الراية الرياضية
تفوق على الوكرة بثنائية في المشهد الأخير للنسخة الاستثنائية

السد ينهي الدوري بسجل نظيف

متابعة – صابر الغراوي:
سجلَ السد فوزًا صعبًا على الوكرة بهدفين مُقابل هدف واحد في ختام الجولة 22 بشكل خاص للنسخة الاستثنائيّة لدوري نجوم QNB بشكل عام.
المُباراةُ التي أقيمت ليلة أمس على ملعب سحيم بن حمد بنادي قطر شهدت أفضليةً سداويةً في الشوط الأول الذي انتهى بتقدم الزعيم بهدف خوخي بوعلام في الدقيقة 19، وندية كبيرة في الثاني الذي شهد هدف الوكرة في الدقيقة 50 عن طريق صالح الهلابي ثم هدف الفوز للسد في الدقيقة 79 من ضربة جزاء سدّدها تاباتا.
بهذه النتيجة حافظَ السد على سجله بدون أي خسارة ورفعَ رصيدَه إلى 62 نقطة في الصدارة، بينما تجمدَ رصيدُ الوكرة عند 37 نقطة في المركز الثالث.

دخلَ فريقُ السد أحداثَ هذه المباراة بتشكيلة شبه أساسية باعتبار أنها ضمت لاعبين بحجم أكرم مشعل وبرشم وبيدرو وخوخي بوعلام وجيليرمي وأيو وأكرم عفيف وتاباتا، وفي المُقابل لعب الوكرة بتشكيلة كاملة من البدلاء، وبالتالي كانت الأفضلية واضحة لصالح الفريق السداوي.
وسجلَ السد سيطرةً واضحةً على مجريات اللقاء منذ بدايته من خلال الاستحواذ على الكرة في منطقة وسط الملعب، الأمر الذي أجبرَ لاعبي الوكرة على التراجع في وسط ملعبهم على أمل حرمان لاعبي السد من المساحات وإبعاد الخطورة عن مرمى الحارس الشاب عمير عبدالله.
ولم ينتظر السد كثيرًا قبل أن يترجمَ أفضليتَه على مجريات اللقاء، حيث نجحَ خوخي بوعلام في استغلال ركنية أكرم عفيف وقابل الكرة بالقدم مباشرة داخل شباك الوكرة، محرزًا الهدف الأول للسد في الدقيقة 19.
بعد هذا الهدف تحسنَ أداءُ الفريق الوكراوي بعض الشيء وبدأ يمارسُ ضغطًا على لاعبي السد في وسط الملعب لاستخلاص الكرة وحاول صناعة بعض الفرص التهديفية ولكنها لم تشكل خطورةً حقيقيةً على مرمى مشعل برشم، لكن هذا لا يمنع من الإشارة إلى أن الأفضلية بقيت لصالح السد الذي أهدر لاعبوه أكثر من فرصة لزيادة الغلة التهديفيّة في هذا الشوط الذي انتهى بهدف نظيف.

الشوط الثاني

 

استمرَ التحسنُ الوكراوي مع الدقائق الأولى من عمر الشوط الثاني في ظل التراجع الغريب من لاعبي السد والحماس الواضح في أداء لاعبي الوكرة الذي نجحوا في إدراك التعادل في الدقيقة 50، عن طريق صالح الهلابي الذي انطلقَ بالكرة من وسط الملعب حتى وصلَ إلى منطقة الجزاء وسدد كرةً قويةً اصطدمت في قدم بيدرو وسكنت الزاوية اليمنى لمرمى مشعل برشم.
سيطر الهدوءُ على مجريات اللقاء بعد هذا الهدف واستمر الحالُ على هذه الوضعية حتى الدقيقة 79 التي نجحَ فيها السد في إحراز الهدف الثاني عن طريق رودريجو تاباتا.
وجاءَ هذا الهدفُ من ضربة جزاء حصل عليها بيدرو بعد كرة مشتركة مع الحارس عمير عبد الله وتصدّى تاباتا للعبة وسددها على يمين الحارس داخل الشباك، ولم تشهد الدقائق الأخيرة أي جديد قبل أن يطلقَ الحكمُ صافرته مُعلنًا نهاية اللقاء بفوز السد بهدفين مُقابل هدف واحد.

