fbpx
تقارير
تواجه إقبالًا كبيرًا على منتوجاتها

فلسطينية تخلق لنفسها عالمًا خاصًا في الكعك والمعمول

غزة – وكالات:

لم تتوقف المشاريع الخاصة في قطاع غزة منذ عدة أعوام حيث خلقت لنفسها مكانًا واضحًا، وزاحمت المشاريع الضخمة في تحدٍ لكافة الظروف الاقتصادية والمعيشية، لتضعَ هذه المشاريع لنفسها بصمة واضحة في عقول المستهلكين ولتجد سوقًا تسويقيًا جيدًا لها.
المعمول والكعك من أكثر المشاريع الرائجة هذه الأيام، خاصة مع اقتراب عيد الفطر السعيد، «الشيف سوار أبو ناصر» سطع نورها وتركت بصمة واضحة في مجال الكعك والمعمول وخاصة في الطلب الكبير على منتوجاتها. الشيف «سوار أبو ناصر» قالت: أنا أعملُ الكعك منذ 12 عامًا، ولي عملي الخاص من المعمول بحشوات العجوة والفستق الحلبي والجوز. وأوضحت الشيف أبو ناصر: أتميزُ بالكفاءة العالية في العمل خاصة أني أستخدم أجود المواد من سميد وطحين، وهناك إقبال شديد من المواطنين، خاصة أن ما يميز عملي القوالب الغريبة التي تستهوي المواطنين والتي قد تمكنت من جلبها من الأردن ومصر.
وبيّنت أن سبب توجهها للعمل هو الظروف التي تحكم قطاع غزة، ورغبتها أن تكون سندًا لزوجها في هذه الظروف، معتبرة أن البداية كانت هواية وطورت من نفسي حيث أخذت دورات خارجية من مصر والأردن حتى تمكنت من إتقان العمل وأصبح علينا إقبال.
وأشارت إلى أنها -بسبب جودة عملها- أصبح عدد من المراكز والمؤسسات تطلبها لإعطاء الدورات، وتابعت: «طموحي أن يكون لي عملي الخاص، معمل أو محل كبير، خاصة أن لديّ أيادي عاملة، وبحاجة لمحل لترويج السلعة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X