fbpx
الراية الرياضية
عندما يستقبل رينس مساء الأحد في ظل غياب كيليان مبابي

ميسي يقود الباريسي في رحلة تعزيز الصدارة

باريس- أ ف ب:
يتطلعُ باريس سان جيرمان لتعزيز صدارته مع عودة نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي للمرة الأولى منذ استئناف المنافسات بعد العطلة الشتوية، وذلك عندما يستقبل رينس بعد غدٍ الأحد في المرحلة الثانية والعشرين من الدوري الفرنسي لكرة القدم، ولكنه سيفتقد نجمه الآخر كيليان مبابي وسط ترقب لموعد عودته. ويتصدر نادي العاصمة ترتيب الدوري بفارق 11 نقطة عن نيس الثاني ويبدو على المسار الصحيح لاستعادة اللقب الذي خسره العام الماضي لصالح ليل الذي يعاني هذا الموسم.
وكان سان جيرمان استأنف المنافسات بعد التوقف لفترة الأعياد بتعادل أمام ليون قبل الفوز على بريست الأسبوع الماضي.
وسيستعيد الفريق خدمات ميسي بعد أن عاد إلى التمارين الجماعية الثلاثاء إثر تعافيه من إصابة بفيروس كورونا تعرض لها خلال عطلة الأعياد في مسقط رأسه في روساريو في الأرجنتين.

ورغم أن ميسي عاد إلى فرنسا في الأيام الأولى من العام الجديد «إلا أن الأمر استغرق وقتًا أطول مما كنت أعتقد كي أتعافى كليًا، لكنني على وشك التعافي وأتطلع إلى العودة إلى الملعب»، وَفق ما قال على إنستجرام الخميس الفائت. وغاب المتوج بالكرة الذهبية سبع مرات بالتالي عن الفوز على فان في كأس فرنسا، بالإضافة إلى مباراتين في الدوري. ولم تجر الأمور حتى الآن كما رغب بها ميسي وجماهير سان جيرمان منذ انتقاله الدراماتيكي من برشلونة الإسباني الصيف الماضي، إذ لم يُظهر بعد المستويات التي أدهش بها العالم في الأعوام الـ15 الأخيرة.
سجل هدفًا واحدًا وأربع تمريرات حاسمة في 11 مباراة في الدوري، بينما غاب عن 10 مباريات في «ليغ 1» منذ أغسطس الفائت، أكان بسبب الإصابات البدنية، أم بالعودة المتأخرة من النافذة الدولية مع المنتخب الأرجنتيني، أو فيروس كورونا.

ضربة مبابي

 

مقابل الأنباء السارّة بعودة ميسي، تعرض سان جيرمان لانتكاسة بإعلانه الأربعاء إصابة نحمه الأول هذا الموسم مبابي في العضلة المقربة اليسرى من دون تحديد مدة غيابه، ما يثير الشكوك حول مدى جاهزيته للنزال المرتقب بعد أقل من شهر ضد ريال مدريد الإسباني في ذهاب ثمن نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X