المنتدى

فيروس كورونا و الحَمْل

دراسة توصي بتطعيم الحوامل واللواتي يخططن للحمل

بقلم /د. أسامة أبو الرب

توصل تحليل بحثي إلى أن الحوامل اللواتي ثبتت إصابتهن بفيروس كورونا يواجهن أكثر من ضعف مخاطر المضاعفات أثناء الحمل مثل: الولادة المبكرة والانصمام الخثاري الوريدي (جلطة دموية) والمراضة النفاسية الشديدة severe maternal morbidity، والتي تشمل حالات مثل متلازمة الضائقة التنفسية الحادة acute respiratory distress syndrome والإنتان sepsis.
وأجرى الدراسة باحثون من كايزر بيرماننت Kaiser Permanente في أوكلاند، كاليفورنيا، بقيادة الدكتورة أسياميرا فيرارا. ونشرت في دورية جاما JAMA للطب الباطني في 21 مارس الجاري، ونشرها أيضًا موقع يوريك أليرت EurekAlert.
وأظهر تحليل لسجلات 43886 من الحوامل خلال العام الأول لوباء كوفيد-19 أن 1332 ممن أصبن بعدوى كورونا أثناء الحمل كان لديهن أكثر من ضعف مخاطر النتائج السلبية، مقارنة مع غير المصابات بالفيروس.
وأوضحت الدكتورة فيرارا أن هذه النتائج تضاف إلى الأدلة المتزايدة على أن الإصابة بكوفيد-19 أثناء الحمل يزيد من مخاطر حدوث مضاعفات خطيرة.
وأضافت الدكتورة «تدعم هذه الدراسة التوصية بتطعيم الحوامل واللواتي يخططن للحمل».
وجدت الدراسة أن اللواتي ثبتت إصابتهن بفيروس كورونا واجهن ضعف خطر الولادة المبكرة.
أيضًا اللواتي أصبن بكورونا كن أكثر عرضة للإصابة بالجلطات الدموية بمعدل 3 مرات، و2.5 مرة أكثر عرضة للإصابة بالمراضة النفاسية الشديدة severe maternal morbidity.
وتتضمن المراضة النفاسية الشديدة نتائج غير متوقعة للمخاض والولادة والتي تؤدي إلى عواقب وخيمة على المدى القصير أو الطويل على صحة المرأة، وذلك وفقًا لتعريف المراكز الأمريكية للتحكم بالأمراض والوقاية.
وقالت المؤلفة المشاركة الدكتورة مارا جرينبيرج «كانت دراستنا كبيرة ومتنوعة وتدعم الحاجة إلى التطعيم من قبل الحوامل واللواتي يخططن للحمل.. أهم شيء يمكن أن يفعله الناس لحماية أنفسهم وأطفالهم هو تلقي التطعيم».

@dr_osamarub

 

 

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X