fbpx
الراية الرياضية
تأمين الصدارة والعودة للمربع هدف الفريقَين في افتتاح الجولة ال 16 للدوري

قمة التحدي بين السد والعربي

دربي الدوحة مرشح لبلوغ أعلى درجات الإثارة ومفتوح على كل الاحتمالات

متابعة- رمضان مسعد:

ستكونُ الجماهيرُ القطريةُ عامةً والسداويةُ والعرباويةُ خاصةً على موعد اليوم في تمام الساعة 7:15 مساءً، على ملعب حمد الكبير في دربي الكرة القطرية، وذلك عندما يلتقي السد المتصدر جدول الترتيب مع العربي صاحب المركز الخامس، وذلك في إطار مباريات الأسبوع السادس عشر من دوري نجوم QNB للموسم الكروي 2021-2022، حيث يرفع الفريقان شعار الفوز في هذه المواجهة المهمة والمرتقبة من أجل البقاء في الصدارة بالنسبة للزعيم السداوي والعودة للمربع بالنسبة لفريق الأحلام، ودائمًا ما تكون مباراة دربي الكرة القطرية حافلة بالندية والإثارة بغض النظر عن ظروف الفريقين، ووضع كلٍّ منهما في جدول الترتيب، ولكنّ هذه المواجهة تأتي في ظروف جيدة بالنسبة للفريقَين تجعلنا نتوقّع مباراةً كبيرةً من جميع النواحي خاصةً في ظلّ الرغبة الكبيرة لكل فريق بتحقيق الفوز وحصد النقاط، وهذه المباراة لها خصوصيتها لدى جماهير الفريقين، ودائمًا تكون الإثارة والندية حاضرتَين فيها وبقوة، وينتظر أن يضيف لقاء الدربي مزيدًا من الندية والإثارة بصفة عامة على منافسات هذه الجولة القوية التي تشهد تحديات قوية في القمة والقاع. وسيدخل السد لقاء الدربي قادمًا من فوز كبير على الشمال في الجولة الماضية، وبالتالي رغبته كبيرة في تحقيق فوز جديد من أجل تأمين الصدارة مع فارق المؤجلات الثلاث التي تمنحه أفضلية لحسم اللقب للمرة الثانية على التوالي، وبالتالي لن يتهاون السد في هذه المُواجهة وسيحاول تحقيق الفوز على العربي بكل الطرق المتاحة. وعلى الجانب الآخر، يسعى الفريق العرباوي القادم من خسارة في الجولة الماضية على يد قطر للعودة إلى لغة الانتصارات من جديد للعودة إلى مربع الكبار من بوابة الزعيم، وبالتالي الفريق العرباوي لن يدخر جهدًا في هذه المباراة من أجل الفوز، وحصد النقاط التي ستكون بوابة عبوره إلى المربع من جديد.
السد الذي يملك ثلاثَ مباريات مؤجلة نجح في اعتلاء الصدارة من جديد بعد فوزه الكبير على الشمال بنتيجة خمسة أهداف مقابل هدف ضمن الأسبوع الخامس عشر، حيث رفع رصيده إلى 34 نقطة في صدارة جدول التّرتيب، مع بقاء 3 مُباريات مؤجّلة أمام الوكرة وقطر والريان، بينما يدخلُ العربي المباراة في المركز الخامس برصيد 23 نقطة، وتعرض للخسارة في الجولة الماضية أمام قطر بهدفين مقابل هدف، ولذلك ستكون رغبته كبيرة في تقديم أفضل ما لديه في هذه المباراة المهمة على أمل الخروج بنتيجة إيجابية تعيده إلى المربع وترفع من حالته المعنوية بالثأر لخسارته من السد برباعية نظيفة في القسم الأوّل. وكلّ المقومات ستكون حاضرة في هذه المواجهة لمشاهدة مستوى جيد من الفريقين، حيث يمتلك كلا الفريقين نخبةً من اللاعبين المميزين القادرين على صنع الفارق في هذه المواجهة، وسيحاول الإسباني جراسيا مدرب السد الاعتماد على أهمّ الأوراق لديه في ظلّ غياب الثنائي بغداد بونجاح وأندريه آيو لمشاركتهما مع منتخبي بلديهما في كأس أمم إفريقيا بالكاميرون، ونفس الحال بالنسبة للعربي ومدربه يونس علي حيث يفتقد الفريق إلى الثنائي التونسي يوسف المساكني والجابوني آرون بوبيندزا لمشاركتهما أيضًا في بطولة كأس أمم إفريقيا، ورغم الأفضلية التي تميل لصالح السد على الورق إلا أن المهمة لن تكون سهلة أمام أحلام العرباوي في العودة للمربع.

