fbpx
المحليات
ينطلق اليوم تحت رعاية رئيس الوزراء

مؤتمر «الميل الأخير» يؤكد الجاهزية الأمنية للمونديال

40 وفدًا من الدول المتأهلة والمنظمات الدولية والإقليمية تشارك في المؤتمر

اللواء الأنصاري: مشاركة شخصيات رفيعة المستوى من الدول المتأهلة للبطولة

العميد إبراهيم المهندي: تعزيز الأمن والسلامة أثناء المونديال

استعراض الاستعدادات الأمنية اللازمة للبطولة وتعزيز التعاون الشُرطي

متابعة تنفيذ الخطط والاستراتيجيات الأمنية بالتعاون مع الشركاء

الدوحة – نشأت أمين:

تحت رعاية معالي الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، رئيس اللجنة الأمنية باللجنة العُليا للمشاريع والإرث، ينطلقُ اليوم مؤتمر الميل الأخير الأمني لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 بمشاركة أكثر من 40 وفدًا من الدول المتأهلة والمنظمات الدولية والإقليمية، وقد عقدت لجنةُ عمليات أمن وسلامة بطولة كأس العالم فيفا قطر 2022 أمس مؤتمرًا صحفيًا بفندق الإنتركونتيننتال للإعلان عن تفاصيل مؤتمر الميل الأخير الأمني لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022. حضرَ المؤتمر اللواء المهندس عبدالعزيز الأنصاري، رئيس لجنة عمليات أمن وسلامة بطولة كأس العالم فيفا ٢٠٢٢، والعميد إبراهيم خليل المهندي، رئيس وحدة الشؤون القانونية والاتصال باللجنة، والعميد عبد الله خليفة المفتاح رئيس وحدة الإعلام.

وأوضحَ اللواء المهندس عبدالعزيز الأنصاري خلال المؤتمر الصحفي أن مؤتمر الميل الأخير الأمني سيعقدُ يومي 22 و23 مايو الجاري برعاية معالي رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، رئيس اللجنة الأمنية باللجنة العُليا للمشاريع والإرث، وبمشاركة محلية ودولية واسعة، مبينًا أن هذا المؤتمر يأتي تأكيدًا على الجاهزية الأمنية لدولة قطر لاستضافة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022™، ويهدفُ إلى الوقوف على آخر الاستعدادات الأمنية اللازمة للبطولة وتعزيز التعاون الشرطي ومتابعة تنفيذ الخطط والاستراتيجيات الأمنية بالتعاون مع الشركاء على المستوى المحلي والإقليمي والدولي، بالإضافة إلى تأكيد التعاون المشترك مع المنظمات والهيئات المعنية بتأمين البطولة والدول المتأهلة للبطولة.

وأضافَ: يشاركُ في المؤتمر العديد من الشخصيات رفيعة المستوى يمثلون الدول المتأهلة للبطولة، بالإضافة إلى ممثلين من الأمم المتحدة، والاتحاد الدولي لكرة القدم، وعدد من المنظمات الدولية والإقليمية والشركاء المحليين، حيث تتضمنُ أعمال المؤتمر، تقييم المخاطر والتحديات الأمنية، ونهج التخطيط الأمني، والإجراءات الأمنية الخاصة بالمنشآت الخاصة بالبطولة، وتأمين الجماهير وكيفية وصولها وانتقالها وكل ما يتعلقُ بالجانب الأمني للبطولة بالإضافة إلى تبادل الخبرات والمعلومات.

وأكدَ اللواء الأنصاري أنه من أجل ضمان تحقيق أعلى درجات الأمن والطمأنينة لكافة الجماهير خلال بطولة كأس العالم 2022 تم إنشاء المركز الدولي للتعاون الشرطي IPCC بالدوحة وهو غرفة عمليات تديره وتشرفُ عليه اللجنة وتم تزويده بأحدث الوسائل التكنولوجية المتطورة وتوفير البنية التحتية اللازمة من أجل أداء المركز لدوره وتحقيق أهدافه، كما تم إلحاق مجموعة من العناصر الوطنية الشابة من الضباط ذوي المهارات المتميّزة بالمركز.

من جانبه أكدَ العميد إبراهيم خليل المهندي دور المركز الدولي للتعاون الشرطي (IPCC) الذي يُعنى بتنسيق الإجراءات وتبادل المعلومات بين ممثلي أجهزة الشرطة الدولية الموفدين من الدول المتأهلة للبطولة وممثلين عن المنظمات الدولية والدول الصديقة، وذلك بهدف تعزيز الأمن والسلامة أثناء فترة البطولة. ويعملُ المركز على تبادل المعلومات بين ممثلي أجهزة الشرطة الدولية ودولة قطر بهدف تبادل المعلومات وإدارة الأزمات خلال بطولة كأس العالم، وللمركز تعاون بارز مع المنظمة الدولية للشرطة الجنائية (الإنتربول).

وأضافَ: إن المؤتمر سيكونُ فرصة لمزيد من تعزيز التعاون والتواصل مع الدول والمنظمات الدولية والإقليمية.

بدوره أفادَ العميد عبد الله خليفة المفتاح أن المؤتمر سيشهدُ مناقشة العديد من المحاور والموضوعات الهامة، مبينًا أن لجنة عمليات أمن وسلامة البطولة ومنذ تشكيلها سعت إلى تنفيذ استراتيجيتها وخططها الأمنية في مجال التدريب والتأهيل وتعزيز التعاون الدولي والإقليمي مع الدول الشقيقة والصديقة، بالإضافة إلى تنفيذ العديد من التدريبات الميدانية بمشاركات محلية ودولية واسعة بهدف أن تكونَ هذه النسخة من كأس العالم هي النسخة الأكثر أمنًا وأمانًا.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X