الراية الرياضية
حقق فوزه الرابع على التوالي في ثاني جولات بطولة العالم

ناصر العطية يتوج بالمرحلة الأخيرة لرالي أبوظبي

بطلنا العالمي: حصدنا أكبر عدد من النقاط والقادم أفضل

الدوحة- الراية:

تمكن بطلنا العالمي ناصر صالح العطية من الفوز بالمرحلة الخامسة والأخيرة في رالي أبوظبي الصحراوي الذي يمثل الجولة الثانية من بطولة العالم للرالي – رايد، وهو الفوز الرابع على التوالي للعطية في هذا الرالي.

ونجح العطية في حصد أكبر عدد من النقاط في رالي أبوظبي بعد المشاكل الكبيرة التي تعرض لها في الجولة الأولى التي أثرت على نتيجته النهائية للرالي.

وسجل العطية الزمن الأسرع في المرحلة الأخيرة التي بلغت مسافتها 209 كلم (مرحلة مجلس أبوظبي الرياضي)، وذلك مع ملاحه ماثيو بوميل على متن سيارة «تويوتا هايلوكس» ضمن الفئة «تي1»، بزمن قدره 2:22:16 ساعة، وبفارق 2:42 دقيقة عن السائق السعودي يزيد الراجحي الذي سجل زمنًا قدره 2:24:58 ساعة، فيما حل السائق الفرنسي سيباستيان لوب في المركز الثالث لهذه المرحلة بزمن قدره 2:27:55 ساعة، وبفارق 5:39 دقيقة عن بطلنا العطية.

وبانتهاء المرحلة الخامسة يتوج السائق الفرنسي ستيفان بيترهانسل الذي حل سادسًا في المرحلة الأخيرة بفارق 16:42 دقيقة عن بطلنا العطية، ولكنه استفاد من المشاكل التي واجهت بطلنا العطية في اليوم الأول، والفارق الزمني الكبير ليحصد بيترهانسل لقبه السابع في رالي أبوظبي الصحراوي بزمن إجمالي 17:43:07 ساعة، بينما تواجد بطلنا العطية في المركز الخامس بالترتيب العام متأثرًا بالعقوبة التي تعرض لها بعد خروجه من المرحلة الأولى.

واستطاع بطلنا العطية بعد المرحلة الأولى حصد أكبر عدد من النقاط في ترتيب بطولة العالم التي يتنافس فيها مع الفرنسي سيباستيان لوب الذي أنهى الرالي دون أن يحقق أي فوز في المراحل الخاصة للرالي، وكان العطية يتفوق في ترتيب بطولة العالم بفارق نقطة واحدة بعد نهاية رالي داكار الأخير.

وأبدى بطلنا العالمي ارتياحه لما حققه من انتصارات في رالي أبوظبي بالرغم من البداية الصعبة وقال: أشعر بالسعادة لإنهاء الرالي، البداية كانت صعبة جدًا لكننا نجحنا في العودة من بعيد والعودة بشكل أقوى، قمنا بجمع عدد من النقاط وأنا سعيد جدًا». وأشار العطية إلى أن حصد أكبر عدد من النقاط في رالي أبوظبي كان أمرًا مهمًا بعد فقدان المنافسة على اللقب، مؤكدًا أنه سوف يستعد بقوة للجولة المقبلة المقررة في كازاخستان في الفترة من 25-30 أبريل المقبل، والتي تمثل الجولة الثالثة من العالمية، والقادم أفضل. ويسعى العطية كي يكون أول بطل للعالم في البطولة الجديدة الخاصة بالراليات الصحراوية والتي أعلن عنها الاتحاد الدولي للسيارات هذا العام لتضاف إلى بطولاته العالمية الرسمية وتصبح البطولة السابعة ضمن البطولات العالمية للاتحاد الدولي مثلها مثل الفورمولا وان وبطولة العالم للراليات وبطولة العالم للتحمل وغيرها. وتتكون بطولة العالم للرالي – رايد في عامها الأول من خمس جولات بدأت برالي داكار الذي حقق فيه العطية الانتصار الرابع، والأول منذ انتقال الرالي ليقام على أراضي المملكة العربية السعودية.

لكن ناصر صالح العطية المتصدر أيضًا لبطولة الشرق الأوسط للراليات لديه تحد جديد في البطولة الأسبوع المقبل، عندما يخوض منافسات رالي الكويت الدولي، الجولة الثالثة للبطولة هذا العام، وكان قد حقق الفوز بلقب رالي عمان الدولي ورالي قطر الدولي، بالجولتين الافتتاحيتين للموسم الحالي. ولدى ناصر صالح العطية برنامج مزدحم بالمشاركات في العام الحالي، فهو يشارك في جولات بطولة الشرق الأوسط للراليات والتي يحمل لقبها، وبطولة العالم للرالي – رايد، وهو يحمل آخر لقب في كأس العالم لراليات كروس كنتري، كما يشارك في بطولة «إكستريم إي» للسيارات الكهربائية لسباقات الطرق الوعرة والتي خاض جولتها الافتتاحية في نيوم بالمملكة العربية السعودية الشهر الماضي.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X