fbpx
الراية الرياضية
أكمل استعداداته للمُشاركة في الجولة الثانية لبطولة العالم

العطية جاهز لتحدي رالي أبوظبي الصحراوي

الدوحة- الراية:
أنْهَى بطلُنا العالميُّ ناصر صالح العطية استعداداتِه للمُشاركة في رالي أبوظبي الصحراوي الجولة الثانية من بطولة العالم للراليات الصحراويَّة، وهي البطولة الجديدة التي استحدثها الاتحاد الدولي للسيارات للمرَّة الأولى. ويدخلُ العطية بطل العالم لراليات «كروس كنتري» وبطل رالي داكار 4 مرات والمتوَّج بأولى الجولات في البطولة العالمية بعد فوزه برالي داكار في السعوديَّة، رالي أبوظبي مع ملاحه ماثيو بوميل من أندورا الذي تُوِّج مع العطية بثلاثة من ألقاب داكار الأربعة، على متن سيارة «تويوتا هايلوكس تي 1».
العطية كان قد حقَّقَ لقبَه الرابع في رالي داكار هذا العام، وسط مُنافسةٍ شديدةٍ من الفرق العالميَّة الكبرى التي شاركت في رالي داكار، كما لم يخلُ رالي أبو ظبي الصحراوي من المشاركة القوية والكبيرة لفرق تويوتا وميني وأودي وبرودرايف، والكل يهدفُ لمنع العطية من الوصول للقب الرالي، وهو الذي يدافع عنه هذا العام بعد الفوز الذي حققه العام الماضي في هذا الرالي، ما قرّبه من اللقب العالمي الذي حسمه رسميًّا في رالي حائل. ويطمحُ العطية للتتويج بلقب رالي أبوظبي الصحراوي ومواصلة صدارة البطولة العالمية وسط منافسة شرسة من نجوم العالم في الراليات، حيث يتطلعُ لإضافة لقب جديد في العام الحالي بعد لقب رالي داكار ولقب رالي قطر الدولي، ورالي عمان الدولي أول وثاني جولات بطولة الشرق الأوسط للراليات هذا العام، حيث يسعى لرقم قياسي جديد بالفوز بالبطولة الإقليميَّة للمرَّة 18 في تاريخه، والفوز الرابع في العام الحالي.
ويُمثلُ ناصر العطية الرقمَ الأصعب في عالم الراليات الصحراويَّة ورالي داكار، نظرًا لإنجازاته المتعددة في هذا المجال بتتويجه لأكثر من مرة بلقب كأس العالم لراليات كروس كنتري، وألقابه الأربعة في رالي داكار، أكبر راليات العالم، وهو العربي الوحيد الذي تمكَّن من فرض سيطرته على أكبر وأصعب راليات العالم. وأبدى بطلُنا العطية سعادته بالتجارب التحضيرية التي أجراها على السيارة حيث سيقوم فريق أوفردرايف رايسينج بتقديم خدمة الصيانة والمُساعدة للفريق في رالي أبوظبي الصحراوي.
وأكَّدَ العطية جهوزيَّته للتحدي الكبير في الرالي، حيث تنتظرُه المجموعة التي نافسته في رالي داكار الأخير.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X