fbpx
اخر الاخبار

البنتاغون : لا انتهاكات في غارة أوقعت قتلى مدنيين في سوريا عام 2019

واشنطن – قنا :

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية /البنتاغون/ أن نتائج التحقيق العسكري ترفض المزاعم القائلة بأن القادة العسكرين الأمريكيين غطوا مقتل المدنيين في سوريا، مؤكدة أن هؤلاء القادة لم ينتهكوا قواعد الاشتباك أو قوانين النزاع المسلح.
وذكرت صحيفة /واشنطن بوست/ الأمريكية اليوم، أن التقرير قام بمعاينة الضربات العسكرية الأمريكية التي استهدفت مقاتلي تنظيم /داعش/ في الباغوز بسوريا في 18 مارس 2019، حيث تسببت الضربات بقتل 56 شخصًا، بينهم 51 رجلاً وطفل اعتبروا من “القوات المعادية”، بالإضافة إلى امرأة وثلاثة أطفال مدنيين.
ووفقا لمذكرة موجزة أصدرها /البنتاغون/ فأن الجنرال مايكل إكس جاريت المسؤول عن التحقيق، وجد أن القادة الذين نفذوا الضربات العسكرية لم ينتهكوا أي قواعد للاشتباك أو قوانين النزاع المسلح، ولم يتصرفوا “باستخفاف” بحياة الناس، مضيفة أن قرار ضرب مقاتلي /داعش/ كان ضروريًا للدفاع عن القوات المشاركة مع الولايات المتحدة، وقد تم بذل جهود للتمييز بين المسلحين والمدنيين.
ومن جانبه، قال المتحدث باسم /البنتاغون/ جون كيربي: إن جاريت قرر أنه ليس من الضروري معاقبة أي عسكري مشارك في العملية، مشدداً على أن استعداد المسؤولين الأمريكيين لمناقشة القضية يظهر التزامًا بقبول الأخطاء.
وكان السيد لويد أوستن وزير الدفاع الأمريكي قد حث في مذكرة صدرت مع ملخص التقرير، القادة العسكرين على الوفاء بمسؤولياتهم الأخلاقية، للتحقيق في الخسائر المدنية والتأكد من أن هذه التحقيقات دقيقة.
وقال أوستن:” إن عدم القيام بذلك قد يؤدي إلى حرمان الإدارة من المعلومات الحيوية الضرورية للوفاء بالالتزامات بالإبلاغ عن الحوادث المتعلقة بالمدنيين، مضيفاً أن ذلك يمكن أن يعزز أيضًا التصور بأن وزارة الدفاع الأمريكية لا تحترم التزامها بهذه المسؤوليات”.
الجدير بالذكر، أن الجيش الأمريكي فتح تحقيقاً حول عملية لوحدة أمريكية خاصة كانت تعمل في سوريا، شنّت ضربة جوية ضد عناصر تنظيم /داعش/ في الباغوز في 18 مارس 2019.
وفُتح التحقيق العام الماضي بعدما نشرت صحيفة “نيويورك تايمز” تقريراً اتّهمت فيه الجيش الأمريكي بأنّه حاول التستر على وجود ضحايا غير مقاتلين في عداد قتلى الغارة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X