خافي جراسيا مدرب السد:جاهزون لتحقيق فوز جديد

أكّدَ خافي جراسيا مدربُ السدّ على جاهزية فريقه لمُواجهة العربي وتحقيق فوزٍ جديدٍ من خلال لقاء اليوم.
وتحدّثَ جراسيا في المؤتمر الصحفي الذي سبق اللقاء قائلًا: لدينا مواجهة جديدة بعد فترة قصيرة من المُباراة الأخيرة، أعتقد أنَّ جميع اللاعبين جاهزون للمنافسة مرة أخرى، أعلم أننا نلعب ضد فريق جيد للغاية وهو العربي، الذي يحتل المركز الخامس في الجدول في هذه اللحظة.
وتابع: المُباريات بين الفريقَين مختلفة ومميزة دائمًا، لذا نحن نتطلع إلى المنافسة مرة أخرى من أجل تحقيق الفوز وحصد ثلاث نقاط مهمة في مسيرة الفريق.
وأضاف: أنا سعيد جدًا بالمباراة التي لعبناها أمام الشمال في الجولة الماضية، سعيد حقًا لأنّنا قمنا بالعديد من الأشياء بشكل جيد، سجلنا خمسة أهداف، صحيح أننا استقبلنا هدفًا في مرمانا بالخطأ، لكني سعيد بأداء مصطفى طارق اللاعب الشاب الذي سجل الهدف الأول في مسيرته، فعلنا الكثير من الأشياء المختلفة بشكل جيد للغاية.

يونس علي مدرّب العربي:اللعب ضد السد حافز لأي فريق

أكّدَ يونس علي مدربُ العربي أهميةَ مباراة فريقه مع السد اليوم في المُواجهة التي يحتضنها استادُ حمد الكبير ضمن الأسبوع السادس عشر للدوري. وقال في المؤتمر الصحفي قبل اللقاء: مباراة السد دائمًا ما تكون صعبةً، وهو فريق جيد يقدم أداءً مميزًا، ويسير بخطوات ثابتة، ونعلم أنَّ المواجهة صعبة، لكن لا يوجد مستحيل، وتجاوزنا الخسارة في المواجهة الأخيرة أمام قطر، وتركيزنا على مباراة السد للظهور بأفضل صورة. وتابع: فريق السد بإمكاناته دائمًا ما يكون حافزًا لأي نادٍ كي يقدّم أفضل أداء أمامه، وجميع اللاعبين يشعرون بالمسؤوليّة بسبب النتائج الأخيرة، وهم عازمون على الظهور بصورة جيدة أمام السد والعودة من جديد للطريق الصحيح. وأضاف: نعمل بشكل مكثف لرفع المستوى وتحسين جميع جوانب الأداء، وأعتقد أننا في الطريق الصحيح. وفي نهاية كلامه تحدّث يونس إلى لاعبي فريقه قائلًا: ما زلنا في المنافسة على المربع، وقدمنا الكثير واجتهدنا كثيرًا، ويجب علينا أن نقاتل للرمق الأخير من الدوري لتحقيق هدفنا بالتواجد مع الأربعة الكبار في الدوري.

سعد الدوسري: لدينا الدافع لمواصلة الانتصارات

أكّدَ سعد الدوسري حارسُ مرمى السد أهميةَ مباراة فريقه اليوم مع العربي ضمن الأسبوع السادس عشر، وقال: دائمًا ما تكون مبارياتنا مع العربي صعبة، ونتوقع أن تكون هذه المباراة كذلك لأننا سنلعب أمام فريق كبير، نعم حققنا الفوز في القسم الأول برباعية ولكن في القسم الثاني ستكون المباراة أقوى، وهدفنا مُواصلة الانتصارات وحصد 3 نقاط مهمة في مسيرة الفريق. وتابع حارس السد: نحن في الصدارة ولدينا 3 مباريات مؤجلة وهذا يعطينا دافعًا وحافزًا كبيرًا لمُواصلة العمل، وعودة خوخي وبيدرو مكسب كبير، فالثنائي من عناصر الفريق المهمة ومن خلالهما نطمح لتحقيق الثلاث نقاط.

عبد الرحمن عناد:لا خيار لدينا سوى تحقيق نتيجة إيجابية

قالَ عبدالرحمن عناد لاعبُ العربي: «تنتظرنا مباراةٌ مهمة ضد السد اليوم وليس لدينا خيار سوى القتال بكل قوّة من أجل تحقيق نتيجة إيجابية لتعويض النقاط التي خسرناها في المُباريات الماضية».
وتابع: سنُواجه منافسًا قويًا وهو بطل الدوري، وأتمنّى أن نكون جاهزين بدنيًا ومعنويًا، ومع اتّباع تعليمات المدرب سنعود للطريق الصحيح وسنقاتل من أجل نقاط المُباراة. وأضاف: مباراتنا مع السد دائمًا ما تتسم بالزخم الجماهيري والمنافسة القوية، لذا نتمنّى مساندة الجماهير لنا في المباراة، وبالتأكيد الجمهور هو الداعم الأول لنا ولم يقصر طوال الموسم، وإن شاء الله ستكون المباراة نقلة نوعية للفريق ونعود لمُستوانا الحقيقي.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X