fbpx
المحليات
يقام في الجهة الجنوبية لكتارا

تواصل سوق «محاصيل» خلال شهر رمضان المبارك

الدوحة – ‏قنا:‏

أعلنت المؤسسةُ العامة للحي الثقافي «‏كتارا»‏ أنَّ سوق «‏محاصيل»‏ في نسخته السادسة، الذي يقامُ في الجهة الجنوبية لكتارا، سيواصلُ أنشطتَه يوميًّا خلال شهر رمضان المبارك، وذلك في إطار جهود المؤسسة الرامية لدعم قطاع الزراعة والثروة الحيوانية، وتشجيعها أصحاب المزارع القطرية، واهتمامها بتسويق المنتجات المحلية التي تتوفرُ فيها كل عناصر الجودة والإتقان.

وقالَ السيد سلمان محمد النعيمي رئيس اللجنة المنظمة لسوق «‏محاصيل»‏ في تصريح له: «إن فتح هذا السوق طيلة شهر رمضان المبارك يؤكدُ أنه أصبح يحظى بمكانة كبيرة لدى المتسوقين من أجل تأمين حاجاتهم من المنتجات المحلية الطازجة من الخضراوات والمحاصيل الزراعية، والمنتجات الغذائية المرتبطة بالثروة الحيوانية كالحليب ومشتقاته، ولحوم الأغنام والدواجن والبيض، بالإضافة إلى طرح أجود ما تنتجه المزارع القطرية من أنواع العسل الطبيعي، وأفضل أصناف التمور المحلية». وأشارَ النعيمي إلى أن سوق محاصيل بات يُشكّل منصة تسويقية مهمة تلبي احتياجات السوق المحلي وفقًا لأعلى المعايير في الجودة، وذلك بالتعاون مع وزارة البلدية وملتقى المزارعين القطريين، وأكدَ حرص إدارة السوق وطموحها بالوصول إلى أعلى المستويات من الإنتاجية والجودة، وبأسعار تشجيعية وتنافسية.

وكانت النسخة السادسة -لمهرجان «‏محاصيل»‏ وسوق «‏محاصيل» -‏ قد حققت نجاحًا وإقبالًا كبيرين منذ انطلاقها في 7 مارس الجاري، بما تضمنتها من محاصيل ومنتجات قطرية طازجة من ثمار الأرض القطرية وخيرات مزارعها المعطاءة، وقد اختُتِم المهرجان في 12 من الشهر ذاته، بينما يواصلُ سوق «‏محاصيل»‏ المصاحب للمهرجان أنشطته خلال شهر رمضان المبارك.

وقد شهدَ سوق «‏محاصيل»‏ تطورًا لافتًا، بتزايد عدد الشركات والمزارع والمحلات والمنتجات المعروضة به، حيث وصل عدد الجهات المشاركة إلى (39) جهة متخصصة في الإنتاج الزراعي والغذائي، من بينها (25) مزرعة محلية، وسبع شركات وطنية متخصصة في الدواجن واللحوم والألبان والعصائر، وسبعة مشاتل، إلى جانب ست عرائش لبيع الأكلات الشعبيّة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X