fbpx
المحليات
خلال لقائه مع سفراء الدول المتأهلة لكأس العالم .. وزير العمل:

تطوير تشريعات العمل خيار استراتيجي للدولة

الدوحة- الراية:

تحت رعاية سعادة الدكتور علي بن صميخ المري، وزير العمل، نظّمت وزارة العمل، أمس لقاء مع أصحاب السعادة سفراء الدول المتأهلة لكأس العالم لكرة القدم فيفا قطر 2022، بهدف إطلاعهم على آخر المستجدات فيما يتعلق ببيئة العمل في دولة قطر.

ويأتي تنظيم اللقاء في إطار حرص وزارة العمل على التواصل المستمر مع مختلف سفراء دول العالم لدى الدولة، واستعراض التطورات والتحديثات التشريعية وآلياتها التنفيذية التي تم إنجازها خلال السنوات الماضية لتحسين بيئة العمل.

أكد سعادة الدكتور علي بن صميخ المري، وزير العمل، أن حصول دولة قطر على شرف تنظيم بطولة كأس العالم لكرة القدم كان أحد العوامل الهامة في تسريع وتيرة تطوير التشريعات العمالية، لافتًا إلى أن قطر تعاملت مع ملف كأس العالم ليس فقط كفرصة للاستثمار في البنية التحتية، بل أيضًا كفرصة لمراجعة وتطوير قوانين وإجراءات تنظيم سوق العمل وحقوق العمال.

وشدد سعادته خلال كلمته في اللقاء أن جميع التحديثات والتحسينات التشريعية التي شهدها قطاع العمل خلال السنوات الماضية مستمرة ومستدامة لما بعد تنظيم كأس العالم، مؤكدًا أن تطوير التشريعات في قطاع العمل أصبح خيارًا استراتيجيًا لدولة قطر سواء على المستويين القريب أو البعيد.

ونوه سعادته بالشراكة المتميزة مع منظمة العمل الدولية والعديد من المنظمات الدولية والتي ساهمت بدعم وتعزيز التطوير في بيئة العمل داخل دولة قطر، مشيرًا إلى توقيع دولة قطر ومنظمة العمل الدولية اتفاقًا للتعاون الفني في 2017 والذي كان له الأثر الأكبر في تعزيز تلك الشراكة.

أوضح سعادته أن دولة قطر استطاعت إحداث تغيير إيجابي خلال السنوات الأخيرة في مجال سوق العمل إذ تم تطوير وتحديث العديد من القوانين والإجراءات لتعزيز وحماية حقوق العمال الوافدين، مشيرًا إلى أن التحسينات والتحديثات مستمرة على بيئة العمل بما يحقق الأهداف المنشودة.

وهنأ سعادة وزير العمل أصحاب السعادة السفراء على تأهل منتخبات بلادهم إلى كأس العالم لكرة القدم فيفا قطر 2022، مؤكدًا أن قطر ستعمل على تنظيم فعالية من أروع بطولات كرة القدم التي تم تنظيمها على مر التاريخ.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X