الراية الرياضية
اليوم القمة المرتقبة مع الإيراني في الطريق للنهائي القاري

يدنا القوية في منعطف آسيوي حاسم

منتخبنا جاهز لإنجاز المهمة الصعبة ومواصلة المشوار للحفاظ على اللقب

السعودي والبحريني في نصف النهائي الثاني.. والعراقي مع الكوري على بطاقة المونديال

متابعة- رمضان مسعد:
يَلتقِي مُنتخبُنا الوطني لكرة اليد مع المنتخب الإيراني في ال 4:00 عصر اليوم على صالة الدمام، وذلك في نصف نهائي البطولة الآسيوية العشرين المقامة حاليًا في المنطقة الشرقية بالمملكة العربية السعودية وتستمر حتى 31 يناير الحالي، والمؤهلة لبطولة العالم في بولندا والسويد العام المقبل 2023. وبعد أن حجز العنابي بطاقة الترشح إلى المونديال للمرة التاسعة في تاريخه، سيدخل مباراة اليوم بحثًا عن تحقيق الفوز للوصول إلى المباراة النهائية للدفاع عن لقبه القاري الذي توّج به في النسخ الأربع الأخيرة أعوام 2014 و2016 و2018 و2020، ويتطلع منتخبنا إلى اللقب الخامس على التوالي في إنجاز غير مسبوق، العنابي يقدم مستويات قوية في البطولة، ونجح في تحقيق العلامة الكاملة في جميع المباريات الماضية، حيث حسم تأهله لبطولة العالم بعد تصدره المجموعة الأولى في الدور الرئيسي بثلاثة انتصارات على حساب المنتخب السعودي في المباراة الأولى بنتيجة (34-19)، وعلى المنتخب الأوزبكي في المباراة الثانية بنتيجة (46-15)، وعلى المنتخب الكوري الجنوبي في المباراة الثالثة بنتيجة (10-صفر) بالانسحاب، وكان قد تأهل إلى هذا الدور عقب تصدره المجموعة الثالثة في دور المجموعات من ثلاثة انتصارات أيضًا على كل من عمان (31-14)، والعراق (37-22)، والإمارات (22-17). وفي المقابل تأهل المنتخب الإيراني إلى الدور نصف النهائي وبطولة العالم 2023 بعد أن حلّ ثانيًا في المجموعة الثانية بالدور الرئيسي من فوزين على العراق (28-25)، وعلى الكويت (27-26)، وخسارة أمام البحرين (26-36)، وتصدر المجموعة الثانية في دور المجموعات بالفوز على أستراليا (32-10)، وعلى الهند (42-29)، وعلى السعودية (24-20)، والمنتخب الإيراني ليس غريبًا عن منتخبنا، والمنتخبان يعرفان بعضهما جيدًا، حيث لعبا مؤخرًا في البطولة الدولية الودية لكرة اليد التي أقامها اتحاد اليد في الدوحة نهاية نوفمبر الماضي بمشاركة العنابي والمنتخب السعودي والكويتي والإيراني، وذلك في إطار التحضيرات للمشاركة في البطولة الآسيوية، وحصد العنابي اللقب والعلامة الكاملة في البطولة، حيث فاز منتخبنا على جميع المنتخبات المشاركة، ولكن المباريات الودية تختلف عن الرسمية، ويجب على المنتخب أن يكون في الموعد من أجل تقديم أفضل مستوى لحسم بطاقة التأهل للنهائي والاقتراب خُطوة مهمة من الاحتفاظ باللقب للمرة الخامسة على التوالي. ويلتقي المنتخب السعودي المستضيف مع المنتخب البحريني في تمام الساعة السادسة من مساء اليوم على صالة الدمام في المباراة الثانية لنصف نهائي البطولة، بينما يلتقي منتخبا العراق وكوريا عند الساعة الثانية ظهرًا للمنافسة على خطف البطاقة الخامسة المؤهلة إلى بطولة العالم، بعد أن حلّ الفريقان في المركز الثالث لمجموعتيهما في الدور الرئيسي، يُشار إلى أن المنتخب الكوري الجنوبي ينفرد بالرقم القياسي في السجل الذهبي للبطولة الآسيوية للرجال لكرة اليد، حيث حصل على اللقب تسع مرات، بينما يمتلك العنابي والكويتي أربعة ألقاب لكل منهما، ثم يأتي المنتخب الياباني بلقبين، وبالتالي قد نشهد اللقب الخامس للعنابي في هذه النسخة أو لبطل جديد.

