fbpx
المحليات
إقبال على شراء التوابل والبهارات والمكسرات والأواني والتمور استعدادًا لشهر رمضان

انتعاش حركة البيع في سوق واقف

ارتفاع الحركة الشرائية بنسبة 40% منذ بداية شعبان.. واستقرار في الأسعار

زيادة الطلبات على تمور الخلاص والسكري والمجدول

انخفاض في أسعار الأواني المنزلية وثبات أسعار التوابل

الدوحة- إبراهيم صلاح:

أكَّدَ عددٌ من أصحاب المحلات في سوق واقف أنَّ السوقَ يشهدُ انتعاشًا في حركة البيع مع اقتراب شهر رمضان المُبارك، حيث ارتفعَ الطلبُ على التوابل والمكسرات والأواني المنزلية بنسبة 40% منذ بداية شهر شعبان، وأعربوا عن استعدادهم الكامل للشهر الكريم وتوفير كافة احتياجات الأسر مع الحفاظ على استقرار الأسعار لتكون السلع الرمضانية في مُتناول الجميع.

وأكَّدَ هؤلاء لـ الراية أن محلات التوابل والبهارات والمكسرات في سوق واقف تعدُ الأرخص في البلاد والأكثر جودةً، لا سيما مع كثافة الحملات من الجهات الرقابية وتوفر العديد من البدائل من مختلف بلدان العالم، حيث يعتمدُ التجارُ على جلب التوابل والمكسرات من إيران والهند وباكستان وأوزبكستان وأمريكا ومجموعة من الدول العربية، لافتين إلى دأب الأسر القطرية على شراء احتياجاتها استعدادًا لشهر رمضان قبل قدومه، حيث يحرص الكثيرون على شراء البهارات والتوابل والقهوة والبخور والتمور والعسل قبل الشهر بوقت كافٍ، تجنبًا للزحام، مع تجهيز خلطة توابل رمضان التي تضم 12 نوعًا بـ 22 ريالًا للكيلو.

زيادة المبيعات

ولفتوا إلى بدء استقبال الطلبات الخاصَّة بشهر رمضان المبارك لمختلف أنواع التمور، التي تشهد زيادة الحركة الشرائية في الوقت الحالي، خاصة تمور الخلاص والسكري والمجدول، حيث يعدُ الخلاص الأكثر مبيعًا وتفضله فئة كبيرة من المواطنين والمقيمين، فضلًا عن زيادة الطلبات على تمور إفطار الصائم والتي تتضمن 100 شريط من تمور السكري في الكرتونة الواحدة بسعر يتراوحُ ما بين 50 إلى 60 ريالًا. في البداية أكدَ أشرف محمد زيادةَ الإقبال على شراء مختلف أنواع التمور في الفترة الحالية خاصةً تمر الخلاص، الذي يباع بـ 20 ريالًا للكيلو والكرتونة «8 كيلو جرامات» بـ 150 ريالًا، ويليه السكري المكبوس بنفس السعر، بينما شهد التمر المجدول إقبالًا كبيرًا والذي يصل سعره إلى 70 ريالًا للكيلو وَفقًا للحجم.

وقالَ: منذ بداية شهر رجب بدأنا في استقبال الطلبات الخاصَّة بالشهر الكريم، حيث يعتمدُ المواطنون والمُقيمون على شراء كميات كبيرة تكفيهم طيلة شهر رمضان المبارك، فضلًا عن استقبال الطلبات الخاصَّة بالموزعين الذين يعتمدون على شراء الكميات الكبيرة من محلات سوق واقف التي تبيع بسعر الجملة. وأضافَ: يتحسنُ السوق بشكل يومي وتزيدُ الحركة الشرائية مع اقتراب شهر رمضان، لا سيما تمر العجوة الذي يستخدمُ بشكل كبير في شهر رمضان المبارك ويباع الكيلو منه ب 40 إلى 50 ريالًا وَفقًا للجودة.

المكسرات

ومن جانبه، قالَ خليل القدسي، صاحب محل حلوى ومكسرات: إن السوقَ شهدَ زيادةً في الإقبال على شراء الحلوى المجففة والمكسرات المختلفة خلال الأيام الماضية، مع اقتراب الشهر الكريم، موضحًا أن المبيعات تضاعفت في الأيام الماضية بنسبة تصل إلى 40%. ولفتَ إلى أن الأسعارَ لم تشهد أي زيادة تذكر، حيث يشهد السوق هذا العام تنوعًا كبيرًا في مستوى الأصناف وتوفرها من مختلف البلدان، وقال: إن أغلب المكسرات تستورد من إيران والهند وباكستان وأمريكا وسوريا، وسط إقبال المُستهلكين على شراء الحلوى المجففة والملبن والفستق واللوز وعين الجمل.

