fbpx
كتاب الراية

تربية … هل جميع الناس مبدعون؟

كل فرد مُبدع في طريقته خاصةً إذا ما تمكّن من تطوير وتنمية أفكاره

شاركتُ في جلسةٍ نقاشيّة مُمتعة ومُلهمة تحدّثنا من خلالها عن الإبداع، وأن البعض يقسم الأفراد إلى «مُبدعين» أو «غير مُبدعين»، وهو ما يخالف بعض الدراسات التي أثبتت أنَّ الفرد منّا يُولَد مُبدِعًا، لكن كُلما كَثُرَت الضوابط التي تحكُمنا قلَّ إبداعنا، فمثلًا: عندما نقوم بتعويد أجسادنا على الرياضة، يصبح لدينا نشاط ومرونة أعلى في أجسامنا، وكُلما قلت ممارسة الرياضة قلَّت مرونة أجسادنا، وذلك ينطبق على الإبداع لدينا، فالإبداع إذا اهتممت به سوف ينمو ويزداد، أما إذا أهملته فسوف يضعف ويموت ولن تكون له أيّ فائدة.

فالبعض يقف في منتصف طريق تحقيق هدفه ولا يُكمل بسبب المخاوف والقيود التي يشعر بها، وهنا يجب أن تطلق العنان لإبداعك، حيث إنه من أهم المهارات القياديّة التي يجب أن يتحلّى بها الفرد لأنها تساعده في إيجاد حلول لأي مشكلة معقدة من الممكن أن تواجهه، ولتخطي هذه العقبات والمخاوف يمكن اتباع بعض الطرق، مثل:

– افتراض أنَّ كل شخص من الممكن أن يكون مُبدعًا ولديه مَلَكَة الإبداع حتى أنت.

– الثقة بأنَّك تستطيع تنمية وتطوير العديد من الأمور التي لم تقم بها في السابق.

– مع الوقت ستجد نفسك قادرًا على إيجاد حلول جديدة ومُبتَكَرَة.

– استخدام أسلوب ما يسمى «التفكير في التصميم» والذي يتميّز في التفكير بالقدرة على الجمع بين: التعاطف مع ظروف مشكلة ما، والإبداع في توليد رؤى وحلول منطقية لها، وفي تحليل وتكييف هذه الحلول تبعًا لظروف المشكلة.

إذًا نستطيع القول إن كل فرد مبدع في طريقته، خاصةً إذا ما تمكّن من تطوير أفكاره وتنميتها، لذا من المهم أن نُربيّ أبناءنا على الإبداع، ليتمكّنوا من إيجاد حلول جديدة ومُبتكرة بعيدًا عن الاستسلام والانهزام عند مواجهة أي عقبة في الحياة.

7[email protected]

[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X