fbpx
اخر الاخبار

مسؤولون بكلية الشرطة: الدفعة الرابعة من خريجيها إضافة نوعية للقطاع الأمني

الدوحة – قنا :

أكد عدد من المسؤولين بكلية الشرطة، أن الدفعة الرابعة من الطلبة المرشحين بالكلية والتي تم الاحتفاء بتخريجها اليوم، تشكل إضافة نوعية للقطاع الأمني بالدولة، والجهات العسكرية الأخرى، في ضوء البرامج التعليمية والتدريبية المعتمدة للطلبة والتي تتفق مع أعلى المعايير العالمية.
وقال اللواء الدكتور عبدالله يوسف المال مستشار معالي وزير الداخلية، نائب رئيس المجلس الأعلى لكلية الشرطة، في تصريح صحفي، على هامش الاحتفال بتخريج الدفعة، إن الواقع يشهد بأن لدى كلية الشرطة منظومة تعليمية وتدريبية متكاملة لإعداد أجيال من رجال الشرطة مؤهلين ومزودين بمهارات وقدرات وظيفية متميزة، لتحقيق كافة أهداف ومهام وزارة الداخلية وبخاصة الوقاية من الجريمة ومواجهتها.
وأضاف أن كلية الشرطة توظف كافة الإمكانيات لتخريج كوادر قادرة كذلك على التعامل الجاد والمدرك لإمكانيات الوسائل التقنية الحديثة، وتوظيفها في مواجهة كافة صور الجرائم المستحدثة، وتحقيق جودة الأداء الشرطي.
من جانبه، قال العميد عبدالرحمن ماجد السليطي المدير العام لكلية الشرطة، في تصريح مماثل، إن الكلية أخذت مكانتها الرفيعة بين الكليات الشرطية المتخصصة في المنطقة، وانتهجت في مسيرتها خلال ثماني سنوات، التخطيط العلمي في الإدارة والتدريب ووضع المناهج الأكاديمية، ووفرت لطلابها المرشحين البيئة التعليمية المتكاملة المدعومة بالتقنيات المتقدمة، والكادر المؤهل علميا في التدريس وفي التدريب.
وأضاف “سعت الكلية منذ إنشائها إلى أن يصل قادة المستقبل من الطلبة المرشحين، إلى أفضل مستويات التأهيل الأكاديمي والتدريبي والانضباط العسكري، والآن نشاهد منتسبي الدفعة الرابعة يستعدون لتسلم مهامهم في حفظ الأمن والاستقرار”.. منوها بما أبداه الطلبة الخريجون من حماس وشغف بالتعلم وتطوير القدرات والاستفادة من مقدرات الكلية بشكل مثالي طوال فترة التأهيل.
ولفت إلى أن كلية الشرطة تقدم لوزارة الداخلية كوكبة جديدة من الكوادر الأمنية التي تزودت بالعلوم الحديثة في مجال القانون وعلوم الشرطة، واكتسبت مهارات عملية وتطبيقية في أحدث النظم الأمنية في العالم.
وأشاد المدير العام لكلية الشرطة بدعم القيادة الرشيدة للكلية، من خلال توفير كافة الإمكانات، من الكادر التدريبي والإداري والمعدات الحديثة لتنفيذ البرامج المعتمدة، حتى تبوأت الكلية مكانة عالية بين مثيلاتها إقليميا وعالميا، وغدت رائدة بنظمها الإدارية والتدريبية والأكاديمية.
وبدوره، قال المقدم الدكتور جبر حمود النعيمي مساعد المدير العام لكلية الشرطة، إن الكلية كرست جهودها لتطوير وتحديث البرامج النوعية لكلية الشرطة المعرفية والتدريبية لتتواءم مع المعايير العالمية، بهدف تعزيز قدرات وزارة الداخلية، ومواصلة مسيرة العطاء للإسهام في تحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030.
وأضاف أن الكلية تسعى من خلال التطوير المستمر لبرامجها الأكاديمية والتدريبية لتحقيق رسالتها في تخريج ضباط شرطة على درجة عالية من المهارات تمكنهم من تنفيذ المهام الأمنية بصورة احترافية.
وأكد مساعد المدير العام لكلية الشرطة حرصها على المواءمة بين الجانبين الأكاديمي النظري والعملي الميداني لضمان حصول الطالب على أفضل الخبرات في المجالات الشرطية.. مشيرا في هذا السياق إلى تركيز الكلية كذلك على مستجدات عالم الجريمة خاصة في مجال الجرائم السيبرانية.
وعن برامج التدريب، قال المقدم فهد سعيد عبدالله السبيعي مدير إدارة التدريب، إن الكلية تعتمد أفضل البرامج التدريبية على مستوى المنطقة والعالم وتعمل على تطويرها، وبناء برامج يمكن تطبيقها على أرض الميدان لضمان مخرجات عالية التدريب والتجهيز من مرشحي الضباط ليكونوا سندا للقطاع الأمني.
وأكد أن الكلية تؤمن بأن التدريب العسكري والرياضي الاحترافي يعمل على تنمية المهارات ويعزز معاني الصبر والتحمل لدى الطلبة، ويعمل كذلك على غرس قيم الانضباط والشجاعة والالتزام والضبط والربط العسكري، إضافة إلى تطوير مهارات التفكير في حل المشاكل بأسرع الطرق وأسلمها وللوصول للأهداف المنشودة.
وأشار إلى أن عدد الساعات الدراسية الأكاديمية المكتسبة للدفعة الرابعة في كلية الشرطة بلغت 130 ساعة للمقررات النظرية بمختلف أنواعها، بينما بلغ عدد ساعات التدريب العملي 48 ساعة في مجال مسرح الجريمة و60 ساعة تدريبية أخرى في الإدارات الأمنية، إلى جانب ساعات التدريب الرياضي التي وصل عددها إلى 780 ساعة منها 574 ساعة في اللياقة البدنية و152 ساعة في الدفاع عن النفس و54 ساعة في السباحة.
وفي جانب التدريب العسكري، أوضح أن مجموع الساعات التدريبية وصل إلى 1489 ساعة منها 720 ساعة دورة الصاعقة و273 ساعة مشاة و137 ساعة أسلحة و100 ساعة دورة الغوص، و86 ساعة الرماية و70 ساعة دورة القفز المظلي، و67 ساعة مبادئ القيادة و36 ساعة دورة فض الشغب.
واحتفلت كلية الشرطة اليوم بتخريج الدفعة الرابعة من الطلبة المرشحين والبالغ عددهم 90 طالبا، بينهم 85 طالبا قطريا من وزارة الداخلية، وعدد من الجهات العسكرية بالدولة، و5 طلاب من دولة فلسطين.
وبتخريج هذه الدفعة الجديدة، يصل عدد الطلاب الذين تخرجوا من هذا الصرح التعليمي في الدفعات الأربع إلى نحو 420 طالبا، بينهم عدد من الطلبة من دول عربية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X