 نقطة مع وجود ثلاث مؤجلات للسد أمام الوكرة وقطر والريان، بينما يتجمد رصيد الشمال عند 13 نقطة.

بادر الشمال بهدف معاذ يحيى في الدقيقة 30 إلا أنه استقبل خماسية عن طريق أكرم عفيف في الدقيقة 40 وتاباتا في الدقيقة 54 وعلي أسد في الدقيقة 63 وحسن الهيدوس في الدقيقة 68 ومصطفى طارق في الدقيقة 79. سيطر السد سيطرة تامة على مجريات اللعب منذ البداية وجاء معظم اللعب في منتصف ملعب الشمال بضغط متواصل للاعبي السد على الشمال الذي تراجع للدفاع بجميع خطوطة لغلق المساحات أمام لاعبي السد واللعب على الهجمة المرتدة، وأتيحت أكثر من هجمة خطرة للسد كان بإمكانه تسجيل أكثر من هدف لولا يقظة الدفاع، ومع مرور الوقت بدأ الشمال يدخل في أجواء المباراة ويأخذ زمام المبادرة ونجح في تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 30 عن طريق معاذ يحيى من تصويبه قوية من على حدود منطقة الجزاء اصطدمت بقدم طارق سلمان وسكنت الشباك، إلا أن الرد السداوي جاء سريعًا عن طريق أكرم عفيف في الدقيقة 40، حيث تسلم تمريرة عبد الكريم حسن وانفرد بالمرمى وسدد بطريقة مميزة معلنًا عن عودة السد والتعادل بهدف لكل فريق، واستمرّت محاولات السد لإضافة الثاني ولكن لم يتمكن من ذلك لينتهي الشوط الأول بالتعادل. لم يختلف الوضع كثيرًا في الشوط الثاني حيث واصل السد سيطرته والاستحواذ على الكرة، وكثف من محاولاته على أمل إيجاد طريق لهز شباك الشمال، وقام جراسيا مدرب الفريق بالدفع برودريجو تاباتا بدلًا من يوسف عبد الرزاق لتنشيط الناحية الهجومية أكثر، ليحقق تاباتا الإضافة المطلوبة بعد دقيقتين من نزوله بتسجيل الهدف الثاني من تصويبة من خارج منطقة الجزاء على يمين مروان شريف حارس الشمال، مسجلًا هدف التقدم للزعيم في الدقيقة 54 من عمر اللقاء، واستمرت الهجمات السداوية مع تراجع بدني واضح للاعبي الشمال، وأضاف السد الهدف الثالث في الدقيقة 63 من هجمة فردية قادها علي أسد وراوغ الدفاع بطريقة رائعة وسددها في الشباك مسجلًا الهدف الثالث لتصبح المباراة أكثر سهولة بالنسبة للفريق السداوي في الدقائق المتبقية من عمر المباراة. ولم يتمكن الشمال من مقاومة الطوفان السداوي كثيرًا وتلقى الهدف الرابع في الدقيقة 68 عن طريق حسن الهيدوس من تسديدة رائعة سكنت الشباك، واستمرت الأهداف السداوية بتسجيل الهدف الخامس في الدقيقة 79 عن طريق البديل مصطفى طارق من ضربة رأس، وهدأ الرتم في الدقائق الأخيرة ودفع جراسيا مدرب السد بالعديد من اللاعبين الشباب مُكتفيًا بالخماسية لينتهي اللقاء بفوز الزعيم بخمسة أهداف مُقابل هدف.

جراسيا مدرب السد:هدفنا الفوز دائمًا ولا ننظر لنتائج المنافسين

أكد الإسباني خافي جراسيا مدرب الزعيم أهمية الفوز الذي حققه الفريق السداوي بنتيجة 5 – 1 على فريق الشمال، وقال في تصريحات عقب اللقاء: سعيد بالفوز الذي حققناه وحصدنا من خلاله 3 نقاط مهمة في مسيرة الفريق، الشوط الأول كان متكافئًا بين الفريقين وفي الشوط الثاني أظهرنا إمكاناتنا وجودة الفريق، التي منحتنا التفوق والفوز بخماسية. وأضاف مدرب السد: سعيد أيضًا بمشاركة اللاعبين الشباب وقدرتهم على تقديم أداء جيّد خلال المباراة. وتابع قائلًا: الشمال قادم من نتائج جيدة في آخر مباراتين، ولذلك المباراة لم تكن سهلة، الفوز خُطوة مهمة بالنسبة لنا ونتطلع لخطوات أخرى في مسيرة الفريق. وبخصوص اعتلاء السد صدارة جدول الترتيب من جديد، قال خافي: أركز على فريقي فقط وتطوره من يوم لآخر في التدريبات ولا ننظر لنتائج المنافسين، هدفنا حصد النقاط الثلاث في كل مباراة، وسوف يأتي ذلك من خلال العمل بجد وبذل أقصى جهد، وهذا هو هدفنا في المرحلة المُقبلة.

هشام زاهد مدرب الشمال :دفعنا ثمن الأخطاء

أكد هشام زاهد المدرب المساعد لفريق الكرة بنادي الشمال أن مباراة السد كانت صعبة كما كان متوقعًا، وقال زاهد في تصريحاته عقب المباراة: واجهنا فريقًا قويًا وكبيرًا ومتصدرًا لجدول الترتيب وبطلًا للدوري الموسم الماضي، ولذا اعتبر أن الخسارة منطقية خاصة في ظل الأخطاء التي ارتكبناها وأسفرت عن الأهداف التي استقبلها مرمانا، بجانب عدم التركيز في بعض فترات اللقاء. وأضاف: في الشوط الأول كنا أكثر تركيزًا وحاولنا استثمار الفرص التي لاحت لنا، ونجحنا في البعض وفشلنا في البعض الآخر. وأشار المدرب المساعد للشمال إلى أن لاعبي الفريق أدوا المطلوب منهم على قدر الإمكان، وقال: كان من الممكن أن نظهر بشكل أفضل لكن هذه هي كرة القدم. وأكد هشام زاهد ضرورة إغلاق ملف مباراة السد من أجل التركيز في المواجهة المقبلة أمام أم صلال ومحاولة تدارك الأخطاء في ذلك اللقاء. ووجّه زاهد الشكر لإدارة النادي على ثقتها في الفريق، وقال: نتمنّى أن نكون على قدر هذه المسؤولية ونحقق النتائج المرجوة في الفترة المُقبلة.

تشكيلتا الفريقين

لعب للسد سعد الدوسري، طارق سلمان، عبدالكريم حسن، مصعب خضر (عبدالله اليزيدي 83)، غيليرمي توريس، يونغ (مصطفى طارق 78)، حسن الهيدوس (أحمد السعيد 84)، علي أسد (محمد مناعي 83)، يوسف عبدالرزاق (تباتا 52)، أكرم عفيف، سانتي كازورلا).
لعب للشمال (مروان شريف، عبدالعزيز متولي، ماتياس ناني، جيرمي نويجر، خليفة سعد (جاسم شنين 82، معاذ السالمي، محمد الجابري، محمد السيد (علي علوان 67)، ماجد محمد (فهد وعد 75)، ناصر النصر، أمجد عطوان).

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X