fbpx
الراية الإقتصادية
للتقنية وتصنيع البطاريات والتوصيلات الكهربائية المتقدمة

«إنفنتوس باور» تفتتح مركزًا إقليميًا في المناطق الحرة

تلبية احتياجات أسواق أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا

الدوحة – الراية:
قامت شركة «إنفنتوس باور» وهي شركة عالمية رائدة يقع مقرها في الولايات المتحدة الأمريكية وتتخصص في تكنولوجيا وتصنيع البطاريات المتقدمة، و»هيئة المناطق الحرة – قطر» بافتتاح مركز التقنية ومنشأة التصنيع التابعة للشركة في المناطق الحرة في الدولة. ويأتي ذلك بهدف تسريع توسع «إنفنتوس باور» الدولي ولخدمة الأسواق في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا.
وحضر مراسم الافتتاح سعادة السيد أحمد بن محمد السيد، وزير الدولة ورئيس مجلس إدارة هيئة المناطق الحرة – قطر، خلال حفل أقيم في منطقة راس بوفنطاس الحرة. وحضر الافتتاح أيضًا السيد باتريك تريبيل، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة «إنفنتوس باور»، وأعضاء الإدارة العُليا للهيئة والشركة.
وستمثل منشأة شركة «إنفنتوس باور» الجديدة في المناطق الحرة في قطر، مكونًا هامًا لمنصة الشركة العالمية في مجال هندسة وتصنيع البطاريات وأنظمة التوصيلات الكهربائية المتقدمة. وسوف تندمج بشكل كامل مع إمكانات وقدرات الشركة الحالية وجهودها للتنمية في العالم، من أجل تسريع عملية تبني السوق لتكنولوجيا بطاريات «الليثيوم أيون» في جميع أنحاء منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا.

وسوف يكمل مركز الهندسة التابع للمنشأة أو مركز التقنية (لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا)، المراكز التقنية الحالية ل «إنفنتوس باور» في الولايات المتحدة والصين، بينما يؤسس ويرسّخ نفسه كمركز تميز للشركة بأكملها في مجال الرقمنة، وبطاريات إنترنت الأشياء الذكية، وأنظمة تخزين الطاقة (ESS)، وتحويل بطاريات حمض الرصاص. كما ستتمتع المنشأة بإمكانات تصنيع كاملة لدعم قاعدة عملاء عريضة بالمنطقة، بما تشمل المؤسسات المحلية كالعسكرية والحكومية والأمنية بالإضافة إلى التجاريّة.
وتعليقًا على هذا الحدث، قال سعادة السيد أحمد بن محمد السيد، وزير الدولة ورئيس مجلس إدارة هيئة المناطق الحرة – قطر: ترحب هيئة المناطق الحرة في قطر بافتتاح منشأة الهندسة والتصنيع التابعة لشركة «إنفنتوس باور» – الرائدة في مجال أنظمة البطاريات المتقدمة للأسواق التجارية والصناعية والطبية والعسكريّة. وأضاف سعادته: إن الدوحة لتنمية الاستثمار هي شريك استراتيجي ل «إنفنتوس باور»، حيث إنها تركز على اجتذاب الشركات في القطاعات الاستراتيجية وخاصة الشركات التي تعمل في أو تستخدم التكنولوجيا مثل شركة «إنفنتوس باور»، وذلك للاستفادة من فرص النمو في دولة قطر والمناطق الحرة وللتوسّع إقليميا وعالميًا، بما يتماشى مع رؤية واستراتيجية الدولة.
وقال السيد ‏توم دانو، رئيس مجلس الإدارة لشركة إنفنتوس باور – قطر: نحن سعداء بالتقدّم الذي تم إحرازه منذ أن دخلت إنفنتوس باور في شراكتها مع هيئة المناطق الحرة – قطر، قبل أكثر من عام. وأضاف: ونشكر هيئة المناطق الحرة – قطر على كل الدعم الذي قدمته لنا للمساعدة في الوصول إلى هذا الهدف.
وذكر السيد باتريك تريبيل، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة إنفنتوس باور: نحن سعداء للوصول إلى هذا المعلم الهام في استراتيجيتنا للتوسّع في الأسواق التي نعمل بها. إن افتتاح مركز التقنية (لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا) التابع لنا، سيمكننا من زيادة دعم عملائنا في العالم من خلال تعزيز قدراتنا الهندسيّة والتنمويّة المتقدمة، فضلًا عن توفير الدعم التقني الإقليمي المستمر لأعمالنا المتنامية في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا.
في الأشهر القادمة، ستستمر»إنفنتوس باور» في بناء الموارد الهندسية والتصنيعيّة للمنشأة، كما أنها تخطط بالإضافة إلى ذلك للاستثمار في قدرات البحث والتطوير من خلال تعزيز الشراكات مع الجامعات ومؤسسات البحوث الموجودة في دولة قطر.
كما قال السيد علي محمد المحمود، العضو المنتدب لشركة إنفنتوس باور- قطر: يمكن تواجد منشأة «إنفنتوس باور» في منطقة راس بوفنطاس الحرة المجاورة لمطار حمد الدولي، بالتركيز على تنمية أعمالها بينما تلبي متطلبات عملائها في قطر ومنطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا بموثوقية وسهولة وخدمات رفيعة المستوى.
تم تصميم المناطق الحرة في قطر بما يقدّم للمستثمرين ميزة تنافسية عالميّة عبر مختلف القطاعات الرئيسية، بالإضافة إلى توفير بيئة محفزة للأعمال وتقديم خدمات عالمية المستوى بما يساهم في تعزيز الأداء المالي والتشغيلي للشركات.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X