fbpx
الراية الإقتصادية
تحت رعاية رئيس الوزراء

160 عارضًا ومتحدثًا في «إكسبو الدوحة للمدن الذكية»

ريم المنصوري: دعم بناء قطر بصورة أكثر ذكاءً تكنولوجيًا

ناصر الكواري: توفير مدن ذكية تناسب الأجيال القادمة ومتطلباتهم

التحول الرقمي ركيزة أساسية في استراتيجية Ooredoo

الدوحة – الراية :

تحت رعاية معالي الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، تنظم وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يومي 29 و30 مارس الجاري مؤتمر «إكسبو الدوحة للمدن الذكية 2022 بعنوان «مستقبل مستدام أكثر مرونة».

ويشارك إكسبو الدوحة للمدن الذكية 2022 مجموعةً من الخبراء البارزين من جميع أنحاء العالم لتبادل الأفكار وإيجاد الحلول حول كيفية خلق مستقبل أفضل وأكثر استدامة للمدن ومواطنيها. ويتميّزُ مكان انعقاد المؤتمر والمعرض، في مشيرب قلب الدوحة والذي يعكس التطوّر البارز والاستفادة من تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتصميم الذكي في تغيير نوعية حياة الناس.

بعد النجاح البارز الذي حققه مؤتمرُ ومعرضُ قطر لتكنولوجيا المعلومات، يتولى الشريك البلاتيني Ooredoo رعاية إكسبو الدوحة للمدن الذكية 2022 بالشراكة مع فير دي برشلونة، الجهة المنظمة للمؤتمر العالمي إكسبو المدن الذكية. ويضم إكسبو الدوحة للمدن الذكية 2022 متحدثين رئيسيين محليين وعالميين رفيعي المستوى وأكثر من 100 عارض، و60 متحدثًا ومتخصصًا في مجال المدن الذكية من جميع أنحاء العالم، بالإضافة إلى 2.500 زائر ومندوب متوقع من أكثر من 20 دولة.

ويناقشُ «إكسبو الدوحة للمدن الذكية 2022» عددًا من الموضوعات المهمة والتي تشمل، المدن المستدامة، إعادة تشكيل الخدمات العامة الرقمية، والاقتصاد العالمي والجاهزية الرقمية، والفعاليات الرياضية في مجتمع متصل.

وقالت سعادة السيدة ريم محمد المنصوري، وكيل الوزارة المُساعد لشؤون تنمية المجتمع الرقمي في وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات: ارتقت الألفية الجديدة إلى مستوى جديد من الابتكار تخطى توقعات الجميع بكثير، ولكنها حملت أيضًا الكثير من التحديات للبشرية. في عملية إعادة تخيّل المستقبل والسعي إلى نمط حياة أكثر استدامة، سنجد في الرؤى والمعارف التي سيتم مشاركتها في إكسبو الدوحة للمدن الذكية، إمكانية للمساعدة في بناء دولة قطر بصورة أكثر ذكاءً تكنولوجيًا، وتشكيل إرث من الأفكار المشرقة للأجيال القادمة.

وسيناقشُ المُتحدثون خلال «إكسبو الدوحة للمدن الذكية 2022» التحديات الأكثر إلحاحًا ومنها، التغيّر المناخي، والاستدامة البيئية والتخطيط الحضري الذكي.

ويستضيفُ المعرضُ خبراء «المدن الذكية» لشرح ومناقشة وتبادل الأفكار المبتكرة حول التنمية الحضرية، وتحديدًا لمناقشة الكيفية التي يمكن للتكنولوجيا من خلالها تحسين نوعية الحياة في مدننا والمساهمة في نمو الاقتصاد القائم على المعرفة.

من جهته، قالَ السيد ناصر مطر الكواري، الرئيس التنفيذي لمشيرب العقارية: يأتي معرض إكسبو الدوحة للمدن الذكية 2022 وفق رؤية ورسالة مشيرب العقارية في تغيير النمط السائد في البناء وتوفير مدن ذكية تناسب الأجيال القادمة ومتطلباتهم. ونتطلعُ إلى توحيد جهودنا مع الشركاء لنشر ثقافة ومفهوم المدن الذكية والمستدامة ولنساهم معًا في تحقيق أهداف الرؤية الوطنية 2030.

وقالَ سعادة الشيخ ناصر بن حمد بن ناصر آل ثاني، رئيس الشؤون التجارية في Ooredoo قطر، الراعي البلاتيني: يعد التحول الرقمي ركيزة أساسية في استراتيجية شركتنا، وهو ما يؤكد على التزامنا التام بتحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030، ويأتي حرصنا على دعم هذا الحدث كدليل واضح على ذلك الالتزام، وأعرب عن فخره بالمساهمة في تعزيز النمو والتطور في دولتنا الحبيبة من خلال المشاركة في برنامج قطر الذكية «تسمو».

بالإضافة إلى الشريك البلاتيني Ooredoo، تضم قائمةُ الرعاة الذهبيين ل «إكسبو الدوحة للمدن الذكية 2022»: شركة هواوي (Huawei)، شركة فودافون، شركة مايكروسوفت، مطار حمد الدولي وشركة ميزة، بينما تشمل قائمة الرعاة الفضيين: جي بي ام (GBM)، شركة ديل، هيئة المناطق الحرة – قطر، شركة سيسكو ومجمع شركات المناعي. والراعي الرسمي للقطاع المصرفي هو بنك قطر الوطني، والراعي الرسمي للنقل هو الخطوط الجوية القطرية، وتشارك أوبر كراعي المواصلات، وشريك برنامج تسمو هو ديلويت.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X