fbpx
كتاب الراية

كلمات من القلب.. يحقّ لي ما لا يحق لغيري

الاستنزاف العاطفي يؤثّر على نفسك ومالك وجهدك ووقتك وحياتك

يشعرُ بعضُ النّاس أنَّ لهم الحقَّ في كل شيء، لأنهم مميزون ومدللون ومختلفون، عدد ما شئت من مصطلحات، وهناك من يصفق لذلك، ويقول نعم، هم كذلك، تعرف ماذا يحدث بعد ذلك، أنت بهذه الجملة البسيطة «يحق له، ولدي، بنتي، زوجي، وو.. ما لا يحق لغيره»، «كيفه يسوي اللي يبي» بعبارة قطرية بحتة، تحوّل من تعطيه هذا التصريح إلى شخص نرجسي يحب نفسه، اسمعني لحظة، أعلم أنك مصدوم، لأنه سيصبح أنانيًا، أنا ومن بعدي كل شيء، يفكر في كل ما يخدم مصلحته، لأنه تربى على ذلك.

والصدمة أنه يستنزفك ماديًا وعاطفيًا واجتماعيًا وأسريًا، يأخذ من وقتك وتفكيرك وطاقتك.

الآن هل ارتحت؟ هل لديك نية تغيير أو تعديل،

إن كنت تحبهم قل لهم يحق لكم ما لا يحق لغيركم، إن كنتم تستحقون هذا الحق، وليس لأني أحبكم تستنزفون طاقتي وحبي لكم.

هناك من يستغل هذه الجملة فيتعود على هذا الاستغلال غير المباشر وأولهم الطفل لأنه ينمو وهو يستخدم كل حواسه ليستفيد من هذه الجملة.

بطاقة إرشادية:

الاستنزاف العاطفي يؤثر على نفسك ومالك وجهدك ووقتك وحياتك، لا تجعلهم يستنزفون طاقتك بحبك لهم وسماحك لهم باستخدام عبارة ما يحق لهم.

دمتم بودّ.

 

دكتوراه في الإرشاد النفسي

[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X