fbpx
كتاب الراية

خربشات قلم …30 فرصة

قد يتغير كل شيء في حياتك بسبب دمعة صادقة في جوف ليل

بدأ القلبُ يرف لِنسائِم رمضان.

أيام قليلة تفصلنا عن الضيف الذي يأتي في موعده ويسرع في الرحيل. حالة من السموّ الروحي لا يبلغها إلّا من يتأمّل في حكمة الله من وراء هذا الشهر وخاصة فريضة الصيام.

من كرم الله علينا أن يسّر لعباده مواسم الخيرات، ليتسابقوا بينهم للحصول على الهدايا الربانية.

شهر رمضان الكريم شهر فضّله الله على باقي شهور السنة، وخاصة في العبادة، فبشّر الله عباده الصائمين بالجنّة عند إكثارهم من الأعمال الصالحة؛ لأنّ الله يُضاعف لهم الحسنات في رمضان، كما يُعينُهم الله بإضعاف كَيد الشيطان، وممّا يزيد في الأجر ومغفرة الذنوب صيام رمضان إيمانًا بوجوبه، واحتسابًا للأجر والثواب من الله، ولعل ما يريح قلب كل مسلم أن الله يستجيب من عباده الدعاء؛ فرمضان موطن إجابة للدعاء، وللصائم دعوة مُستجابة لا تُرَدّ.

رمضان هذا العام سيكون مميزًا خاصة بأن الأجواء الروحانية ستعود بعد انقطاع عامين بسبب جائحة كورونا.

ستعج المساجد بالمصلين بعد العشاء لصلاة التراويح، وحين تحل العشر الأواخر من الشهر المبارك يستعد المسلمون وتُشدّ الهمم في جميع بقاع الأرض لاستقبال ليلة القدر.

رمضان فرصة للتغيير وفرصة للعودة إلى الطريق المستقيم والتوبة، بقلب صادق، قد يتغير كل شيء في حياتك بسبب دمعة صادقة في جوف ليل ربما تنقذ نفسك من الجحيم بسبب صدقة خفية قدّمتها يداك.

اللهم بلّغنا شهر رمضان وأعنّا على الصيام والقيام وغضّ البصر وحفظ اللسان، واجعلنا من عتقائك من النار برحمتك يا عزيز يا غفار.

[email protected]

@LolwaAmmar

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X