fbpx
أخبار دولية
مجلس النواب يستدعي إيفانكا للاستجواب

رفض طلب ترامب منع نشر وثائق هجوم الكونغرس

واشنطن – قنا:

أعلنت المحكمة العليا الأمريكية، رفضها طلب الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب «منع نشر وثائق الاعتداء على مبنى الكابيتول». وسعى ترامب إلى منع نشر الوثائق التي يحتفظ بها الأرشيف الوطني من تسليمها إلى اللجنة التي تحقق في الاعتداء على الكونغرس الأمريكي. وتحاول لجنة خاصة من الكونغرس الحصول على وثائق من البيت الأبيض حول الهجوم على مبنى الكابيتول في 6 يناير 2021، وتبحث اللجنة المختارة للتحقيق في كيفية حصول الهجوم الذي أدى إلى إغلاق مبنى الكابيتول، وما إذا كان لترامب ودائرته المقربة أي دور في التشجيع عليه. وسبق أن استدعت اللجنة العديد من الشخصيات القريبة من ترامب مثل مستشار الأمن القومي السابق، ستيف بانون، وكبير موظفي البيت الأبيض السابق، مارك ميدوز. كما أصدرت لجنة الكونغرس مذكرات استدعاء شملت رودي جولياني، وثلاثة آخرين من مساعدي الرئيس السابق. ويحقق الكونغرس في الهجوم العنيف قبل عام على مبنى الكابيتول من قبل أنصار الرئيس ترامب لمنع إعلان فوز جو بايدن. من جانب آخر طالبت لجنة بمجلس النواب الأمريكي -تحقق في أعمال الشغب التي شهدها الكابيتول في السادس من

يناير عام 2021- بمثول إيفانكا ترامب لتدلي بأقوالها فيما رأته أو سمعته عن جهود عرقلة فرز الكونجرس لأصوات انتخابات الرئاسة، حسبما أفادت وكالة بلومبيرج للأنباء. وقالت اللجنة في خطاب لابنة الرئيس السابق دونالد ترامب أمس إنها تحقق بشأن أنشطة الرئيس السابق وسلوكه في الأيام التي أعقبت السادس من يناير 2021، بما في ذلك «حالته العقلية» وما إذا كان اتخذ الإجراءات اللازمة بشأن التهديد المستمر بالعنف. وأدرج رئيس اللجنة، بيني تومسون عضو مجلس النواب عن ولاية ميسيسيبي عدة موضوعات، من بينها أي محادثات «قد تكون شهدتها أو شاركت فيها، فيما يتعلق بخطة الرئيس لعرقلة أو إعاقة فرز أصوات الانتخابات».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X