fbpx
الراية الرياضية
مزاحمة سعودية في المقدمة والشهراني يصارع سبعة لاعبين في المركز الرابع

الكعبي يتصدّر منافسات بطولة قطر العالمية للجولف

فهد النعيمي: الإثارة تتواصل اليوم ..وشكرًا للجنة الأولمبية

متابعة- السيد بيومي:
تتواصلُ اليومَ منافساتُ بطولة قطر العالميّة للجولف في نسختها ال 36 بعد انطلاقة مُثيرة شهدتها أمس على ملاعب نادي الدوحة للجولف في حُلّته الجديدة، وظهر الملعب بصورة رائعة نالت استحسان المُشاركين في البطولة.
وكانت السخونة قد بدأت مبكرًا، وظهرت في النتائج التي تحققت أمس وتبشّر بمُنافسات حامية اليوم من أجل الوصول للتصفيات النهائية في مُنافسات الغد.. ونجح لاعبنا صالح الكعبي في الوصول لصدارة الترتيب محققًا 70 ضربة؛ أي بواقع ضربتَين تحت المعدّل، ويلاحقه في المركز الثاني السعوديّ سعود الشريف الذي حقّق مجموعًا ب 71 ضربة؛ أي ضربة دون المعدل، ثم مواطنه فيصل السلهب صاحب ذهبية البطولة العربية التي أُقيمت مؤخرًا في جمهورية مصر العربية والذي حقّق 72 ضربة، أي المعدل. المركز الرابع شهد تواجد 7 لاعبين، هم: لاعبنا علي الشهراني، والعُماني عزان الرمحي، والدنماركي مايكل ماتيسين، ومدرب منتخبنا الألماني مايك أيليوت والإنجليزيان جيمي جريجوري، وهارفي بايرز، والنرويجي ماجنوس ستايرنسوند، وحقق كل منهم 74 ضربة، أي بواقع ضربتَين فوق المعدل.
وبالنسبة لأبرز نتائج لاعبينا فقد حقق عبد الرحمن الشهراني 77 ضربة، بواقع 5 ضربات فوق المعدل، وعبد العزيز البوعينين حقق 79 ضربة، بواقع 7 ضربات فوق المعدل، أما الصاعد فهد مير فقد حقق 12 ضربة فوق المعدل، بمجموع 84 ضربة. من جانبه، تحدث فهد بن ناصر النعيمي أمين السر العام بالاتحاد القطري للجولف عن انطلاقة البطولة في نسختها ال 36 أمس، وقال: إنّ كل الأمور تسير على ما يرام، مؤكدًا أن الأمور تسير حسب الإجراءات الاحترازية المُتبعة.

وقال النعيمي: بطولة قطر المفتوحة بطولة تاريخية ينظّمها الاتحادُ القطريُّ منذ حوالي 40 عامًا، ويشارك فيها نخبة من اللاعبين المميزين تجاوز عددهم ال 100 لاعب.
وأضاف: هناك لاعبون مُميزون من المنتخب القطري يشاركون في البطولة، منهم علي الشهراني، وصالح الكعبي، وعبد الرحمن الشهراني، بجانب اللاعب السعودي فيصل السلهب الحاصل على المركز الأول في البطولة العربية التي أقيمت بجمهورية مصر العربية مؤخرًا، وهو لاعب مميز بجانب لاعبين من سلطنة عمان وغيرهم من اللاعبين المميزين. ووجّه النعيمي الشكر للجنة الأولمبية القطرية على دعمها هذه البطولة، وتوقّع ارتفاع مستوى المنافسة في اليوم الأخير للبطولة غدًا السبت والذي سيشهد تواجد 65 لاعبًا.
وأشار أمينُ السرّ العام للاتحاد القطري إلى أنَّ هذه البطولة تأتي بعد زراعة عشب جديد في نادي الدوحة للجولف استغرق حوالي ستة أشهر، مؤكدًا أنَّ الملعب الآن حالته ممتازة، وبالتأكيد سيستمتع اللاعبون بهذه البطولة بعد التجديدات التي طرأت على الملعب. الجدير بالذكر أنَّ الفائز بالبطولة سوف يتأهل للعب النسخة القادمة من بطولة البنك التجاري قطر ماسترز للجولف ليشارك نجوم العالم من المُحترفين أجواء بطولتهم الدوليّة.

علي الشهراني:  أتطلع للتعويض في منافسات اليوم

حقّقَ علي الشهراني حاملُ لقب النسخة الأخيرة ضربتَين فوق المعدل، وهي نتيجة أقل من المتوقّع بالنسبة له، لكنه قال: ما زلنا في البداية، وقد تأثرت بعض الشيء بالأجواء الصباحية الباردة وأتطلع في منافسات اليوم للتعويض والتقدم في الترتيب قبل جولة الحسم غدًا. وقال الشهراني: أحبّ أن أحيي مسؤولي الاتحاد على تمسّكهم بإقامة البطولة وتوفير الأجواء الصحية اللازمة وَفق ما أعلنته الدولة، خاصة أنّ البطولة لها قيمة كبيرة لدينا ونسعى دائمًا للتواجد بها. وقال الشهراني: الحديث عن الفوز باللقب ومن المرشح لذلك ما زال مبكرًا لتقارب المستويات والأرقام، وعقب منافسات اليوم ستكون الصورة أكثر وضوحًا، وكل ما أتطلع إليه أن يكون اللقب قطريًا للعام الثاني على التّوالي.

صالح الكعبي: الأجواء الرائعة ساعدت اللاعبين

أكّدَ لاعبُنا صالح الكعبي رضاه عن المُستوى الذي قدّمه في مُنافسات الأمس، وقال: البداية كانت جيّدة بالنسبة لي وحقّقتُ ضربتَين دون المعدل، وهي النتيجة التي سأسعى للمُحافظة عليها في منافسات اليوم من أجل الوصول لليوم الختامي في موقع تنافسيّ جيّد.
وقال صالح: الأجواء الرائعة ساعدت اللاعبين على تقديم مُستويات جيدة وأتوقع أن يظل التنافس حتى آخر ضربة لحسم اللقب.
وتابع: أعتقد أن مُشاركاتي مؤخرًا في أكثر من بطولة خارجية، التي كان آخرها البطولة العربية والتي حقّقت فيها فضية منافسات الفردي ساعدتني كثيرًا وزادت من خبراتي وجعلتني أضع دومًا الوصول لمنصات التتويج نصب عيني في كل بطولة.
وأنهى قائلًا: حامل لقب النسخة الماضية هو زميلي علي الشهراني، وأتمنّى ألا يخرج اللقب من بين لاعبي قطر لنواصل تميّزنا في بطولتنا الغالية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X