fbpx
الراية الرياضية
السيتي يتطلع للاقتراب أكثر من منصة التتويج

صراع شرس على كل جبهات «البريميرليج»

لندن – أ ف ب:

سيضعُ مانشستر سيتي يدَه الأولى على لقب الدوري الإنجليزي لكرة القدم «البريميرليج» بحال فوزه اليوم على مضيفه وست هام في المرحلة 37 قبل الأخيرة، ما يسمحُ له بتوسيع فارق النقاط الثلاث مع مطارده المباشر ليفربول الذي يحلُ الثلاثاء على ساوثمبتون.

وتأخرت مباراة ليفربول لارتباطه بنهائي مسابقة الكأس أمس ضد تشيلسي، ما سيمنحُ الفرصة لسيتي بتوسيع الفارق إلى 6 نقاط بحال فوزه، فضلًا عن تعزيز فارق الأهداف السبعة بينهما (72، 65).

ويبدو السيتي الأقرب إلى الاحتفاظ بلقبه والتتويج مرة رابعة في آخر خمس سنوات والثامنة في تاريخه، مقابل 20 لمانشستر يونايتد و19 لليفربول المتوج آخر مرة في 2020.

وفيما ضمن سيتي وليفربول بطاقتين للتأهل إلى دوري أبطال أوروبا ونظريًا تشيلسي الثالث (70 نقطة)، تشهدُ البطاقة الرابعة معركة نارية بين فريقي شمال لندن: أرسنال الرابع (66) وتوتنهام الخامس (65)، وذلك بعد فوز توتنهام الصريح في المرحلة الماضية على أرسنال بثلاثية نظيفة.

وسيكونُ توتنهام قادرًا على تسلق الترتيب مؤقتًا، بحال تخطي ضيفه بيرنلي السابع عشر المكافح لعدم الهبوط، علمًا أن أرسنال يحلُ الاثنين على نيوكاسل الرابع عشر الذي مُني بخسارتين تواليًا بعد سلسلة جميلة من أربعة انتصارات.

معركة الهبوط

وستؤثرُ نتيجةُ مباراة توتنهام مع بيرنلي كثيرًا على معركة تفادي الهبوط. فبعد تأكيد هبوط نورتيش وواتفورد، يملكُ ليدز يونايتد 34 نقطة من 36 مباراة بالتساوي مع بيرنلي الذي لعب مباراة أقل، فيما يتقدمُ عليهما إيفرتون بنقطتين.

وبحال فشل ليدز بإيقاف سلسلة خساراته على أرضه عندما يستقبلُ برايتون، سيتلقى ضربة قاسية نحو المستوى الثاني نظرًا لأفضلية الأهداف الكبيرة لبيرنلي. قال مدربه الأمريكي جيسي مارش الذي حل بدلًا من الأرجنتيني المقال مارسيلو بييلسا في فبراير الماضي: «علينا الفوز في هذه المباراة».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X