الراية الرياضية
الباكر يتوج الفائزين بجائزة قطر الكبرى أولى جولات ال «موتو جي بي» العالمية

الإيطالي باستيانيني يكتب التاريخ في حلبة لوسيل

فيتي وميجنو يفوزان بـ «موتو 2» و«موتو 3» ويكملان السيطرة الإيطالية

متابعة – أحمد سليم:
كتبَ الإيطالي إنيا باستيانيني درّاجُ فريق «جريسيني رايسنج» التاريخَ في حلبة لوسيل الدوليّة بعد فوزه بالسباق الرئيسي للجولة الأولى من بطولة العالم للدراجات النارية «موتو جي بي» الذي شهد مشاركة 80 دراجًا من أبرز أبطال العالم.
وسجّل باستيانيني الذي فازَ للمرّة الأولى في قطر زمنًا قدره 42.13.198 دقيقة، ليتفوقَ بفارق 0.346 ثانية على الجنوب إفريقي براد بيندر دراج فريق «كي تي أم» الذي سجل زمنًا قدره 42.13.544 دقيقة، فيما حل الإسباني بول إسبارجارو دراج فريق «هوندا» في المركز الثالث بزمن 42.14.549 دقيقة، وجاء مواطنه وشقيقه أليكس اسبارجارو دراج فريق «أبريليا» رابعًا، وأكمل الإسباني مارك ماركيز دراج فريق «هوندا» وبطل العالم 8 مرات، المراكز الخمسة الأولى، فيما جاء الفرنسي فابيو كوارتارارو دراج فريق «ياماها» حامل لقب بطولة العالم في المركز التاسع.

 

وقامَ سعادة السيد أكبر الباكر، رئيس قطر للسياحة، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطريّة، بتتويج الفائزين في مسك ختام البطولة التي شهدت منافسة قوية لتكون بداية قوية للموسم الجديد.
وتصدّر باستيانيني الترتيبَ العامَ للبطولة برصيد 25 نقطة، مُتقدمًا على الجنوب إفريقي بيندر صاحب المركز الثاني برصيد 20 نقطة، بينما جاء الإسباني بول في المركز الثالث برصيد 16 نقطة، وذلك قبل الجولة الثانية في إندونيسيا المقررة على حلبة بيرتامينا الدولية في الفترة من 26-28 مارس الجاري.
وفي فئة «موتو 2» توّج الدراج الإيطالي سيليستينو فيتي بالسباق الرئيسي مسجلًا زمنًا قدره 39.53.637 دقيقة، وجاء الإسباني آرون كانتي ثانيًا بزمن 39.59.791 دقيقة، بينما حلّ الدراج البريطاني سام لويس ثالثًا بزمن 40.03.818 دقيقة.

وقام عمرو الحمد، المُدير الإداري لحلبة لوسيل الدوليّة، بتتويج الفائزين، ليحصلَ فيتي على 25 نقطة، متقدمًا على الإسباني كانتي صاحب المركز الثاني برصيد 20 نقطة، بينما جاء البريطاني لويس في المركز الثالث برصيد 16 نقطة.
وفي فئة «موتو 3» توّج الدراج الإيطالي اندريا ميجنو بالسباق الرئيسي، مسجلًا زمنًا قدره 37.59.522 دقيقة، وحل الإسباني سيرجيو جارسيا ثانيًا بزمن 37.99.559 دقيقة، فيما جاء الدراج الياباني كايتو تيبا ثالثًا بزمن 38.00.095 دقيقة، وقامَ خالد الرميحي نائب رئيس نادي حلبة لوسيل الرياضي بتتويج الفائزين.

فخورون بنجاح ال «مو توجي بي» .. عبدالرحمن المناعي:إنجاز السحوتي ثمرة عمل كبير

أعربَ عبد الرحمن بن عبد اللطيف المناعي، رئيس الاتحاد القطري للسيارات والدراجات الناريّة، رئيس نادي حلبة لوسيل الرياضي، عن سعادتِه بالإنجاز الذي حققه الدراجُ الواعدُ حمد السحوتي وحصوله على المركز الثاني في بطولة كأس المواهب الآسيوية للمرة الأولى.
وقالَ عبد الرحمن المناعي: ما حققه حمد السحوتي يعد ثمار السنين الماضية التي شهدت تجهيز دراجين قطريين من أجل المشاركة في البطولات الدولية والعالميّة.
وأضافَ: ما حققه السحوتي مجرد بداية، ونأمل أن تكتملَ المسيرةُ بالمزيد من النجاحات سواء له أو لزملائه بالفريق القطري في مختلف الاستحقاقات المُقبلة.
وحول نجاح النسخة العشرين من مونديال الموتو جي بي في الدوحة، قالَ رئيس الاتحاد القطري: بالتأكيد سعداء بما تحقق من نجاح لأولى جولات بطولة العالم للموتو جي بي سواء على المستوى التنظيمي أو على المستوى الفني. وأضافَ: الجولةُ الافتتاحيةُ شهدت منافسةً قويةً للغاية بين نخبة من أفضل الدراجين في العالم، والمستويات كانت متقاربة، والفوارق بسيطة للغاية بين الكثير من الأبطال، حتى إنها وصلت لجزء من الثانية.
وقدّم المناعي الشكرَ إلى كافة الداعمين لنجاح هذه الجولة، منها قطر للسياحة التي ساهمت بشكل كبير في الترويج للحدث، وأيضًا الفعاليات الكبيرة التي تم تنظيمها للجماهير والتي استمتعت بها للغاية وسط أجواء رائعة، وسعداء للغاية بعودة الجماهير من جديد لملء مدرجات حلبة لوسيل الدوليّة، كما نشكرُ كافة جهات الدولة على التسهيلات الكبيرة لإنجاح أولى جولات الموتو جي بي.