مدرب السد: أهنئ اللاعبين على الأرقام القياسية

عبّرَ الإسباني خافي جراسيا مُدرب السد عن سعادته بالفوز الذي حققه الزعيمُ بهدفين مقابل هدف على فريق الوكرة في ختام منافسات دوري النجوم للموسم 2021-2022. وقالَ جراسيا في تصريحاته لموقع النادي عقب المباراة: أهنئ جميع اللاعبين في الفريق بسبب هذا الانتصار، حققنا شيئًا مميزًا للغاية، ونجحنا في ختام بطولة الدوري بدون أي خسارة وبرقم قياسي جديد.
وأضافَ: حققنا رقمًا قياسيًا جديدًا للفريق، وأهنئ الجهاز الفني السابق وكل أعضاء الفريق بتحقيق هذا الرقم الصعب والمميّز.
وأَضافَ خافي: السد فريق دائمًا جاهز للمنافسة وكل نتائجنا حتى الآن ممتازة، حققنا الفوزَ في كل المباريات وحصدنا تعادلين.وتابعَ: هذه النتائج لا تحدثُ إلا إذا كنت تملك لاعبين جيدين ومتماسكين وفريقًا جيدًا يقاتلُ من أجل تحقيق الانتصارات.ووجهَ جراسيا حديثه لجماهير السد قائلًا: احتفلنا معًا ببطولة الدوري، وأتمنى أن أحتفلَ معكم قريبًا وأنتم تساندون الفريقَ في بطولة كأس الأمير.

المدرب ماركيز: فخور بشباب الوكرة

أكدَ الإسباني بارتلومي ماركيز لوبيز مُدرب الوكرة سعادتَه الكبيرة بالمستوى الذي قدمه فريقه أمام السد في ختام منافسات الفريق في بطولة الدوري، مشيرًا إلى أن فريقه كان ندًا قويًا للفريق السداوي طوال مجريات اللقاء.وقالَ لوبيز: رغم أننا خسرنا هذه المواجهة بنتيجة 2-1 إلا أنني فخور بالمردود الذي قدمه جميع اللاعبين خلال هذه المواجهة، خاصة إذا ما وضعنا في الاعتبار أننا لعبنا هذه المباراة بتشكيلة شابة، وفي المقابل لعب السد الأفضل على الإطلاق هذا الموسم بتشكيلته الأساسية، وبالتالي فإن هذا المستوى الذي قدمه لاعبونا الشباب يضاعفُ من تفاؤلي بمستقبل الفريق في الأعوام القليلة المقبلة.وأضافَ: اتخذت قراري بمنح لاعبينا الأساسيين فرصةً لالتقاط الأنفاس وعدم خوض هذه المواجهة حتى لا تزيد معدلات الإرهاق لديهم في هذه الفترة خاصة أننا تنتظرنا مباراة مهمة للغاية مساء الاثنين المقبل أمام الغرافة في الدور نصف النهائي من بطولة كأس الأمير، وأعتقدُ أن المستوى الذي قدمناه أمس أمام السد يؤكدُ أن الوكرة لديه منظومة كاملة لا فرق فيها بين البدلاء والأساسيين.

محمد وعد: تركيزنا الآن على كأس الأمير

أعربَ محمد وعد، لاعب فريق السد، عن سعادته الكبيرة بإنهاء الموسم الحالي من بطولة الدوري بهذه الأرقام المتميزة التي حققها الفريقُ والتي فازَ خلالها في 20 مباراة وتعادل في مباراتين ولم يخسر أي مواجهة. وقال وعد: أحب أن أشكرَ كل من ساندنا وشجعنا وعلى رأسهم الجمهور السداوي الرائع.وواصل حديثَه قائلًا: كل تركيزنا في الفترة المقبلة سيكونُ على كأس الأمير.

صالح الهلابي: لم أتوقع الظهور بهذا المستوى

أكدَ صالح الهلابي لاعبُ فريق الوكرة سعادتَه بالمستوى الذي قدمه فريقُه أمام السد، وقال: إن الجميع بذل أقصى الجهود الممكنة خلال هذه المواجهة. وأضافَ: لم نتوقع الظهور بهذا المستوى المتميّز أمام أقوى فرق الدوري على الإطلاق.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X