أخبار عربية
أكدت التزام البلدين بدعم السلام والأمن الإقليميين.. السفيرة ستيفاني ماكولوم:

زيارة الحاكمة العامة الكندية لقطر تعزز التعاون الثنائي

الدوحة – الراية:

أكدت سعادة ستيفاني ماكولوم سفيرة كندا لدى الدولة أن زيارة فخامة السيدة ماري سيمون، الحاكمة العامة لكندا إلى الدوحة فتحت الأبواب لمزيد من التعاون بين البلدين فيما أكدا التزامهما طويل الأمد بدعم السلام والأمن الإقليميين.
وأضافت في تصريحات صحفية: كانت زيارتها أيضًا فرصة للتأكيد على أن كندا وقطر تشتركان في وجهات النظر حول أوكرانيا وأهمية الالتزام بالقانون الدولي والدبلوماسية والحوار. كما أبدت الحاكمة العامة إعجابها باستعدادات قطر لاستضافة مونديال 2022 وأعربت عن تحمسها لفرص كندا في التأهل، ومن ثمّ استضافة كأس العالم لكرة القدم 2026 إلى جانب الولايات المتحدة والمكسيك.
وأشارت السفارة الكندية في بيان لها إلى اختتام فخامة الحاكمة العامة لكندا زيارتها لدولة قطر، وأشادت بالمباحثات التي أجرتها مع صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى، وأيضًا اللقاء مع معالي الشيخ خالد بن خليفة بن عبد العزيز آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، كما التقت سعادتها بموظفي السفارة الكندية، إضافة إلى زيارة أهم المواقع الثقافية والرياضية والتعليمية في الدولة. وأعربت الحاكمة العامة لكندا عن تقدير بلادها للمساعدة القطرية في جهود إعادة المواطنين الكنديين إلى الوطن أثناء تفشي فيروس كورونا المستجد، وجهود الإجلاء من أفغانستان، وكذلك منح كندا الإذن بفتح مكتب دبلوماسي كندي مؤقت يعنى بأفغانستان في الدوحة.
وأضاف البيان أنه لدى جولتها في مؤسسة قطر، التقت الحاكمة العامة لكندا مع سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة قطر، وتعرفت على التقدم الكبير الذي حققته قطر في مجالات التعليم والعلوم والبحث وتنمية المجتمع.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X