fbpx
الراية الرياضية
بعد اعتذار الصين المفاجئ عن عدم تنظيمها بسبب تداعيات «كوفيد-19»

كأس آسيا 2023 تبحث عن مُستضيف!

الاتحاد القاري يصف القرار الصيني بـ «الصعب» ويعكف على تقييم الموقف

12 منتخبًا تأهلت للبطولة حتى الآن وتنتظر الحسم مع اقتراب الموعد

كوالالمبور – أ ف ب:

اعتذرت الصين عن عدم استضافة كأس آسيا 2023 لكرة القدم بسبب تداعيات جائحة «كوفيد-19»، بحسب ما أعلنَ الاتحادُ القاري، في وقت تكافحُ البلاد أسوأ انتشار لفيروس كورونا منذ بدء فترة تفشيه.

وكان من المُقرّر أن تقامَ البطولة في 10 مدن صينية خلال الفترة من 16 يونيو إلى 16 يوليو 2023 بمشاركة 24 منتخبًا، وذلك بعد اختيار الصين من أجل الاستضافة في 5 يونيو 2019 خلال الاجتماع الاستثنائي للجمعية العموميّة في باريس.

وقالَ الاتحادُ القاري في بيان: «بعد مشاورات مكثفة مع الاتحاد الصيني قامَ الأخير بإعلام الاتحاد الآسيوي بعدم قدرته على استضافة نهائيات كأس آسيا 2023»، مضيفًا: إنه سيتمُ الإعلانُ في الوقت المناسب عن الخطوات المقبلة المتعلقة بالاستضافة.

وتواجهُ الصين أخيرًا موجة جديدة من الإصابات بفيروس «كوفيد-19»، ما أدّى إلى إغلاق العديد من المدن وحجز الملايين من السكان في منازلهم.

وتضافُ كأس آسيا إلى سلسلة أحداث في الصين واجهت الإلغاء أو التأجيل، أبرزها دورة الألعاب الآسيوية «هانغجو 2022»، التي كانت مقررة في ‏سبتمبر، على بُعد 200 كم من شنغهاي المتضرّرة من الجائحة.

وأضافَ الاتحاد الآسيوي: إنه أخذَ «بعين الاعتبار الظروف الاستثنائية التي تسببت بها جائحة «كوفيد-19»، والتي أدت إلى تنازل الصين عن حقوق الاستضافة»، مُضيفًا: إنه عمل عن قرب مع الاتحاد الصيني واللجنة المحلية المنظمة لكأس آسيا 2023 في الصين، خلال فترة الاستعداد، وتمَ قطع خطوات مهمة، بما في ذلك إطلاق شعار البطولة والكشف العام الماضي عن استكمال أعمال البناء في استاد شنغهاي باندونغ الجديد.

وفيما أعربَ الاتحاد القاري عن «تقديره للصين»، وصفَ القرار بالصعب، ولكنه ضروري من أجل المصالح المشتركة لكأس آسيا 2023، حيث سيكون لدى الاتحاد الآسيوي الوقت الكافي من أجل تقييم الموقف بخصوص استضافة كأس آسيا 2023.

وكانت منتخبات الصين (كونها المضيفة سابقًا) واليابان وسوريا وقطر وكوريا الجنوبية وأستراليا وإيران والإمارات والسعودية والعراق وعمان وفيتنام ولبنان، قد ضمنت تأهلها إلى البطولة التي يشاركُ فيها 24 منتخبًا، بينما من المقرّر أن تستكملَ تصفيات الدور الثالث بين 8 و14 يونيو بنظام التجمع.

إلغاءات متتالية

وألغيت تقريبًا جميع الأحداث الدولية التي كانت مقررة في الصين منذ ظهور كوفيد في مدينة ووهان في أواخر عام 2019.

وكانَ المجلس الأولمبي الآسيوي أعلن الأسبوع الماضي أيضًا عن إلغاء الألعاب الآسيوية الثالثة للشباب المقررة في مدينة شانتو الصينية في ‏ديسمبر بعد أن سبق تأجيلها مرة.

وتمسكت الصين بسياسة «صفر كوفيد» وفرضت إغلاقًا صارمًا وحجرًا صحيًا وبرامج اختبار جماعية، في حين عادت الحياة إلى طبيعتها في غالبية دول العالم مع انخفاض خطر الوباء.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X