fbpx
الراية الرياضية
وسط إقبال تجاوز الملايين.. وبداية الإخطارات في 31 مايو

FIFA يدرس طلبات المرحلة الثانية لتذاكر المونديال

إقبال كبير على مباراة العنابي في الافتتاح بـ «البيت» والمباراة النهائية في «لوسيل»

الدوحة – [:
أغلقت أمس مرحلة المبيعات الثانية لتذاكر كأس العالم FIFA قطر ٢٠٢٢™ التي استمرّت خلال الفترة من 5 إلى 28 أبريل وسط إقبال كبير، حيث يبدأ FIFA في دراسة الطلبات قبل إخطار المتقدمين للحصول على التذاكر بنتيجة طلباتهم عبر البريد الإلكتروني بداية من 31 مايو 2022. وبحسب المؤشرات الأولية فإن الإقبال على طلب تذاكر المرحلة الثانية تخطى الملايين من الطلبات، لا سيما بعد أن شهدت هذه المرحلة الرغبة الأكيدة من الجماهير في المنطقة العربية والشرق الأوسط في حضور أول بطولة في منطقتنا، بالإضافة إلى الإقبال العالمي من الجماهير من كافة أنحاء العالم خاصة جماهير المنتخبات التي تأهلت للمونديال، وأيضًا لرغبة الكثير من الجماهير الأخرى في الحضور إلى قطر والتعرف على التقاليد والعادات العربية التي ستبهرُ العالم.
ومن المقرّر أن يصدرَ الفيفا بيانًا بالأرقام عن المتقدمين للمرحلة الثانية، إلا أنه يتوقعُ أن تتخطى أرقام طلبات التذاكر الأرقام التي تقدمت للمرحلة الأولى والتي وصلت إلى أكثر من 17 مليون طلب، تم تأكيد حصول أكثر من 800 ألف مشجع على تذاكرهم بالمرحلة الأولى التي جاءت عشوائية وبدون تحديد منتخبات، وبالتالي ستكونُ المرحلة الثانية أكثر طلبًا لا سيما بعد معرفة المنتخبات المتأهلة والمجموعات وجداول المباريات، وهو ما يسمحُ للمشجعين بحضور المباريات التي يرغبون فيها والاستمتاع بحضور أكثر من مباراة في يوم واحد للمرة الأولى في تاريخ البطولة والإقامة في مقر إقامة واحد، سواء الجماهير أو المنتخب، في بطولة ستكون استثنائيّة بكل المقاييس.
وأوضحَ الفيفا أن استكمال وتقديم طلب الحصول على التذكرة لا يضمنُ تخصيص أي من التذاكر المطلوبة لمقدم طلب الحصول على التذكرة. حاليًا، جميع طلبات التذاكر معلقة، حيث سيتم دراسة الطلبات واختيار العشوائي بشكل متساوٍ في الفرص سواء تم التقديم في اليوم الأول أو في اليوم الأخير قبل غلق باب المرحلة الثانية.ويعقب الموافقة على طلبات التذاكر ضرورة تقديم جميع المشجعين المحليين والدوليين للحصول على بطاقة هَيَا، حيث سيحتاجُ المشجعون الدوليون أيضًا إلى تأكيد خطط إقامتهم.
واستفادَ المقيمون في قطر من فرصة شراء تذاكر الفئة الرابعة، والتي تبدأ أسعارها من 40 ريالًا قطريًا، تماشيًا مع سياسة الفيفا لتذاكر مباريات المونديال، والتي جرى تطبيقها في النسخ الأخيرة من كأس العالم، وبإمكان المشجعين من داخل قطر دفع قيمة تذاكر المباريات حصريًا باستخدام بطاقات «فيزا»، بينما يمكن استخدام بطاقات «فيزا» وغيرها من البطاقات الأخرى لسداد قيمة التذاكر للمشجعين من خارج قطر، وتعدُ بطاقات «فيزا» الطريقة المفضلة لسداد المدفوعات الخاصة بشراء تذاكر المشجعين، وتوافرت في هذه المرحلة للمرة الأولى تذاكر المشجعين والتذاكر المشروطة للمشجعين الذين يدعمون منتخبًا معينًا ويرغبون في الجلوس مع غيرهم من مشجعي هذا المنتخب، وسيتمكنُ المشجعون مجددًا من التقدم بطلب للحصول على تذاكر المباراة الواحدة، أو سلسلة تذاكر لأربعة استادات، كما ستتوفرُ تذاكر ذوي الاحتياجات الخاصة في جميع منتجات التذاكر. يشارُ إلى أن هناك إقبالًا كبيرًا على تذاكر المباراة الافتتاحية التي سيخوضها منتخبنا الوطني أمام الإكوادور، حيث تم إعادة تحديد موعد المباراة الافتتاحية يوم الاثنين 21 نوفمبر 2022 إلى الساعة 19:00 في استاد البيت بمدينة الخور، في حين أن المباراة الأولى في المسابقة، من الناحية العملية، ستكونُ بين السنغال وهولندا، ضمن المجموعة الأولى التي تضم العنابي والإكوادور، كما شهدت مرحلة مبيعات التذاكر إقبالًا كبيرًا على المباراة النهائية التي تقامُ في استاد لوسيل 18 ديسمبر 2022 والذي يتزامنُ مع احتفال دولتنا باليوم الوطني.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X