fbpx
كتاب الراية

من الواقع ….دورات المياه العمومية في الشوارع الرئيسية

مطلوب توفير دورات مياه عمومية يديرها القطاع الخاص برسوم رمزية

نَبَّهنِي أحدُ المُواطنين والمُتابعين لهذه الزاوية عن مُلاحظة جديرة بطرحِها، ومناقشتها، والعمل على تبنِّي الجهات المُختصة في البلاد لها.

وهذه الملاحظةُ هي إنشاءُ دوراتِ مياه عمومية على الطرق والشوارع الرئيسية، وحتى في المدن النائية ذات الكثافة السكانيَّة، وفي المناطق والمدن الصناعيَّة الثابتة.

ويُعاني الكثيرون من المُواطنين وغيرهم، عند قطع مسافات طويلة بين منازلهم وهذه المدن، أو البقاء في المركبة أو السيارة مدة طويلة بسبب الازدحامات واكتظاظ السيارات أحيانًا في شوارعنا، إلى الحاجة إلى دورات مياه عموميَّة للوضوء وغيره من الاحتياجات.

ويرى البعضُ أنَّ وجود دورات مياه عمومية لاستخدامات الأطفال وكبار السن، والمرضى المُصابين بأمراض مزمنة، وحتى الأصحاء، أصبح ضروريًا أكثر من أي وقت مضى، بعد أن تحولت الأحياء والمدن والمناطق إلى أحياء مترامية الأطراف وبعيدة بعضها عن بعض، ويتم قطْع مسافات ووقت ليس بالسهل.

ويمكن تحويل هذه الحمامات ودورات المياه إلى القطاع الخاص لإدارتها والإشراف عليها، وأن يكون الدخول إليها عن طريق مبلغ رمزي بسيط، لضمان توافر النظافة العامة فيها، وتزويدها بالصابون والمحارم ومواد التعقيم، وصيانتها أولًا بأول.

إِنَّ فكرة وجود دورات مياه عمومية في طرقنا وشوارعنا والمناطق النائية، يجب مناقشتُها من قبل أعضاء المجلس البلدي المركزي الموقر، ورفع التوصيات بشأنها، جنبًا إلى جنب مع الجهات الحكومية المعنية الأخرى.

[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X