fbpx
الراية الرياضية
اللقب بين روما الإيطالي وفينورد الهولندي

اليوم نهائي دوري المؤتمر الأوروبي

روما – أ ف ب:
يشكّلُ نهائي دوري المؤتمر الأوروبي بين روما الإيطالي وفينورد روتردام الهولندي اليوم فرصة لمدافع الأول ليوناردو سبيناتسولا لنسيان موسم موجع، بعد تعرضه في كأس أوروبا لإصابة قوية في وتر أخيل. قالَ الظهير الأيسر الدولي الذي استهل موسم 2021-2022 في 9 مايو: «الأهم هو رفع الكأس، حتى لو كنت بديلًا. سنرى ما إذا كنت سألعب، لكني جاهز وسعيد لذلك».

قدّم سبيناتسولا الصيف الماضي أداءً رائعًا في تشكيلة المدرب روبرتو مانشيني مع اختراقاته المتتالية على الرواق التي وصلت إلى سرعة 34 كلم/‏‏‏‏ساعة. لكن بطولة «سبيداتسولا» توقفت بمشهد درامي في ربع النهائي ضد بلجيكا (2-1)، بعد انقطاع وتر أخيل قدمه اليسرى. وعلى ملعب ويمبلي، مدعمًا بعكازاته، تابعَ المباراة النهائية والفوز بركلات الترجيح على إنجلترا.
يوضحُ اللاعب البالغ 29 عامًا: «حتى لو أني لم ألعب، أعتبر أني فزت بكأس أوروبا».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X