الراية الرياضية
نتائج القوس والسهم تحدد هوية الأبطال

إسدال الستار على نيشان فودافون.. اليوم

الدوحة- الراية:
تختتمُ مساءَ اليوم مُنافسات بطولة ومهرجان نيشان فودافون للرماية التي أُقيمت على مجمع ميادين لوسيل للرماية بمشاركة 500 لاعب ولاعبة في فئتَي المحترفين والهواة، تحتَ رعاية سعادة الشَّيخ جوعان بن حمد آل ثاني، رئيس اللجنة الأولمبيَّة القطريَّة.
وضمت منافسات البطولة، 4 مسابقات وهي: المسدس، البندقية، الشوزن، والقوس والسهم.
وشهدت منافساتُ أوَّل أمس تألق رماة المنتخب القطري في مسابقة القوس والسهم آخر مسابقات البطولة، وتحقيقهم نتائج جيدة في فئة المحترفين عززوا بها تواجدهم في أعلى الترتيب العام للمسابقات الأربع، حيث حافظ الرامي محمد أحمد الرميحي على صدارة الترتيب العام للرجال، ورفع رصيده من 528 نقطة إلى 642 نقطة بعد مشاركته في القوس والسهم، وصعد الرامي مسعود صالح العذبة من المركز الثالث إلى الثاني ليرفع رصيده من 487 نقطة إلى 641 نقطة، وقفز الرامي راشد حمد العذبة من المركز الثامن إلى الثالث ورفع رصيده من 461 نقطة إلى 619 نقطة.
وفي فئة المُحترفات كذلك، قفزت الرامية خلود حسن الخلف من المركز 39 إلى صدارة ترتيب السيدات ورفعت رصيدها من 389 نقطة إلى 497 نقطة، بينما تراجعت ريم الشرشني للمركز الثاني برصيد 488 نقطة رغم عدم مشاركتها في منافسات اليوم الأول لمسابقة القوس والسهم، وحلت الرامية أمينة محمد المنصوري بالمركز الثالث لفئة السيدات بعد أن كانت بالمركز 56 ورفعت رصيدها من 321 نقطة إلى 471 نقطة.
أمَّا في فئة الهواة، فقد ساهمت مسابقة القوس والسهم في تغييرٍ كبيرٍ لنتائج الرجال والسيدات لهذه الفئة، حيت احتلَّ الرامي بدر مبارك المري صدارة الترتيب العام بعد أن كان بالمركز السادس ليرفع رصيده من 432 نقطة إلى 606 نقاط، وصعد علي سعيد المري من المركز التاسع إلى الثاني ورفع رصيده من 424 نقطة إلى 552 نقطة، وجاء الرامي حمد محمد صالح الكربي بالمركز الثالث بعد أن كان في المركز 16، ورفع رصيده الإجمالي من 410 نقاط إلى 552 نقطة.
وفي فئة الهواة للسيدات، حافظت بعض الراميات على مراكز متقدمة في الترتيب العام رغم عدم مشاركتهن في منافسات اليوم الأول لمسابقة القوس والسهم إلا أن رصيدهن في الثلاث مسابقات (البندقية والمسدس والشوزن) خوّل لهن البقاء في مراكز متقدمة، ومن أبرزهن منى ناصر فرج النوبي، ومها سيد عبد الحي، وعائشة عبد الحي، وغادة علي الغامدي.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X