خليفة تيسير: جاهزون وهدفنا اللقب

أكَّدَ خليفة تيسير، أمينُ السر المساعد بالاتحاد القطري لكرة اليد، أن المنتخب جاهز لمواجهة المنتخب الإيراني في نصف النهائي الآسيوي، حيث يسعى إلى الفوز والتأهل إلى المُباراة النهائيّة لمواصلة الدفاع عن لقبه وعن مسيرة إنجازات عنابي اليد الكبيرة. وقال في تصريحات لوسائل الإعلام: العنابي جاهز لمواجهة إيران، وقد تم تجهيز اللاعبين فنيًا وبدنيًا وتكتيكيًا من أجل إبطال مفعول نقاط القوة في المنتخب الإيراني لتحقيق الفوز وبلوغ المباراة النهائيّة من أجل الدفاع عن اللقب الذي حققه العنابي في النسخ الأربع الماضية. وأضاف: المباراة لن تكون سهلة للتطور مستوى المنتخب الإيراني والذي سيسعى إلى إحداث المفاجأة وتأكيد جدارته بالتأهّل إلى بطولة العالم، لذا علينا أن نقدّم أفضل ما لدينا وأن نضاعف مستويات التركيز لتحقيق الفوز.

دفاع منتخبنا الأقوى في المربع

يعتبرُ دفاعُ منتخبِنا الوطنيّ الأقوى من بين الفرق الأربعة المشاركة في الدور نصف النهائي، حيث تلقى منتخبنا 87 هدفًا، ويحل البحرين ثانيًا بتلقيه (119)، ثم السعودية وإيران بنفس العدد (140) هدفًا، بينما تعد حراسة البحرين بقيادة الحارس محمد عبدالحسن الأفضل ب (99) تصديًا وبنسبة 45.4%، ويأتي منتخبنا ثانيًا بوجود الحارسين بلال لابينيكا ورشيد يوسف ب (70) تصديًا بنسبة 44.50%، ثم حراسة منتخب إيران بوجود محمد سيافوشيشا ب (69) تصديًا بنسبة 33%، أما السعودية بقيادة محمد آل سالم فتصدت ل (60) كرة بنسبة 30%.

العنابي والبحريني بالعلامة الكاملة

منتخبُنا العنابيُّ والمنتخب البحريني هما المنتخبان الوحيدان اللذان لم يسجلا أيَّ خسارة في البطولة حتى الآن، ووصلا إلى المربع الذهبي، وهو يعكس قوة المنتخبين، بينما خسر المنتخب السعودي في مواجهتين أمام العنابي وإيران، وخسر منتخب إيران أمام منتخب البحرين، وبالتالي سيحاول العنابي الحفاظ على سجله ناصع البياض خاليًا من الخسائر عندما يواجه إيران في نصف النهائي، ونفس الأمر بالنسبة للمنتخب البحريني عندما يواجه المنتخب السعودي، وفي المقابل سيلعب كل من المنتخب السعودي المستضيف والمنتخب الإيراني بكل قوة أمام البحريني والعنابي اليوم بحثًا عن الفوز والتأهّل للنهائي، وهو ما يجعلنا نتوقع مواجهتين غاية في القوة، رغم أن الأفضلية والترشيحات تقف إلى جانب العنابي حامل اللقب، والمنتخب البحريني للتأهّل للنهائي.

أمين زكار: ثقتنا كبيرة في أنفسنا

شدّدَ أمين زكار، لاعب منتخبنا، على أهمية مباراة اليوم مع المنتخب الإيراني في نصف النهائي، وقال: تنتظرنا مباراة مهمة للغاية، ويجب علينا أن نكون في الموعد لإنجاز المهمة بنجاح، ولقد حققنا الفوز، والعلامة الكاملة في جميع مباريات البطولة وصولًا إلى هذه المباراة في نصف النهائي، وسندخل مباراة اليوم بكل قوة أمام إيران بحثًا عن الفوز والتأهّل إلى النهائي من أجل مواصلة رحلة التألق في البطولة والدفاع عن لقبنا. وقال: أتوقع أن تكون مباراتنا اليوم مع إيران قوية، خاصة أن المنافس قدم مستويات جيّدة في البطولة وصولًا إلى هذه المرحلة قبل النهائية، وبالتالي سيحاول أن يقدّم الأفضل أمامنا بحثًا عن الفوز والدفاع عن حظوظه، ولكننا سنقاتل من أجل تقديم الأفضل في هذه المباراة بحثًا عن الفوز والتأهّل، وثقتنا كبيرة في أنفسنا من أجل العبور إلى النهائي.