الدراج الواعد حمد السحوتي :أحلم بالمنافسة في ال «موتو جي بي»

حققَ الدراجُ القطريُ الواعدُ حمد السحوتي إنجازًا كبيرًا بالحصول على المركز الثاني في السباق الثاني والختامي لبطولة كأس المواهب الآسيوية للدراجات النارية، على حلبة لوسيل الدولية على هامش جائزة قطر الكبرى للموتو جي بي.
وسجّل السحوتي زمنًا قدره 30.52.033 دقيقة، وبفارق 1.313 ثانية عن الياباني إمون أوداكي الذي توّج باللقب بعدما احتل المركز الأول بزمن قدره 30.51.033 دقيقة، وحل الهندي فيدا براتاما بالمركز الثالث بزمن قدره 30.52.382 دقيقة.
وكان السحوتي قد حققَ المركزَ الرابعَ في السباق الأول على حلبة لوسيل الدولية، وهو ما يؤكد تطور مستواه بعد مشاركته في بطولة كأس المواهب الأوروبيّة.
وأعربَ السحوتي عن سعادتِه بإنهاء السباق أمس في المركز الثاني في أفضل مركز له في تاريخ مشاركته بالبطولة، وقال: سعيدٌ للغاية بما تحقق، خاصة أن المنافسة كانت صعبة للغاية من بداية السباق لنهايته، لقد كنت قريبًا من إنهاء السباق في المركز الأول بعد منافسة قوية مع الدراج الياباني أوداكي، وراضٍ عما قدمت في السباقين الأول والثاني في ظل مشاركة أفضل الدراجين في آسيا.
وقالَ السحوتي: طموحاتي لا حدود لها وحلمي أن أكون أول قطري ينافس في الموتوجي بي، وأشكر نادي حلبة لوسيل والاتحاد القطري للسيارات والدراجات على دعمه ومنحي الفرصة للمُشاركة في مثل هذه البطولات، وهو ما يُحفزني ويدفعني لتقديم الأفضل دائمًا.

خالد الرميحي :سعداء بالنجاح الكبير

أشادَ خالد الرميحي، نائبُ رئيس نادي حلبة لوسيل الرياضي، بالنجاح الكبير الذي حققته جائزة قطر الكبرى الجولة الأولى من بطولة العالم للدراجات الناريّة «موتو جي بي» والتي شهدت منافسة قوية من أفضل الدراجين في العالم في الفئات الثلاث مع وصولنا إلى النسخة 20 من البطولة.
وهنأ الرميحي الدراجَ الواعدَ حمد السحوتي على الإنجاز الذي حققه في كأس المواهب الآسيوية بحصوله على المركز الثاني، مشيرًا إلى أن مستوى السحوتي في تطور مستمر، ويؤكد أنه دراج سيكون له مستقبل كبير، والحقيقة ما حققه السحوتي يؤكد أننا في الطريق الصحيح، حيث نعمل على اكتشاف دراجين جدد قادرين على المنافسة ورفع اسم قطر في كافة المحافل. وأشارَ الرميحي إلى النجاح التنظيمي لأولى جولات الموتوجي بي، حيث تمّ توفير كافة التسهيلات للدراجين والفرق وكافة المشاركين، خاصة أن نجاح الجولة الأولى سيكون له الأثر الكبير في نجاح باقي جولات البطولة، كما أننا استمتعنا بمشاهدة مستويات فنية عالية تؤكّد أن المنافسةَ في هذا الموسم ستكون صعبةً للغاية.

إنيا باستيانيني المتوج بجائزة قطر الكبرى:من الصعب التعبير عن فرحتي الكبيرة

أعربَ الإيطالي إنيا باستيانيني درّاج فريق «دوكاتي» عن سعادتِه بالتتويج بجائزة قطر الكبرى الجولة الأولى من الموتوجي بي بعد صراع شرس لحسم اللقب وتصدّر البطولة. وقالَ باستيانيني: شعوري لا يوصف، من الصعب التعبير عن فرحتي الكبيرة بهذا الإنجاز الكبير، لقد عملت بقوة ودافعت بشكل كبير من أجل الفوز باللقب، لقد كان سباقًا مثيرًا للغاية. وأضافَ: أشكرُ كل من دعمني للوصول لمنصة التتويج، لقد عمل فريقي بشكل جيد للغاية طوال الفترة الماضية، وأيضًا الجماهير التي حضرت المدرجات وحفزتنا بقوة، كما أشكر قطر على هذا التنظيم الرائع، وأتمنّى أن أواصلَ على نفس الأداء في قادم الجولات لا سيما أن الموسمَ لا يزال في بدايته.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X