المحليات
تنظمه جمعية المهندسين بالتعاون مع وزارة الرياضة والشباب واللجنة الأولمبية والإرث

مؤتمر ومعرض قطر الدولي للهندسة الرياضية الأحد

المهندس سعود الدليمي: المؤتمر يناقش 6 محاور تتعلق بالهندسة والرياضة

15 جلسة حوارية و30 عارضًا من قطاعات رياضية وهندسية

إبراهيم الجفيري: المؤتمر يعود بالنفع على جميع المنشآت الرياضية بالدولة

المهندس عبد العزيز المهندي: منشآت كأس العالم إرث تستفيد منه الأجيال القادمة

الدوحة – عبدالمجيد حمدي:

تنظمُ جمعيةُ المُهندسين القطرية مؤتمر ومعرض قطر الدولي للهندسة الرياضية في نسخته الأولى خلال الفترة من 27-29 مارس الجاري بمركز قطر الوطني للمؤتمرات، وذلك تحت رعاية سعادة السيد صلاح بن غانم العلي، وزير الرياضة والشباب، وبالتعاون مع شركة إكسبو تيل لإدارة الفعاليات -الشريك التنفيذي- والشركاء الاستراتيجيين، وزارة الرياضة والشباب واللجنة الأولمبية القطرية واللجنة العُليا للمشاريع والإرث ومؤسسة أسباير زون.

وصرحَ المهندسُ سعود عبد الله الدليمي، المتحدث الرسمي باسم جمعية المهندسين القطرية بأن جلسات المؤتمر تشملُ 6 محاور رئيسية تتعلقُ بالهندسة الرياضية وهندسة المعدات والأدوات الرياضية والهندسة ودورها في تطوير المهارات الرياضية والأداء والتكنولوجيا، والذكاء الاصطناعي في الهندسة الرياضية، والهندسة في خدمة ذوي الاحتياجات الخاصة في المجالات الرياضية، وإدارة الفعاليات الرياضية الكبرى، والإرث الرياضي.

وأضافَ خلال مؤتمر صحفي أمس: إن المؤتمرَ سيخصص 15 جلسة حوارية لعرض أبحاث على مدى الأيام الثلاثة يشاركُ فيها عدد من المتحدثين، وخبراء وأكاديميون على أعلى مستوى، من جهات أكاديمية وهندسية مختلفة وطنية ودوليّة.

ولفتَ إلى أنه تم تأكيد مشاركة أكثر من 30 عارضًا من قطاعات رياضية وهندسية مختلفة من أهمهم الشركاء الاستراتيجيون والرعاة وهيئة الأشغال العامة والمؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء (كهرماء)، كما تم تأكيد مشاركة قناة الكاس كشريك إعلامي مع تواجد يومي للبث المباشر من داخل المعرض فضلًا عن مشاركة وزارة التربية والتعليم والتعليم العالي.

وأوضحَ أن المؤتمر سوف يشهدُ مشاركات أكاديمية لعدد من الجامعات من أهمها جامعة قطر وجامعة الدوحة للعلوم والتكنولوجيا وجامعة حمد بن خليفة وجامعة تكساس إيه أند إم قطر، كما سيكون هناك تواجد مميز لنادي باريس سان جيرمان من خلال جناح داخل المعرض، كما سيتواجد عدد من نجوم الأدعم والرياضيين القطريين أصحاب الإنجازات للتعرف على تجاربهم والتفاعل مع الجمهور الحاضر، بالإضافة إلى مشاركة عدد من الشركات الخاصة المعنية بالحدث.

وأشارَ إلى أنه تمَ تخصيصُ جناح متكامل للتكنولوجيا الرياضية ويستضيفُ عددًا من الشركات القطرية والعالمية في مجال الخدمات الرياضية، وعددًا من الشركات الناشئة في القطاع الرياضي والهندسة الرياضية لعرض مشاريعها وأفكارها للجمهور، موضحًا أن ساعات العمل بالمعرض سوف تستمرُ يوميًّا من الساعة 12 ظهرًا وحتى التاسعة مساءً، لافتًا إلى أن الافتتاح الرسمي سيكون يوم الأحد القادم بحضور سعادة وزير الرياضة والشباب وعدد من المسؤولين بالدولة.

ولفتَ إلى أن النسخةَ الأولى من المؤتمر سوف تقتصرُ على المشاركات من داخل دولة قطر، بينما تتجهُ اللجنة المنظمة لتوسيع حجم المشاركات في الدورة القادمة لتشملَ دول المنطقة، ومشاركات عربية ودولية سواءً على مستوى المؤتمر والجلسات الحوارية أو المعرض المصاحب، موضحًا أن المؤتمرَ لا يقتصرُ على هذا العام فقط وليس مخصصًا لعام المونديال فقط بل سوف يستمرُ على مدار الأعوام المُقبلة أيضًا.

من جهته قالَ السيد إبراهيم الجفيري، مدير إدارة نظم المعلومات باللجنة الأولمبية، الشريك الاستراتيجي: إن اللجنةَ تتعاونُ مع جمعية المهندسين القطريين لإنجاح هذا المؤتمر الأول من نوعه لما فيه من فائدة كبيرة تعودُ بالنفع على جميع المنشآت الرياضية بالدولة، موضحًا أن فكرة تنظيم مثل هذا المؤتمر تأتي تزامنًا مع عام المونديال العالمي الذي تستضيفُه دولة قطر نهاية العام الجاري.

وقالَ المهندسُ صالح رياض، مدير منشأة صالة لوسيل الرياضيّة، ممثل وزارة الرياضة والشباب، الشريك الاستراتيجي: إن وزارةَ الشباب والرياضة تحرصُ دائمًا من خلال إدارة الرسوم والمشاريع الهندسية على تضمين المنشآت الرياضية للهندسة الرياضية من حيث الاستدامة وملاءمتها لذوي الاحتياجات الخاصة وأن تكون قابلة لإعادة التدوير، موضحًا أن جميع هذه الأمور ستتم مناقشتها خلال المؤتمر.

من جهته قالَ المُهندس عبد العزيز المهندي، المدير التنفيذي لإدارة المرافق والخدمات الفنية باللجنة العُليا للمشاريع والإرث، الشريك الاستراتيجي: إن هذا الحدث يعدُ الأول من نوعه في الشرق الأوسط ويسلطُ الضوءَ على العلوم الهندسية وأثرها على الرياضة.

ولفتَ إلى أن اللجنة العُليا للمشاريع والإرث عملت على تحقيق العديد من الإنجازات الخاصة بتشييد منشآت كأس العالم لبناء إرث مستدام تستفيدُ منه الأجيال القادمة في قطر والعالم أجمع، حيث تم توفيرُ حلول كثيرة مبتكرة لتشييد منشآت كأس العالم ومنها نظام التبريد في الاستادات المختلفة والذي يعتبر ابتكارًا جديدًا لجميع دول العالم.

وقد حضرَ المؤتمرَ كلٌ من السيد إدريس الشرشني – رئيس قسم المرافق العامة – أسباير زون الشريك الاستراتيجي، والمهندس عمار عنبتاوي، الرئيس التنفيذي لشركة إكسبو تيل لإدارة الفعاليات، الشريك التنفيذي والسيد علي العبد الله رئيس العلاقات الإعلامية والمسؤولية المجتمعيّة من شركة فودافون راعي الاتصالات الرسمي.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X