الراية الرياضية
8 أندية خرجت من الشتوية بتعاقدات جديدة استعدادًا لاستكمال الموسم الكروي

سوق الانتقالات يغلق أبوابه بـ 16 صفقة

الكونجولي والتر بواليا آخر صفقات السيلية في اليوم الأخير

متابعة- فريد عبدالباقي:

أسدل الستار مساء أمس على نافذة الانتقالات الشتوية (الميركاتو) باتحاد الكرة، والذي أتاح لأندية دوري نجوم QNB ترميم صفوفها على نحو شهر كامل (انطلق في 1 يناير)، من أجل الاستعداد لبقية الموسم.. إذ قامت 8 أندية من أصل 12 في الدوري بتدعيم صفوفها هذا الشتاء، في حين لم تقم 5 أندية هي السد والدحيل والريان وأم صلال، بأي عملية تغيير في صفوفها حتى غلق باب القيد الشتوي مساء أمس.
وبلغ إجمالي الصفقات خلال فترة القيد الشتوي 16 صفقة قيد وتبديل وإعارة وانتقال جديد.
وعلى صعيد صفقات اللاعبين المواطنين تعاقد الأهلي مع عبدالله عيسى السليطي القادم من العربي، واستعان الخور بحارس مرمى السد جهاد محمد، بعد إصابة بابا جبريل وغيابه عن الفريق لنهاية الموسم.
وفي اليوم الأخير، استطاع نادي السيلية التعاقد مع الكونجولي والتر بواليا على سبيل الإعارة قادمًا من الأهلي المصري حتى نهاية الموسم الجاري، بعد فسخ تعاقده مع مالطية سبور التركي الذي انتقل له مطلع الموسم الجاري.
وبذلك يكون بواليا الذي حل بديلًا للتونسي نسيم حميد الصفقة الثانية للسيلية هذا الشتاء بعد التعاقد مع السويدي كارلوس ستراندبيرغ بدلًا من النرويجي أداما دايموند الذي انضم للعربي بعد استبدال بالإسباني مارك مونيسا «المصاب».

وجاءت أبرز تعاقدات الأندية ممثلة في الخور الذي ضم العمانيين جمعة الحبسي وحارب السعدي وأعاد مهاجمه السابق الألماني لاسوغا بدلًا من الكوري جاك تشول والبرازيليان رافاييل فاز وكايكي.
وأيضًا تمكن الأهلي من تدعيم صفوفه بثلاث صفقات بضم الأردني يزن النعيمات والإسباني خوسيه بوزو، والبرازيلي ساندرو مانويل، ليتم قيدهم كبدلاء الأوروجوياني هيرنان بيريز، والصربي ماركو جوفتوفيتش، والنيجيري باتريك إيزي.
وأجرى نادي قطر تعديلًا في صفوفه وذلك من خلال الاستعانة بصفقة عمانية بضم صلاح اليحيائي بدلًا من البلجيكي إسحاق مبينزا، كما قام نادي قطر بإعادة قيد النيجيري أنتوني أوكبوتو بدلًا من الجزائري يوسف بلايلي الذي تم فسخ عقده بالتراضي.
أما نادي الشمال فقد تعاقد مع الأردني علي علوان ليتم قيده بدلًا من مواطنه بهاء فيصل، الذي تعرض لإصابة بقطع في الرباط الصليبي خلال مشاركته مع منتخب النشامى في مونديال العرب.
ووجد نادي الوكرة ضالته بالتعاقد مع المدافع الجزائري بوعلام مصمودي، ليتم رفع اسم المالي عثمان كوليبالي من كشوفات الفريق حيث يعاني من أزمة قلبيّة تهدّد مسيرته باعتزال كرة القدم.
واكتفى الغرافة بصفقة وحيدة وذلك بالتعاقد مع الإيراني سعيد عزة الله، ليكون البديل في قائمة الفهود من العماني محمد المسلمي.
وأبقى السد «المتصدر»، أكثر الأندية استقرارًا على صعيد اللاعبين، على جميع لاعبيه الأجانب واحتفظ الدحيل كذلك بمحترفيه وتمسك الريان بمحترفيه وكذلك استمر الخماسي المحترف بصفوف أم صلال.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X