الراية الرياضية
بعد تتويجه رسميًا بطلًا لدوري الثانية في مسك الختام

المرخية يتسلم مقعده في دوري نجوم QNB

رئيس النادي: فريقنا صعد ولن يهبط مرة أخرى!

هدفنا تثبيت أقدامنا مع الكبار ونستعد لذلك من الآن

متابعة- حسام نبوي:
تُوِّجَ فريقُ الكرة بنادي المرخية بطلًا لدوري الدرجة الثَّانية مساء أمس عقب مباراته أمام لوسيل بختام دوري الدرجة الثانية والتي انتهت بفوز لوسيل بهدف دون ردٍّ، وكان المرخية قد حسم اللقب قبل جولة من خط النهاية ليترك الوصافة لفريق الخريطيات الذي من المنتظر أن يلعب المباراة الفاصلة مع السيلية يوم 19 من الشهر الجاري. وتسلم المرخية درع الدوري عقب مباراة لوسيل أمس بنادي الغرافة، وسط أجواء مميزة للغاية ممتلئة بالفرح بالإنجاز الذي تحقق بعد غياب أربع سنوات قضاها المرخية بدوري الدرجة الثانية من موسم الهبوط 2017 /‏‏‏2018، إلا أنه نجح في تحقيق هدفه هذا الموسم بحسم التأهل بعد منافسة شرسة جدًا وقوية مع الخريطيات والشحانية. ومن جانبه، أعرب علي المسيفري رئيس نادي المرخية عن سعادته بتتويج فريقه بطلًا لدوري الدرجة الثانية وصعوده رسميًا إلى دوري نجوم (QNB)، مشيرًا إلى أن هذا الإنجاز تحقق بفضل جهود الجميع إدارة وأجهزة إدارية وفنية وطبية ولاعبين، وكل الذين يعملون بالنادي. وقال: إنَّ الفضل في الأداء الإداري المتميز يرجع للمهندس خالد الكبيسي نائب رئيس النادي، ولمسفر المسيفري المدير العام الديانمو المحرك لمعظم ملفات وأدوات الصعود، مشيرًا إلى أنه كان أقلهم مجهودًا مقارنة بهما، ويجب نسب الفضل لهما في الجانب الإداري، وهذا حق يجب أن يقال. وأضاف المسيفري رئيس النادي: إنَّهم قد شرعوا في التحضيرات للموسم الجديد عقب صافرة الحكم مباشرة والتي أعلنت عن صعود الفريق للدرجة الأولى في الجولة قبل الأخيرة أمام فريق الشحانية، مبينًا أنهم يعملون لاستغلال الوقت بشكل جيد بعقد اجتماعات مكثفة لإغلاق الملفات التحضيرية واحدًا تلو الآخر بشكل جيد بما يؤدِّي إلى تحقيق نجاح الفريق بالدرجة الأولى، خاصة أن الهدف هو كسر قاعدة «الصاعد هابط» فنحن صعدنا من أجل أن نثبت بالدرجة الأولى لا لنهبط.. وقال: الجهاز الفني للفريق بقيادة الوطني عبد الله مبارك مستمر معنا، ومعسكر الفريق سيكون في تركيا وهو نفس المعسكر السابق الذي تتوفر فيه كافة عناصر النجاح، حيث هناك العديد من الفرق الجيدة التي تعسكر مع فريقنا في ذات المنطقة، ونخوض معها مباريات ودية تفيد الجهاز الفني كثيرًا من خلال التجارب التي يتم من خلالها الوقوف على مُستويات اللاعبين البدنية والفنية.. واختتم رئيس نادي المرخية قائلًا: لقد واجهنا بعض الصعوبات خلال هذا الموسم، ولكن كانت ثقتنا كبيرة في المنظومة الإدارية على تجاوزها، وقد كان بفضل الأداء الجاد والتنسيق بين الجميع بما يخدم مصلحة النادي.

خالد الكبيسي : علينا التفكير في القادم

أكَّدَ المهندسُ خالد الكبيسي نائبُ رئيس النادي أنَّ الفترة المقبلة هي مرحلة الانتقال إلى مسار جديد يحتاج لجهود مضاعفة، كما أشارَ رئيسُ النادي. ومن جانبنا سنعملُ على تذليل كافة الصعاب وتوفير كل المتطلبات لأن يمضي الفريق في الاتجاه الصحيح باعتبار أنَّ الهدف هو البقاء في المنطقة الدافئة بالنسبة لترتيب فرق الدرجة الأولى، وأمامنا فريق الشمال الذي صعد وأثبت أحقيَّته بالتواجد في الدرجة الأولى، ونحن على ذات النحو سنعمل على تحقيق هذا الهدف، وأن نكون في مركزٍ جيد. وقال الكبيسي: إنَّ من حق النادي أن يفرح بهذا الإنجاز الكبير الذي جاء بفضل تكاتف وجهود الجميع، ولكن في ذات الوقت علينا التركيز بشكل أكبر على ماهو قادم لتحقيق الإنجاز القادم، وهو البقاء بالدرجة الأولى، ونحن متفائلون للغاية بأن ذلك سيحدث لأن بيئة العمل في نادي المرخية رائعة، حيث يعمل الجميع على قلب رجل واحد وبروح الأسرة، والكل يعمل بكل جهد في مجال اختصاصه.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X