اخر الاخبار

بطلنا العطية يتطلع لحصد لقب رالي أبو ظبي الصحراوي 2022

الدوحة – قنا :

يتطلع السائق القطري ناصر بن صالح العطية إلى تحقيق الفوز في رالي أبو ظبي الصحراوي2022، الذي يشكل الجولة الثانية من بطولة العالم للراليات الجديدة /رايد/، التي استحدثها الاتحاد الدولي للسيارات للمرة الأولى هذا العام.
وأنهى العطية بطل العالم للراليات الصحراوية الطويلة /كروس كنتري/ وبطل رالي داكار أربع مرات، بصحبه ملاحه الفرنسي ماثيو بوميل، استعداداته القوية على متن سيارته /تويوتا هايلوكس تي 1/، وذلك من أجل تجربة السيارة جيدا والتأكد من جاهزيتها، قبل خوض المنافسات.
وينطلق رالي أبوظبي الصحراوي في نسخته الحادية والثلاثين يوم غد السبت وتستمر منافساته حتى العاشر من مارس المقبل، وسط مشاركة 138 سائقا ودراجا.
وسيكون السائق القطري حامل اللقب، والمرشّح الأبرز ليكون أول فائز ببطولة العالم الجديدة، حيث يتقدم طليعة المشاركين على متن سيارته /تويوتا هايلوكس/ في صحراء أبوظبي ضمن إحدى الجولات الخمس التي تشكّل روزنامة البطولة.
ومن بين أبرز المنافسين للعطية ضمن فئة السيارات المتألفة من 38 مشاركًا، الفرنسي سيباستيان لوب أسطورة الراليات وصاحب الألقاب التسعة في “دبليو آر سي”، والذي يخوض أولى مشاركاته في رالي أبوظبي الصحراوي على متن سيارة /برودرايف هانتر/، وذلك بعد أن حلّ ثانيًا خلف العطية في الجولة الافتتاحية للبطولة من بوابة رالي داكار.
فيما يلاحق الفرنسي ستيفان بيترانسيل لقبًا قياسيًا سابعًا في فئة السيارات على متن سيارة /آودي آر.اس كيو إي-ترون/ ضمن النسخة الـ 31 من رالي أبوظبي، والتي تعد بمنافسات مثيرة على مدار خمسة أيام بين الكثبان الرملية الساحرة لمنقطة الظفرة.
وكان العطية حقق لقبه الرابع في رالي داكار هذا العام، وسط منافسة شديدة من كبرى الفرق العالمية التي شاركت في رالي داكار.
ويواظب العطية على المشاركة مع مساعده الفرنسي بوميل الذي توج مع العطية بثلاث من ألقاب داكار الأربعة، وهو يتطلع لإضافة لقب جديد في العام الحالي بعد لقب رالي داكار ولقب رالي قطر الدولي، ثانية جولات بطولة الشرق الأوسط للراليات، ولقب رالي عمان الجولة الأولى للبطولة.
ويمثل العطية الرقم الأصعب في عالم الراليات الصحراوية ورالي داكار نظراً لإنجازاته المتعددة في هذا المجال بتتويجه لأكثر من مرة بلقب كأس العالم لراليات كروس كنتري، وألقابه الأربعة في رالي داكار، أكبر راليات العالم، وهو العربي الوحيد الذي تمكن من فرض سيطرته على أكبر وأصعب راليات العالم.
كما يتطع السائق القطري الذي حقق ثلاثة انتصارات في العام الحالي بعد فوزه في رالي داكار ثم تبعه بلقب رالي عمان ولقب رالي قطر، إلى تحقيق فوز جديد في أبو ظبي.
وأبدى العطية سعادته بالتجارب التحضيرية التي أجراها على السيارة التي سيقوم فريق أوفردرايف رايسينج بتقديم خدمة الصيانة والمساعدة للفريق في رالي أبو ظي الصحراوي، مؤكدا جاهزيته للتحدي الكبير في الرالي حيث ينتظره المجموعة التي نافسته في رالي داكار الأخير.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X