وقالَ: أسعارُ المكسرات لم تشهد أي زيادة تذكر عن العام الماضي، حيث تبلغ أسعار الملبن بأنواعه المختلفة 55 ريالًا، والفواكه المجففة بأنواعها المختلفة لا تتعدى 45 ريالًا، والزبيب الهندي والإيراني 35 ريالًا، والزبيب الأوزبكستاني 28 ريالًا، والفستق الإيراني الكبير 65 ريالًا والصغير 55 ريالًا، واللوز الإيراني 75 ريالًا مقابل 55 ريالًا للوز الأمريكي، والكاجو الأحمر الهندي 62 ريالًا، والبندق 55 والصنوبر الباكستاني 175 ريالًا، موضحًا أن الفستق والكاجو الأكثر مبيعًا.

الأطعمة التراثيَّة

قالَ محمد عمران: بدأت البيوتُ القطرية بالاستعداد للشهر الكريم وتحضير كافة الترتيبات الخاصة برمضان، من توفير البهارات والمكسرات والعطور والبخور والتوابل والعسل وغيرها، موضحًا أن سوق واقف يوفرُ كل احتياجات المائدة القطرية، خاصة التوابل المستخدمة في الأطعمة التراثية كالثريد والهريس واللقيمات وغيرها، حيث تعتمد أغلب الأسر القطرية على إحياء التراث وتعريف النشء بالأطعمة التراثيَّة. وأضافَ: سوق واقف هذا العام استعدَ بشكل جيد لاستقبال الشهر الكريم، واعتمدت المحلات على توفير كافة البضائع بكميات كبيرة من مختلف البلدان كإيران وباكستان وأوزبكستان والهند وسوريا وصولًا إلى أمريكا، وهو ما يؤكد توفر كافة الأصناف وتنوُّعها دون أي نقص.

توابل رمضان

قالَ محمد خان «بائع»: يشهدُ سوق التوابل بشكل عام زيادة في الحركة الشرائية عن باقي شهور العام، لزيادة الولائم والعزائم خلال الشهر الكريم، موضحًا أن السيدات يعتمدن على شراء التوابل وتجهيز كافة الاحتياجات قبل شهر رمضان، حيث يعتمدن على شراء الفلفل الأحمر والأسود، والزعتر والبقدونس والكزبرة والكمون بالإضافة إلى التوابل المخلوطة. ولفتَ إلى تحضيره خلطة توابل رمضان، حيث تشهدُ إقبالًا كبيرًا من قِبل المواطنين لا سيما مع إمكانية استخدامها في أغلب الأطعمة والتي تتكون من 12 نوعًا من التوابل المختلفة، وتتألف من الكمون والبهار الأسود والزنجبيل والقرفة والثوم والكزبرة والهيل وجوزة الطيب والمسمار والكركم والفلفل الأحمر والهيل الأخضر، ويتم خلطها جميعًا ويباع الكيلو منها بسعر 22 ريالًا، مع ثبات أسعار الهيل، حيث يباع الكيلو منه ب 160 ريالًا دون أي ارتفاع.

أسعار منخفضة

قالَ غلام رضا، صاحب محل توابل ومكسرات: نستعدُ لشهر رمضان قبل قدومه بشهرين، تجنبًا للازدحام وإتاحة الفرصة للمواطنين والمقيمين للتسوق بكل حرية وشراء احتياجات البيت من التوابل والبهارات والمكسرات، التي تعد أهم مشتريات الشهر الكريم، بالإضافة إلى التمور والعسل والسلع والمواد الغذائية، مؤكدًا أن سوق واقف هو الوجهة المفضلة للمواطنين والمقيمين لشراء المستلزمات الرمضانية المختلفة. ولفتَ إلى أن الأسعارَ في المتناول، وذلك للحملات المكثفة من الجهات الرقابية، والتي تقوم بدورها بالكشف عن المواد الغذائية ومدى صلاحيتها، مؤكدًا أن الأسعارَ في سوق واقف هي الأرخص بين كافة الأسواق والمجمعات التجارية، موضحًا أن المائدة القطرية دائمًا عامرة ومتنوِّعة، وتحافظ على هُويتها وتضمُّ مختلف الأكلات الشعبيَّة بجانب الأكلات الأخرى.

أوانٍ ودلات

أكَّدَ إبراهيم علي، صاحب محل للأواني المنزلية، انخفاضَ الأسعار مقارنة بالمواسم الماضية، وذلك بعد استيرادها من المصنع مباشرة خاصةً الدلات والصواني، والتي يتم استيرادها من ألمانيا وتركيا والصين بالإضافة إلى الهند. وقالَ: الأسعارُ انخفضت كثيرًا عن الفترة الماضية، وأصبحنا نبيع بسعر الجملة مقارنةً بالسابق، حيث كنا نحصلُ على الأواني بالسعر الذي نبيع به اليوم، وبالتالي يعتبر السعر الأفضل للمُشترين. وأضافَ: الإقبالُ خلال هذه الفترة على شراء صواني التقديم وحافظات الطعام بالإضافة إلى الدلات الخاصة بالشاي والقهوة والكرك، حيث يفضلُ العديد من العائلات تجديدَ الأواني المنزليَّة قبل بداية شهر رمضان المُبارك.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X