المحليات
ضمن الاستجابة الإنسانية العاجلة داخل مخيمات النازحين

الهلال الأحمر يدعم 510 عوائل في الشمال السوري

دعم مركزين صحيين لتقديم الخدمات الطبية لسكان المخيمات

الدوحة – الراية:

يَستمرُّ الهلالُ الأحمرُ القطريُّ في تنفيذ الاستجابة الإنسانيَّة العاجلة داخل مُخيمات النازحين التي تضرَّرت من السيول والعواصف الشتوية في الشمال السوري، حيث تعملُ الفرق الميدانيةُ التابعةُ لبعثته التمثيليَّة في تركيا على استبدال الخيام المتضررة بخيام جديدة، وفرش الأرضيات الطينية بالحصى، وتدعيم أساساتها لتعزيز العزل ومنع تسرُّب مياه الأمطار إليها.

كذلكَ يتمُّ توزيعُ الاحتياجات الأساسيَّة للنازحين المتضررين مثل السلات الغذائية، وحزم الموادّ غير الغذائية (من بطانيات وفرشات وأدوات مطبخ)، وحزم الوقاية من «كوفيد-19». ويبلغُ عددُ المُستفيدين من هذه الأنشطة 510 عوائل.

ويشملُ المشروعُ أيضًا دعمَ مركزَين صحيَّين لتقديم الخدمات الطبية لسكان المخيمات، وتسيير عيادة طبية متنقلة للوصول إلى المخيمات البعيدة التي يصعب الوصول إليها. ويستقبل مركز «الزوف» ما يقارب 2.300 مراجع شهريًا من المخيمات المجاورة له، بينما يستقبل مركز «كفر جالس» 3.600 مراجع شهريًا، وهما يقدمان خدمات الإسعاف الطارئ، وعيادات الأمراض الباطنية، وطب الأطفال، وأمراض النساء، والصحة الإنجابية، والتوعية الصحية، بالإضافة إلى خدمات التحاليل المخبرية وتقديم الأدوية العلاجية بالمجان.

وفيما يتعلَّقُ بالعيادة الطبية المتنقلة، فهي تتنقل بين المخيمات البعيدة التي انقطعت بها السبل، ولا يستطيع المرضى فيها زيارة المراكز الصحية المجاورة، من أجل تقديم خدمات الرعاية الصحية الأولية للقاطنين فيها، وخاصةً الأطفال والمصابين بالأمراض المزمنة، وكذلك صرف الأدوية لهم بالمجان.

وفي منطقة «الباب»، يستمرُّ توزيع مياه الشرب على المخيمات والمناطق المحيطة ضمن المرحلة الثانية من المشروع، التي تهدفُ إلى تلبية الاحتياجات الأساسية من المياه المعقمة لما يقارب 14.000 مستفيد، بحصة قدرها 20-30 لترًا للعائلة الواحدة يوميًا، بعد التأكُّد من صلاحية المياه للشرب وإجراء الاختبارات اللازمة لها، ثم تعقيمها بإضافة الكلور السائل بحسب المعايير المتبعة عالميًا.

وفي سياق آخر، تستمرُّ فرق الهلال الأحمر القطري في تنفيذ أعمال البناء ضمن مشروع القرية السكنية المبنية بالطوب المضغوط لصالح النازحين في الشمال السوري. ويسعى المشروع إلى التخفيف من معاناة الأسر النازحة بتأمين حياة كريمة لها داخل منازل إسمنتية تتوافر بها خدمات المياه والكهرباء وشبكات الصرف الصحي.

ويجري العملُ على بناء إجمالي 36 شقة، تبلغ مساحة الشقة الواحدة 46 مترًا مربعًا وتتألف من غرفتَي نوم وغرفة جلوس ومطبخ وحمام مستقل، والقرية السكنية مزودة بكافة المرافق الخدمية والطرق والبنى التحتية اللازمة. وسوف يستفيدُ من المشروع 36 عائلة من العوائل الأشد حاجة وضعفًا في مخيمات الشمال السوري، مع توفير أكثر من 100 فرصة عمل في منطقة المشروع للنازحين والمقيمين.

وكان وفدٌ رسميٌ من الهلال الأحمر القطري، برئاسة سعادة السفير علي بن حسن الحمادي الأمين العام، قد زار موقع المشروع خلال شهر فبراير الماضي، على هامش تواجده في مدينة جرابلس بمحافظة حلب من أجل وضع حجر الأساس لمشروع إنشاء «قرية النصر الخيرية» بالشراكة مع الهلال الأحمر التركي.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X