fbpx
المحليات
لزيادة الطاقة الاستيعابية وسرعة تقديم النتائج

حمد الطبية تفتتح مختبرًا جديدًا لفحوصات كورونا

د. إيناس الكواري: مختبرات مؤسسة حمد أجرت 3,2 مليون فحص منذ بداية الجائحة

الطاقة التشغيلية تقدر ما بين 5000 إلى 6000 فحص يوميًا

الاستراتيجية الاستباقية مكنت حالات الإصابة من تلقي الرعاية في مرحلة مبكرة

المختبرات شهدت الأسابيع القليلة الماضية طلبًا غير مسبوق على فحوصات كورونا

الدوحة- قنا:

افتتحَ قسمُ المختبرات الطبية في مؤسسة حمد الطبية أمس، مختبرًا طبيًا جديدًا يهدف إلى زيادة الطاقة الاستيعابية لفحوصات كورونا «‏‏كوفيد-19»‏‏ والتأكد من إنجاز هذه الفحوصات وتقديم نتائجها على وجه السرعة.

ويعتبر المختبر الجديد الذي يتواجد في مستشفى حمد العام رابعَ مختبر يتم تخصيصه لفحوصات كورونا «‏‏كوفيد-19»‏‏ ولديه طاقة تشغيلية تقدر بحوالي 5000 إلى 6000 فحص يوميًا.

د.إيناس الكواري

وقالت الدكتورة إيناس الكواري رئيس قسم المختبرات الطبية بمؤسّسة حمد الطبية: إنه منذ بدء جائحة كورونا أجرت مختبرات مؤسسة حمد ما يزيد على 3,2 مليون فحص، حيث مكنت الاستراتيجية الاستباقية وسياسة تتبع حالات الإصابة من التحديد السريع والفعال لحالات الإصابة المؤكدة والتأكد من تلقي أصحابها للرعاية الصحية المناسبة في مرحلة مبكرة من الإصابة وقبل تطور الأعراض والمضاعفات، ويعد ذلك ضمن استراتيجية دولة قطر الشاملة في مواجهة تفشّي وباء كورونا «‏‏كوفيد-19»‏‏ والتي مكنت الدولة من تحقيق واحد من أدنى معدلات الوفيات الناجمة عن هذا الوباء على الصعيد العالمي.

ومع تزايد الطلب على فحوصات كورونا «‏‏كوفيد-19»‏‏ عند بدء الجائحة عام 2020 اتخذ قسم المختبرات الطبية في مؤسسة حمد الطبية كافة الإجراءات الكفيلة بتعزيز الطاقة التشغيلية للمختبرات، بما في ذلك افتتاح مختبرين إضافيين في مرافق المؤسسة في شهر يونيو 2020، ما زاد من الطاقة التشغيلية الاعتيادية لتصل إلى 30 ألف فحص يوميًا.

وأوضحت الدكتورة إيناس الكواري أن الأسابيع القليلة الماضية، وكبقية دول العالم، شهدت المختبرات طلبًا غير مسبوق على فحوصات كورونا «‏‏كوفيد-19»‏‏، نظرًا للارتفاع الكبير في الإصابات المرتبط بانتشار متحور «أوميكرون»‏‏ شديد العدوى، بالإضافة إلى ارتفاع أعداد القادمين إلى دولة قطر في مطلع شهر يناير الجاري، حيث عملت كوادر المختبرات على مدار الساعة وطيلة أيام الأسبوع في إجراء الفحوصات وتسجيل النتائج إذ بلغت أعداد الفحوصات ذروتها لتصل إلى 40 ألف فحص يوميًا.

وأشارت إلى أنه بفضل الجهود الحثيثة ومنقطعة النظير لكوادر مختبرات مؤسسة حمد الطبية، والتعديلات التي أجرتها وزارة الصحة العامة على سياسة الفحوصات الاستباقية، وافتتاح المختبر الطبي الجديد، تمكنت المؤسسة وبثبات من تحقيق أعداد قياسية من فحوصات التفاعل المتسلسل للبوليمراز /‏‏‏PCR/‏‏‏ على الرغم من الزيادة المستمرة في معدلات الفحص اليومية، مؤكدة على الاستعداد لمواكبة أي زيادة مستقبلية في الطلب على هذه الفحوصات.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X