fbpx
المحليات
استعراض الخطط الشاملة بمشاركة 5000 مختص.. د. محمد بن حمد آل ثاني :

تجهيز الطواقم الطبية لمونديال 2022

«كورونا» أكدت أهمية المرونة أثناء التخطيط والاستجابة الفورية للحدث

د. المصلح : تعريف المشاركين بالموضوعات المرتبطة بالتجمعات الجماهيرية

د. حسن آل ثاني : ضمان توفر أحدث الأبحاث في مجال التجمعات الجماهيرية والأوبئة

الدوحة – قنا:

قال سعادة الشيخ الدكتور محمد بن حمد آل ثاني مدير إدارة الصحة العامّة بوزارة الصحة العامة: إن جلسات مؤتمر قطر للصحة 2022 ومؤتمر قطر الثاني للصحة العامّة، ركزت على التخطيط الشامل والاستعدادات التي تجري لضمان الجاهزية لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 والخطط التي يتم اتخاذها في ظل وجود وباء (كوفيد-19). وقد شهد مؤتمر قطر للصحة 2022 ومؤتمر قطر الثاني للصحة العامّة اللذان انعقدا افتراضيًا على مدى أربعة أيام، مشاركة أكثر من 5000 مختص في الرعاية الصحيّة وذلك بهدف تهيئة قطاع الرعاية الصحيّة لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022. وأوضح سعادة الشيخ الدكتور محمد بن حمد آل ثاني الرئيس المشارك لمؤتمر قطر للصحة 2022 ومؤتمر قطر الثاني للصحة العامّة، أن جائحة (كوفيد-19) أكدت أهمية المرونة أثناء التخطيط والاستجابة الفورية للحدث، لافتًا إلى أن مشهد الرعاية الصحية من حيث التجمعات الجماهيرية كان مختلفًا تمامًا عندما منحت دولة قطر حقوق استضافة كأس العالم لكرة القدم في ديسمبر عام 2010، حيث نعيش حاليًا ويوميًا في ظل وباء (كوفيد-19) ولا يزال يحتل جزءًا كبيرًا من حياتنا.

وأكد أن فرق الرعاية الصحيّة من وزارة الصحة العامة ومؤسسة حمد الطبية ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية والعديد من مقدمي الرعاية الصحية في دولة قطر يعملون معًا لتقديم الخدمات الطبية للفرق الرياضية والمشجعين القادمين إلى البلاد في مناسبة كأس العالم.

ومن جانبه، قال الدكتور عبدالوهاب المصلح الرئيس المشارك لمؤتمر قطر للصحة 2022 ومؤتمر قطر الثاني للصحة العامة: إن المؤتمرين كانا فرصة لكي يحصل العاملون في قطاع الرعاية الصحية على أحدث المعلومات وأفضل الممارسات في عدد من الموضوعات الصحيّة المرتبطة بتنظيم الفعاليات الكبرى، حيث يعتبر ذلك جانبًا في غاية الأهمية أثناء العمل على تقديم الرعاية الصحيّة، حيث حصل المشاركون على فرصة التعلم في عدد من الموضوعات المرتبطة بالتجمعات الجماهيرية والوقاية من الأمراض المعدية والاستجابة للحوادث والتثقيف الصحي والمعلومات العامّة.

بدوره، قال سعادة الشيخ الدكتور حسن آل ثاني رئيس قسم إصابات الحوادث وجراحة الأوعية والشرايين بمؤسسة حمد الطبية والرئيس المشارك لمؤتمر قطر للصحة 2022 ومؤتمر قطر الثاني للصحة العامة: إن مؤتمر هذا العام كان تحت شعار «الاستعداد لبطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 في ظل الاستجابة لوباء (كوفيد-19) في دولة قطر بمنهجية متعدّدة الاختصاصات».

وأوضح أن العام الجاري يعتبر بالغ الأهمية لدولة قطر، حيث ينتظر أن يؤدّي العاملون في الرعاية الصحيّة دورًا فريدًا وهامًا في تقديم أفضل نسخة يشهدها العالم لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، لافتًا إلى أن العديد من الفرق تعمل دون كلل استعدادًا لذلك مع العمل على ضمان أن أحدث المعلومات والأبحاث والخبرات في مجال التجمعات الجماهيرية والأوبئة متوفرة للجميع.

يذكر أن مؤتمر قطر للصحة 2022 ومؤتمر قطر الثاني للصحة العامة هو نتاج شراكة بين كل من وزارة الصحة العامّة ومؤسسة حمد الطبية ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية والهلال الأحمر القطري وكلية طب وايل كورنيل- قطر وجامعة قطر، وقطر بيوبنك بالإضافة إلى تعاون الجمعية الطبية الأمريكية من حيث برامج المؤتمر. وتضمن برنامج المؤتمر جلسات تناولت جائحة (كوفيد-19)، وسلطت الضوء على الإجراءات الشاملة التي طبقها نظام الرعاية الصحيّة بدولة قطر على مدار العامين الماضيين للتصدي للفيروس، وهي الإجراءات التي مثلت عنصرًا أساسيًا في تحقيق دولة قطر واحدًا من أدنى معدلات الوفيات المرتبطة بـ (كوفيد-19) وواحدًا من أعلى مُعدلات التطعيم ضد (كوفيد-19) في العالم.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X