عبدالرحمن طارق: إيران طريقنا للنهائي

أكَّدَ عبدالرحمن طارق، لاعب منتخبنا الوطني لكرة اليد، أهمية مباراة اليوم أمام إيران. وقال: إن العنابي يبحث دائمًا عن الأفضل في كل مباراة يخوضها بالبطولة الآسيوية، وبالتالي مباراتنا اليوم مع إيران في نصف نهائي البطولة سندخلها برغبة الفوز مع تقديم أداء قوي يؤكد عزمنا على مواصلة المشوار بقوة في البطولة والتأهل إلى النهائي والحفاظ على سجلنا خاليًا من الهزائم، كما أن مباراة اليوم هي الطريق للمباراة النهائيّة من أجل الدفاع عن لقبنا الخامس على التوالي، وبالتالي الجميع في المنتخب يعرف أهمية هذه المباراة، وسنحاول تقديم الأفضل فيها. وأضاف: نعرف أننا أمام مهمة صعبة على اعتبار أننا أبطال آسيا في آخر أربع نسخ، وبالتالي المنتخب الإيراني سيقاتل من أجل تقديم الأفضل أمامنا في هذه المباراة على أمل التأهل للنهائي، ولكننا في المقابل لن نتنازل عن حلمنا لحصد اللقب للمرة الخامسة على التوالي، وثقتنا كبيرة في أنفسنا من أجل إنجاز المهمة على أكمل صورة.

يوسف الهيل:قادرون على تجاوز المواجهة الصعبة

أكَّدَ يوسف الهيل، مُدير مُنتخبنا الوطني لكرة اليد، أن مواجهة المنتخب الإيراني اليوم في نصف نهائي بطولة آسيا تعتبر تحديًا كبيرًا، وعلى عناصر العنابي تجاوزه بنجاح والعبور للمباراة النهائيّة. وقال في تصريحات لوسائل الإعلام: نحن أمام مواجهة صعبة للغاية أمام منتخب قدم مستويات مميزة في هذه النسخة الآسيوية، وعلينا أن نقدّم أفضل ما لدينا من أجل تحقيق الفوز والوصول للمباراة النهائيّة. وتابع: لا شكَّ أن الاستمرار في مهمة الدفاع عن اللقب الذي توّجنا به خلال النسخ الأربع الماضية والتطلع للحصول على اللقب الخامس على التوالي ليس بالأمر السهل على الإطلاق، لكننا سنقاتل من أجل تحقيق ذلك الهدف، ونثق في قدرات عناصر منتخبنا ورغبتهم في مواصلة الإنجازات. وقال: لقد نجحنا في تحقيق هدفنا الأول خلال هذه النسخة الآسيوية وهو ضمان التأهل إلى بطولة العالم لكرة اليد في نسختها القادمة العام المقبل 2023 ببولندا والسويد، ونعتبر هذا الإنجاز امتدادًا للنجاحات التي حققتها كرة اليد القطرية في السنوات الماضية، ولكن هذا الهدف تحقق والحمد لله، وجاء الدور على الهدف الثاني وهو حصد لقب البطولة. وقال: لقد شكل الوصول للمونديال حافزًا لكل اللاعبين من أجل تقديم كل ما لديهم في مواجهة إيران بنصف النهائي اليوم والعبور للمباراة النهائيّة من أجل رفع الكأس وإسعاد الشعب القطري الذي يقف خلف المنتخب الوطني ويسانده من أجل تشريف الوطن في مختلف المحافل الدوليّة ونؤكّد أننا سنقدّم كل ما نستطيع من أجل مواصلة المشوار الآسيوي بنجاح للنهاية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X