الراية الرياضية
بعد نهاية الموسم الكارثي.. تشافي:

خرجنا من أسوأ المراحل في تاريخ برشلونة

برشلونة – أ ف ب:
رغم إنهائه الدوري الإسباني لكرة القدم بخسارة على أرضه أمام فياريال صفر-2، كان مدرب برشلونة تشافي هيرنانديز مرتاحًا لما آلت إليه الأمور في نهاية الموسم، مع حصول النادي الكاتالوني على الوصافة حتى وإن كان بفارق 13 نقطة خلف الغريم ريال مدريد المتوّج باللقب. قد يستهجنُ البعض هذا الموقف الاستسلامي من بطل مونديال 2010، لكن ما صدر عن النجم السابق لـ «بلاوجرانا» في مكانه إذا ما عاد جمهور النادي بالزمن إلى أوائل نوفمبر، حين كان الفريق قابعًا في المركز التاسع بقيادة الهولندي رونالد كومان. وتحسّن وضع الفريق كثيرًا منذ تسلم المدرب السابق للسد مهمة الإشراف على الفريق الذي تألق في صفوفه كلاعب وتوّج معه بجميع الألقاب الكبرى، بينها ثمانية في الدوري الإسباني وأربعة في دوري الأبطال، واثنان في كأس العالم للأندية وثلاثة في الكأس المحلية. صحيح أن ابن الـ 42 عامًا لم يتمكن من تجنيب الفريق الكاتالوني الخروج من دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا وبعدها من الدور ربع النهائي للدوري الأوروبي «يوروبا ليج» أو الاحتفاظ بلقبه بطلًا للكأس المحلية، إلا أن قيادته إلى وصافة الدوري ومعها ضمان المشاركة في دوري الأبطال يعتبر إنجازًا لتشكيلة تضعضعت كثيرًا بعد خسارتها لنجمها المطلق الأرجنتيني ليونيل لصالح باريس سان جيرمان الفرنسي. وهناك حديث عن سعيه لضم لاعبين أيضًا من تشيلسي هما مواطناه المدافعان سيسار أسبيليكويتا وماركوس ألونسو والمدافع الفرنسي لغريمه المحلي إشبيلية جول كونديه.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X