المحليات
برعاية «إكسون موبيل قطر» ومساهمة من «رفيق»

تخريج دفعة جديدة من منتسبي الشفلح

لآلئ أبوألفين: التخريج ثمرة الجهود المتواصلة بين المركز وأولياء الأمور

الدوحة- الراية:

قام مركز الشفلح للأشخاص ذوي الإعاقة -أحد المراكز المنضوية تحت مظلة المؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي- بتخريج دفعة عام 2021 من منتسبي المركز، وضمت 37 طالبًا.

أقيم الحفل برعاية شركة إكسون موبيل قطر، فيما قامت شركة «رفيق» بتوصيل الشهادات والهدايا لكافة المنتسبين.

قالت السيدة لآلئ محمد أبو ألفين، المدير التنفيذي لمركز الشفلح، إن تخريج دفعة 2021، إنجاز جديد يضاف إلى إنجازات المركز، مشيدة بالعزم الذي أبداه الخريجون وحرصهم على تحدي جميع الصعاب والأزمات، وتصميمهم على أن يكونوا فخرًا لآبائهم ومعلميهم والوطن، منوهة بأن النجاح ما كان ليتحقق لولا الأولوية التي توليها الدولة لذوي الإعاقة، والدعم الكبير الذي تقدمه لهم.

ولفتت إلى أن مركز الشفلح أدى، على مدى الأعوام الماضية، دورًا رائدًا في توفير الخدمات المتخصصة لذوي الإعاقة الذهنية والتوحد، كما سعى إلى تقديم خدمات تخصصية تعليمية وتأهيلية وعلاجية ونفسية، تضاهي الخدمات المقدمة في المراكز الدولية الرائدة في هذا المجال، وتنافسها.

وأكدت أن تخريج المنتسبين هذا العام أقيم وفق إجراءات احترازية، واقتصر فقط على تسليم المنتسبين شهادة وهدية التخرج عن بُعد ووفق إجراءات احترازية عن طريق شركة رفيق الدرب «رفيق».

وقالت: إن تخريج المنتسبين ما هو إلا ثمرة الجهود المتواصلة بين المركز وأولياء الأمور لتحقيق دمجهم في المجتمع وفقًا للأهداف الاستراتيجية لمركز الشفلح الداعية إلى تقديم الدعم والمساندة للمنتسبين للحصول على حياة أكثر استقلالية.

وأشارت إلى التعاون بين مركز الشفلح وجامعة هارفارد كنتيجة لتوصيات مؤتمر الدوحة للإعاقة والتنمية، حيث تم إجراء تقييم شامل وكامل لمركز الشفلح بهدف إنشاء أول مركز بنهج قائم على الحقوق لرعاية الأشخاص ذوي الإعاقة الذهنية في الشرق الأوسط، كما تم تطوير نموذج فريد للتدخل المبكر يتمحور حول الأسرة كنتيجة مهمة للمشروع.

وتقدمت السيدة لآلئ أبوألفين بجزيل الشكر وعظيم الامتنان لشركة إكسون موبيل قطر على رعايتها ودعمها لحفل التخرج لعام 2021م، وقالت: دعم إكسون موبيل لحفل التخرج يأتي من منطلق حرصها على المشاركة المجتمعية، وإيمانها الراسخ بأهمية المسؤولية الاجتماعية الملقاة على عاتقها والدور البناء الذي تلعبه في تنمية المجتمع على الصُعُد كافة، لاسيما في مجال العمل الاجتماعي والإنساني.

كما تقدمت بخالص الشكر والتقدير على مساهمة شركة «رفيق» على توصيل شهادات وهدايا المنتسبين.

وقال السيد صالح بن سعد المانع -نائب الرئيس ومدير الشؤون الحكومية والعامة في إكسون موبيل قطر: «يسعدنا أن نشارك مركز الشفلح في حفل تخرجهم للأشخاص من ذوي الإعاقة، وأن ندعم جهودهم المتميزة لدمجهم في جميع مجالات المجتمع». وأضاف: «نحن فخورون بخريجيهم ونتمنى لهم كل النجاح مع بداية فصل جديد في حياتهم بانضمامهم إلى القوى العاملة ودعمها لتكون أفضل وأقوى».

ويقدم مركز الشفلح خدمات نموذجية لذوي الإعاقة الذهنية والتوحد الذين لا تتجاوز أعمارهم 21 سنة، في مجال التعليم والتأهيل، وكذلك التوعية المجتمعية بقضاياهم وحقوقهم في سبيل حصولهم على حياة أكثر استقلالية، ودمجهم في المجتمع.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X